حكاية خرافية: الفرق بين النسختين

تم إزالة 26 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
ط
تهذيب، إضافة/إزالة وسوم صيانة، أزال وسم بذرة
(الرجوع عن تعديل معلق واحد من 105.111.41.70 إلى نسخة 14355510 من Jobas.)
ط (تهذيب، إضافة/إزالة وسوم صيانة، أزال وسم بذرة)
الحكايات الخرافية ازدهرت في أوروبا في العصور الوسطى كغيرها من صور الحكايات، وظهرت مجموعة من الحكايات في أواخر القرن الثاني عشر كتبتها ماري دي فرانس، «لقد أدى تطور الحكاية الخرافية في العصور الوسطى إلى ظهور صورة موسعة سميت باسم «[[ملاحم الحيوانات]]»، وهي قصة طويلة تدور حول الحيوان الذي يقوم بالبطولة، وأشهرها مجموعة مرتبطة ب[[الثعلب رينار]] وهو البطل الذي يرمز إلى دهاء الإنسان»، وقد صاغ الشاعر الألماني [[غوته]] هذه الحكاية في ملحمة شعرية ساخرة وطويلة، كما استغل الشاعر الإنكليزي [[أدموند سبنسر]](1552 - 1599 م) مادة هذه الحكايات في قصة (الأم هبرد)، وبدوره فعل ذلك المسرحي الإنكليزي [[جون درايدن]] (1631 - 1700 م) في قصيدته (الأيل والنمرة) التي أحيت من جديد ملاحم الحيوان كإطار رمزي للمناقشات اللاهوتية.
 
غير أن الانعطافة الحاسمة في مجال الحكايات الخرافية، ظهرت في القرن السابع عشر الميلادي في أعمال الكاتب الفرنسي الأشهر جان دي [[لافونتين]] (1621 - 1695 م) الذي تأثر بحكايات إيسوب اليوناني، وصاغ الكثير منها شعراً، كما تأثر بالتراث الشرقي من الحكايات مثل «كليلة ودمنة» و«ألف ليلة وليلة» وغيرهما، واستوحى من بعضها بعض حكاياته وأشعاره إضافة إلى ما ابتدعه هو وابتكره من حكايات، وأشعار، وقصص انطوت على سخرية لاذعة من القضاء، ومن البيروقراطية، وسخرية من الكنيسة ومن الطبقة البرجوازية الصاعدة التي كانت في بداية ظهورها، وباختصار فان حكاياته تسخر من حماقة البشر وغرورهم بأسلوب شيق وسلس، وكما يعتبر الدانماركي [[هانس كريستيان أندرسن]](1805 - 1875 م) أحد أبرز الكتاب الأوربيين في مجال القص الخرافي،
 
وبرز أدباء آخرون في القارة الأوربية بعد لافونتين، ومنهم، مثلا، الأديب الروسي [[إيفان اندريتش كريلوف]] (1768 - 1844 م) الذي كتب حكايات خرافية نالت التقدير كما ترجم حكايات لافونتين إلى الروسية، وفي ألمانيا برز اسم جوتهلد إفرايم لسنج (1729 - 1781 م)، وكذلك [[كرستيان ف. جليرت]] (1715 - 1769 م)، ولابد لنا قبل أن نختم هذه الفقرة أن نشير إلى اسم كبير ظهر في أوروبا وهو الروائي الإنكليزي الشهير [[جورج أورويل]] (1903 - 1950 م) الذي كتب «الأسد ووحيد القرن» عام 1941 م، ثم نقد الأيديولوجيا الشيوعية في روايته الشهيرة «[[مزرعة الحيوان]]» التي اعتمد فيها على الحكاية الخرافية، وراح ينقد المجتمع السوفييتي في عهد [[جوزيف ستالين]]، وهو صاحب الرواية الأشهر في تاريخ الأدب الإنكليزي ونقصد بذلك روايته (1984) التي تعد من العلامات الأدبية البارزة ليس في مسيرة هذا الكاتب فحسب، بل في تاريخ الأدب عموما.
 
 
 
==طالع أيضاً==
* معجم مصطلحات نقد الرواية.
* جريدة الرياض
 
{{بذرة أدب}}
 
{{أدب قصصي}}
 
{{حكايا الأخوين غريم}}
 
[[تصنيف:أدب الخيال]]
[[تصنيف:أساليب الإقناع]]
[[تصنيف:فلكلور]]
[[تصنيف:نكت الأدب]]
 
 
 
 
[[oc:Conte]]
1٬049٬102

تعديل