حقبة الطلائع الوسطى: الفرق بين النسختين