احتلال عدن: الفرق بين النسختين

تم إزالة 5 بايت ، ‏ قبل 5 سنوات
ط
بوت: تصحيح أخطاء فحص ويكيبيديا
ط (استرجاع تعديلات 90.148.101.45 (نقاش) حتى آخر نسخة بواسطة Mr. Ibrahem)
ط (بوت: تصحيح أخطاء فحص ويكيبيديا)
{{تاريخ اليمن}}
[[File:Historical map of Yemen AD 1839.svg||تصغير|320بك|خريطة تاريخية لليمن عام [[احتلال عدن]] [[1839]]
{{legend|#D8D8D8|[[الإمامة الزيدية]] [[الناصر عبد الله بن الحسن]]}}
{{legend|#3FB451|[[إيالة اليمن]]، الامبراطورية العثمانية}}
[[ملف:خارطة سلطنة لحج بعد ضم الصبيحة.JPG|left|thumbnail|300px|خريطة سلطنة لحج بعد ضم الصبيحة]]
لقد كانت عدن ولا زالت محط أنظار كثير من الدول الطامعة في إرساء قواعد لها على البحر الأحمر والخليج العربي ومن ثَمَّ السيطرة على المحيط الهندي، والحصول على السيطرة الاقتصادية والسياسية في تلك المنطقة، فتوالت على عدن الكثير من القوات و الدول المستعمرة .
في [[26 فبراير]] [[1548]] استولى العثمانيين على عدن بقيادة [[سليمان القانوني]] .<ref>''History of the Ottoman Empire and modern Turkey'' by Ezel Kural Shaw p.106-107 [http://books.google.com/books?id=UVmsI0P9RDUC&pg=PA107]</ref>، بغية توفير العثمانيين قاعدة لشن غارات ضد الممتلكات البرتغالية على الساحل الغربي في [[الهند]].<ref name="Kour">[http://books.google.com/books?id=KrsmNygcbNgC&pg=PA2 ''The history of Aden, 1839-72'' by Zaka Hanna Kour p.2 [http://books.google.com/books?id=KrsmNygcbNgC&pg=PA2]</ref> فشل العثمانيين ضد البرتغاليين في حصار ديو في سبتمبر 1538،ولكن بعد ذلك عادوا إلى عدن حيث ان المدينة محصنة بمئة قطعة من المدفعية.<ref name="Kour"/> <ref>''An economic and social history of the Ottoman Empire'' by Halil İnalcik p.326 [http://books.google.com/books?id=Ovg_RQlklU4C&pg=PA326]</ref> من هذه القاعدة، تمكن [[سليمان باشا]] من السيطرة على اليمن كاملة، مع [[صنعاء]] .<ref name="Kour"/>
 
وكان من أهم تلك الدول (بريطانيا)، حيث قامت ببعض المقدمات لاحتلال عدن فأرسلت في بداية الأمر الكابتن هينز أحد ضباط البحرية إلى منطقة خليج عدن في عام [[1835]]م وذلك لمعرفة مدى صلاحية المنطقة لتكون قاعدة بحرية ومستودعا للسفن البريطانية وقد أشار هينز في تقريره إلى ضرورة احتلال [[عدن]] لأهميتها الاستراتيجية .
في 22 يناير 1838 وقع [[سلطنة لحج|سلطان لحج]] محسن بن فضل العبدلي معاهدة بالتخلي عن 194 كيلومتر مربع (75 ميلا مربعا) لصالح [[مستعمرة عدن]] وذلك تحت ضغوط البيرطانيين مقابل شطب ديونه التي يقال انها كانت تبلغ لاتتجاوز 15 ألف وحدة من عملة سلطنته، مشترطا أن تبقى له الوصاية على رعاياه فيها.
 
وفي عام [[1839]]م نفسه أعدت حكومة الهند البريطانية عدة إجراءات للاستيلاء على [[عدن]] ، ففي [[16 يناير]] دفع القبطان «هينس» بعدد من السفن الحربية بهدف احتلال [[ميناء صيرة]] فقاوم اليمنيون بشراسة مستميتة الأمر الذي أجبر السفن البريطانية بالتراجع والانسحاب، ولعل هذه الخطوة من قبل البريطانيين كانت بمثابة بالون اختبار لمدى إمكانات المقاومين اليمنيين والذين بالطبع كانوا يمتلكون أسلحة بدائية ومنها عدد قليل من المدافع التقليدية الرابضة فوق قلعة صيرة المطلة على ميناء عدن القديم.
 
وبعد ثلاثة أيام في [[19 يناير]] [[1839]]م قصفت مدفعية الأسطول البريطاني مدينة [[عدن]] ولم يستطع الأهالي الصمود أمام النيران الكثيفة وسقطت [[عدن]] في أيدي الإنجليز بعد معركة غير متكافئة بين أسطول وقوات [[الإمبراطورية البريطانية]] من جانب وقوات قبيلة العبدلي من جانب آخر.
==التقسيم الإداري==
حينما غزت بريطانيا عدن واستولت عليها سنة [[1938]] لم تركن إلى حصانة عدن ومناعتها وحدها ولا قوة بريطانيا العسكرية فيها ولكنها اخذت تمد نفوذها إلى مناطق شاسعة من [[اليمن]] فاستولت على ما أسمته فيما بعد بـ "المحميات التسع " التابعة ل[[مستعمرة عدن]] بأعتبار ما كانت عليه حتى [[1880]] ، وبعد هذا التاريخ بسطت حمايتها فيما بعد على كثير من المناطق المجاورة الأخرى بين مشيخة وإمارة وسلطنة عن طريق مشائخها وامرائها الذين ارتبطت معهم بإحلاف ومعاهدات وربطتهم بحكومة [[عدن]] ، وجعلت من كياناتها شبه مستقلها عن بعضها البعض ، وتغيرت تباعاً مسمياتها من [[مخلاف|مخاليف]] إلى إمارات وسلطنات ، لتكون حصوناً لحماية [[مستعمرة عدن]] ، وصارت تدعى المحميات الغربية والشرقية ، فالمحميات الغربية هي : [[سلطنة لحج]] ومركزها الحوطة ، ويتبعها [[سلطنة الصبيحة]] ومركزعا طور الباحة ، و[[سلطنة الحواشب]] ومركزها المسيمير .
ثم [[سلطنة الفضلي]] (مخلاف أبين) ، وكان مركزها شقرة ، ثم زنجبار ويافع العليا ومركزها المحجبة ، ويافع السفلى ومركزها القارة ، والعوالق العليا ومركزها نصاب ، والعوالق السفلى ومركزها أحور ثم المحفد ، وكانت العوالق العليا والسفلى تدعى "مخلاف أحور" ، وبيحان ومركزها بيحان القصاب ، ومشيخة العواذي ومركزها زارة ، ومشيخة دثينة ومركزها مودية ، وإمارة الضالع ومركزها الضالع .
 
والمحميات الشرقية هي : [[سلطنة الواحدي]] ومركزها [[بئر علي]] وأحياناً تنقل إلى حبان ، و[[السلطنة الكثيرية]] ومركزها [[سيئون]] و[[السلطنة القعيطية]] ومركزها [[المكلا]] و[[سلطنة المهرة]] ومركزها [[قشن|القشن]] .
{{مواضيع اليمن}}
{{شريط بوابات|اليمن}}
 
[[تصنيف:1839 في اليمن]]
1٬201٬522

تعديل