افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل 5 سنوات
ط
تدقيق إملائي يستهدف همزات القطع (المزيد)
=== التعريف بالأزمة ===
[[ملف:Asian Financial Crisis EN-2009-05-05.png|thumb|كوريا الجنوبية احدى الدول المتأثرة بالأزمة المالية الآسيوية (1997)]]
شهدت النمور [[الآسيوية]] يوم [[الاثنين]] الموافق 2\10\1997م ما يسمى ب[[الاثنين]] [[الأسود]] حيث شهدت فيه [[انهيار|انهياراً]] شديداً في الاسواق [[المالية]]. وقد امتدت الأزمة التى بدأت في [[تايلاند]]_لاعتبارها أضعف الحلقات في ال[[منظومة]] [[الآسيوية]] عندما قام ستة من كبار تجار [[العملة]] في [[بانكوك]] بالمضاربة على خفض [[العملة]] [[الوطنية]] "[[البات]]" وذلك ب[[عرض]] [[كمية]] [[كبير|كبيرة]] منها لل[[بيع]]، مما أضعف من [[قدرة]] [[الحكومة]] في الحفاظ على عملتها بسبب تآكل الاحتياطي [[خاصة]] بعد قرار الأجانب بالانسحاب من [[السوق]]_ <ref>الأزمة المالية العالمية وأثرها على الاقتصاديات العربية, الدكتور فريد كورتل, . أزمة جنوب شرق آسيا, ص7</ref> إلى باقى [[دول]] ال[[منطقة]] مثل [[اندونيسيا]], [[كوريا الجنوبية]], [[سنغافورة]], [[ماليزيا]], [[الفليبين]] وغيرها من [[الدول]]. وفى هذه الأزمة تأثر [[الاقتصاد]] في [[كوريا الجنوبية]] تأثرا شديداً حيث سجلت مؤشرات [[الأسهم]] فيها [[معدل|معدلات]] منخفضة جداً وصلت إلى 1211 [[نقطة]], ممثلة اكبرأكبر انخفاض في اسعار [[السوق]] خلال [[ثلاثين]] [[عام|عاماً]].<ref>شبكة منتديات طلبة الجزائر,أزمة دول جنوب شرق آسيا 1997-1998م (الاثنين المجنون), الموقع الالكترونى http://www.pbf.org.ps/</ref>
=== الأزمة المالية في اسيا وتفاصيلها في كوريا الجنوبية ===
حققت [[كوريا الجنوبية]] نموا [[اقتصاد|اقتصاديا]] سريعا ليس له مثيل في [[العالم]], وذلك منذ [[نهاية]] [[الستينيات]],وقد اطلق على ال[[فترة]] التى تم فيها [[تحقيق]] [[تنمية اقتصادية]] سريعة في [[كوريا الجنوبية]] بعد انتهاء [[الحرب الكورية]] [[شعار]] "[[معجزة]] على
[[نهر هان]]".<ref>حقائق عن كوريا,한국의 어제와 오늘, الهيئة الكورية للإعلام والثقافة, سنة 2011, ص210.</ref>
==== اسباب الازمة المالية في كوريا ====
قد واجهت [[كوريا الجنوبية]] بعض النقاط الضعيفة في البنية [[الاقتصادية]], حيث اعتمد [[الاقتصاد]] الكورى اعتماداً [[كبير|كبيراً]] على [[الدول]] [[الخارجية]] التى دخلت إلى [[السوق]] وكذلك على [[رأس المال]] و[[التكنولوجيا]] [[الخارجية]]، وتأثر بالتغيرات في [[الاقتصاد]] المتقدم مثل [[اليابان]] و[[الولايات المتحدة الأمريكية]]. وشهدت [[كوريا الجنوبية]] افراطا في الاعتماد على اكبرأكبر [[شريك|شريكين]] [[تجاري|تجاريين]] هما [[اليابان]] و[[الولايات المتحدة الأمريكية]], الامر الذى ادى إلى [[زيادة]] حادة في الديون [[الخارجية]] ل[[كوريا الجنوبية]] و[[زيادة]] الاعباء على [[الاقتصاد]] الكورى, وتفاقم هذا الوضع لان [[الاقتصاد]] الكورى لم يعتمد على عدد [[كبير]] من [[الشركات]] [[المتوسطة]] و[[صغيرة]] [[الحجم]], بل سيطر عليها [[عدد]] قليل من [[الشركات]] الكبرى. ومنحت [[الحكومة]] [[الكورية]] مزايا تفضيلية لبعض [[الشركات]] ال[[كبير|كبيرة]] بحيث ازداد تأثيرها على [[الاقتصاد]] الكورى في الوقت الذى انخفضت فيه فاعليتها الإدارية بسبب قلة التنافس , كما واجهت كوريا مشكلات خطيرة اخرى ع الترابط بين السياسة و[[الاقتصاد]] والفساد والتقلبات في اسعار [[النفط الخام]] و [[المواد الأولية]] في الاسواق [[الدولية]] التى تزداد اهميتها في [[عملية]] [[النمو]] [[الاقتصاد]]ى.
