افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

ط
تعديل وصلة
.
 
وبداية من عام [[1829]] عندما عُزل [[سالسين|السالسين]] من لحاء [[الصفصاف الأبيض]] الذي كان يُستخدم [[خافض حراراةحرارة|كخافض للحرارة]] في [[طب شعبي|الطب الشعبي]]، أصبحت مضادات الالتهاب اللاستيرويدية عاملاً رئيسياً في تسكين [[الم|الألام]] (في الجرعات المنخفضة) وعلاج [[التهاب|الالتهابات]] (في الجرعات العالية). وترجع شهرة مضادات الالتهاب اللاستيرويدية جزئياً - على عكس الأفيونات - إلى غياب التأثير المهدئ أو تثبيط التنفس لديها، كما أن احتمال تسبيبها للإدمان قليل جداً. ولكن لها مشاكلها أيضاً (انظر بالأسفل). وأصبحت بعض مضادات الالتهاب اللاستيرويدية، ومنها [[إيبوبروفين|الإيبوبروفين]] و[[أسبرين|الأسبرين]]، تُصنف كأدوية آمنة نسبياً وهي متاحة فوق الطاولة بدون وصفة طبية في بعض الدول.
 
== آلية العمل ==