علم الظواهر (فلسفة): الفرق بين النسختين

أُضيف 223 بايت ، ‏ قبل 7 سنوات
هي مدرسة فلسفية ترتكز على الخبرة الحدسية للظواهر، ثم الانطلاق نحو تحليل الظاهرة سعياً إلى فهم أعمق لوجود الإنسان والعالم.
[نسخة منشورة][مراجعة غير مفحوصة]
(اضافة لشريط البوابات : فلسفة (102274))
(هي مدرسة فلسفية ترتكز على الخبرة الحدسية للظواهر، ثم الانطلاق نحو تحليل الظاهرة سعياً إلى فهم أعمق لوجود الإنسان والعالم.)
'''الظاهراتية''' أو '''الفينومينولوجيا''' هي مدرسة [[فلسفة| ]] تعتمد على [[خبرة|الخبرة]] [[حدس|الحدسية]] [[ظاهرة|للظواهر]] كنقطة بداية (أي ما تمثله هذه الظاهرة في خبرتنا الواعية) ثم تنطلق من هذه '''الخبرة لتحليل الظاهرة وأساس معرفتنا بها'''. غير أنها لا تدعي التوصل [[حقيقة|لحقيقة]] مطلقة مجردة سواء في [[ميتافيزيقيا|الميتافيزيقا]] أو في [[علم|العلم]] بل تراهن على فهم نمط حضور الإنسان في العالم. يمكن أن نرصد بداياتها مع هيغل كما يعتبر مؤسس هذه المدرسة [[إدموند هوسرل]]، تلاه في التأثير عليها عدد من الفلاسفة مثل : [[هايدغر]] و[[سارتر]] و[[موريس ميرلو بونتي]] و[[ريكور]]. وتقوم هذه المدرسة الفلسفية على العلاقة الديالكتية بين الفكرة والواقع.
هي مدرسة فلسفية ترتكز على الخبرة الحدسية للظواهر، ثم الانطلاق نحو تحليل الظاهرة سعياً إلى فهم أعمق لوجود الإنسان والعالم.
 
== اختلاف مفهوم الظاهراتية عند الفلاسفة ==
291

تعديل