وبدأت الأزمة [[المالية]] في [[عام]] 1997 في [[الدول النامية]] [[جنوب شرق اسيا]] مثل [[تايلاند]], [[ماليزيا]], [[اندونيسيا]] وامتدت إلى [[كوريا الجنوبية]] التى عانت من وطأة الديون [[الخارجية]], وانخفاض احتياطات [[العملات]] الاجنبية وانخفاض قيمة [[العملة]] [[الكورية]] ال "[[وون]]" وازدادت الديون [[الخارجية]] ل[[كوريا الجنوبية]] من 89 [[مليار]] [[دولار]] امريكى [[عام]] 1994 إلى 154.4 [[مليار]] [[دولار]] امريكى في [[نوفمبر]] [[عام]] 1997, وازداد [[معدل البطالة]] من 2.7% إلى 8.7% في اوائل [[عام]] 1997 وادى انخفاض [[قيمة]] ال[[وون]] الكورى بشكل حاد إلى [[ارتفاع]] اسعار [[السلع]] المستوردة و[[ارتفاع]] اسعار [[السلع]] الاستهلاكية وانخفاض [[الطلب]] [[المحلى]] بشكل ملحوظ. الامر الذى ادى إلى [[افلاس]] كثير من [[الشركات]] و[[انهيار]] اسعار [[الاسهم]].
==== تداعيات الازمة وصندوق النقد الدولى ====
وبجانب [[الشركات]] التى سحبت [[استثمار|استثماراتها]] من [[كوريا الجنوبية]], هناك [[شركات]] اخرى اعلنت [[افلاس|افلاسها]] و [[مجموعة]] [[شركات]] اخرى تم الاستحواذ عليها من قبل [[شركات]] اخرى, مثل:استحواذ [[شركة]] "جينيرال موتورز_General Motors" لل[[سيارات]] على [[شركة]] "[[دايو]] موتورز" لل[[سيارات]], وايضاً استحواذ [[شركة]] "هيونداى _HUNDAI" لل[[سيارات]] على [[شركة]] "[[كيا]] موتورز_ [[KIA]] MOTORS" وبسبب انسحاب [[بعض]] [[الشركات]] و[[افلاس]] ال[[بعض]] الاخر ادى ذلك إلى [[ارتفاع]] [[الدين]] [[العام]] للبلاد مقارنة بالناتج [[المحلى]] لها اثناء الازمة. وعلى الجانب الآخر قد انخفضت [[كوريا الجنوبية]] في ال[[تصنيف]] الإئتمانى لها من قبل [[مؤسسة]] ال[[تصنيف]] الإئتمانى "MOODY'S" من ال[[مستوى]] "A1" إلى ال[[مستوى]] "A3" في [[تشرين]] الثانى [[عام]] 1997, واستمرت في ذلك إلى ان وصلت إلى ال[[مستوى]] "B2" في [[كانون الاول]] من نفس [[العام]].
=== الازمة المالية وتأثيرها على سوق العمل في كوريا الجنوبية ===
لقد امتد تأثير [[الازمة]] [[المالية]] بشكل [[كبير]] على [[سوق]] [[العمل]] في [[كوريا الجنوبية]], تمثل هذا التأثير في [[ارتفاع]] [[نسبة]] [[البطالة]]_ التى كانت [[تمثل]] 4.2% قبل [[الازمة]] [[عام]] 1996م_ إلى 15.3% بعد الأزمة(في الفترة من 1998~2000م). ولم تكن [[نسبة]] [[البطالة]] وحدها التى ارتفعت بل ايضاأيضا [[نسبة]] [[البطالة]] المفتعلة_ ويقصد بذلك هؤلاء الذين كانوا يعملون وفقدوا [[وظائف|وظائفهم]]_ وقد ارتفعت هذه ال[[نسبة]] من 50% إلى 92.5%.<ref name="مكتب الإحصائيات,2001">مكتب الإحصائيات,2001</ref> وقد اتبعت [[الحكومة]] [[الكورية]] [[سياسة]] [[توظيف]] [[جديدة]] ل[[خلق]] فرص [[عمل]] لمواجهة خطر [[البطالة]], وتتمثل هذه [[السياسة]] في [[سياسة]] [[العمل]] ب[[وظائف]] مؤقتة_ متأثرة في ذلك بالإسلوب [[الغرب]]ى_ و ذلك في [[إطار]] ما يسمى "إعادة الهيكلة التحرّرية ال[[جديدة]] ل[[سوق]] [[العمل]]". وبسبب هذه [[السياسة]] ال[[جديدة]] اتسعت الفجوة بين [[عدد]] ال[[وظائف]] ال[[ثابتة]] وال[[وظائف]] المؤقتة بشكل [[كبير]] وملحوظ, وكانت [[نسبة]] العاملين بدوام جزئى هى 92% من اجمالى العاملين في [[عام]] 1999م, الامر الذى يشير إلى انقسام [[سوق]] [[العمالة]] إلى جزئين فيما يطلق عليه [[عملية]] "الإزدواج".<ref>PARK GIL-SUNG,DEVELOPMENT AND SOCIETY, Volume 33 Number 2, December 2004, pp. 147~164</ref>
وفى حين ان العاملين بدوام ثايت و العاملين بدوام جزئى يعملون ب[[نفس]] [[عدد]] ساعات [[العمل]] تقريباً وهى 47.1 [[ساعة]]/ال[[اسبوع]] للأول, و47.5 [[ساعة]]/ال[[اسبوع]] للأخير؛ إلا ان ما يمثل 74~94% من العاملين بدوام ثابت يحصلون على [[تأمين|تأمينات]] صحية, [[اجتماعية]], بدل ال[[توظيف]], و [[معاش|معاشات]] [[تقاعد|تقاعدية]] وغيرها من ال[[تأمين|تأمينات]] ولا تتعدى هذه ال[[نسبة]] في العاملين بدوام جزئى الـ20% على اقصىأقصى [[تقدير]].<ref name="مكتب الإحصائيات,2001"/>
 
==المصادر==
298٬388

تعديل