محمد الحبيب الهيلة: الفرق بين النسختين