مكي سيد أحمد: الفرق بين النسختين

تم إزالة 2 بايت ، ‏ قبل 5 سنوات
ط
 
== أخرى==
أمضى د،مكيد.مكي سيداحمد فترة خمس اعوام استاذا بجامعة الفاتح-طرابلس لاحقا- بليبيا في اوائل التسعينات عندما اغلقت الحكومة السودانيه معهد الموسيقى بعد انقلاب يونيو ١٩٨٩. حيث تقلد فيها منصب رئيس قسم الموسيقى بكلية الفنون والاعلام.<br />
 
وبعد عودته للسودان، ساهم د،مكيد.مكي سيداحمد وللمرة الثانية في انشاء ثاني كليه موسيقى في السودان وكانت هذه هي كليه الفنون والموسيقى في [[جامعة جوبا]] وذلك بمعاونه زملائه البروفسورات محمد الامين علي وعبدالرحيم الخبير وعدد من شباب خريجي معهد الموسيقى والمسرح. بل كانت هذ الكليه الوحيده التي انتقلت للعمل من جوبا خلال فتره الانتقاليه قبل انفصال [[جنوب السودان]] وقد امضى في جوبا سنتين.<br />
استمر مكي سيداحمد رئيسا للجنة اجازة الالحان والاصوات الجديدة بالمجلس القومي للمصنفات الادبية والفنية حتى مرضه ووفاته، كما ظل يدعو لقيام مجلس قومي للتخطيط الثقافي في البلاد. <ref>حسن احمد الشيخ، مكي سيداحمد رحلة العمر مع الموسيقى، صحيفة اجراس الحرية، http://ajrasalhurriya.net/ar/news_view_19321.html</ref>