افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 905 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
وهو المنطقة التي تقام فيها الأفراح والمناسبات وتكون مكانا للألعاب الشعبية المعروفة مثل [[المزمار]]، وكانت الأفراح مسؤولية شباب الحوش حيث هم المسؤولون عن الخدمة والطبخ والنظافة بعد الفراغ من الفرح.
 
==تكوين المساكن== [ إعادة الترتيب ليكون وفق التالي : من أسفل لأعلى]:
يتوفر في كل مسكن العناصر التالية:
* '''المقعد''': وهو الغرفة الرئيسية لمعيشة أهل المسكن، ثم تأتي،
الدَّة: وهي دكة صغيرة مواجهة للمقعد، وتكون مرتفعة عن الأرض بحوالي 20 سم.
* '''الطيرمة''': وهو ما يعرف اليوم بـ«ببيت الدرج» ويستخدم لتخزين التمور، ثم
الحنية :
المطبخ أو المركب
* الحمام ، بيت الماء ، دورة المياة
* '''القاعة''': وهي الغرفة المخصصة لاستقبال الضيوف من الخارج، بالإضافة إلى،
* '''المؤخر''': وهي الغرفة الأخيرة في المسكن، ثم يأتي،
* '''الديوان''': وهي الغرفة المخصصة لاستقبال الضيوف من الأقارب، وهناك،
* المجلس : غرفة تتصدر واجهة البيت في الدور العلوي الأول.
* '''الجلاء''': وهو مدخل النور ويعرف حاليا بـ«المنور»، وهناك
* '''المؤخر''': وهي الغرفة الأخيرة في المسكن، ثم يأتي،
* '''الخارجة''': وهو جزء بارز من المسكن يقوم بدور «البلكونة» في المنازل حاليا.
الصُفَّة : فسحة صغيرة وسط الدور الأول . وقد تستبدل بـــ:
كما يوجد داخل كل مسكن تصاميم داخلية وضعت على الجدران الداخلية للمسكن لوضع الأغراض الخاصة بأهل البيت عليها، يمتاز حوش الراعي أيضا بوجود ما تعرف بـ«المشاية» بين المساكن وهي طريق مصنوع من الحجر يمتاز بشكل جمالي، الهدف من استخدام الحجر هو منع تجمع المياه فوق «المشاية»، كما تشتهر أغلب المساكن في أحواش المدينة بالرواشين وهي جمع روشان وهو ما يتم وضعه على شبابيك المساكن.
* '''الخارجة''': وهو جزء بارز من المسكن يقوم بدور «البلكونة» في المنازل حاليا.
* '''الطيرمة''': وهو ما يعرف اليوم بـ«ببيت الدرج» ويستخدم لتخزين التمور، ثم
* '''الجلاء''': وهو مدخل النور ويعرف حاليا بـ«المنور»، غالبًا ما يكون في وسط الديوان ، وهو عبارة عن مرحة مثبتة أعلى فتحة الديوان ، تفتح في وتقفل بواسطة حبل مثبت في طرف باب الديوان ، والغرض منها : من أجل دخول الهواء ، ومنع دخول المطر إلى الديوان .
وهناك
*
كما يوجد داخل كل مسكن تصاميم داخلية وضعت على الجدران الداخلية للمسكن لوضع الأغراض الخاصة (تكون على هيئة الرفوف) بأهل البيت عليها، يمتاز حوش الراعي أيضا بوجود ما تعرف بـ«المشاية» بين المساكن وهي طريق مصنوع من الحجر يمتاز بشكل جمالي، الهدف من استخدام الحجر هو منع تجمع المياه فوق «المشاية»، كما تشتهر أغلب المساكن في أحواش المدينة بالرواشين وهي جمع روشان وهو ما يتم وضعه على شبابيك المساكن.
 
==عمدة و نقيب الحوش==
مستخدم مجهول