افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 4 بايت، ‏ قبل 5 سنوات
| المصدر = إعلان في جريدة التايمز بتاريخ 15 فبراير/شباط 1815
}}
وفي بدايات عام 1815 نشرت أول صورة من ضمن عدة صور لصاحبة وجه الخنزير. وتضمنت هذه الصورة سيرة مختصرة علي لسان " امرأة كانت تلازمها". وادعت أن السيدة ذات وجه الخنزير أيرلاندية، تبلغ من العمر عشرين عامًا، تنحدر من أسرة ثرية و"أن مسألة حصولها على ملكية كبيرة جدا من زواجها أمر غير أكيد". <ref name="B12"> Bondeson 2006, pp. 75–76.</ref>كما زُعم أنها تأكل من حوض فضي ولا تتحدث سوى عن طريق قباع الخنازير. <ref name="B13">Chambers 1864, p. 256.</ref>وزعم أيضا أن خادمها، والذي يتلقى مبلغ سنوي مقداره 1000 جنيه( أي حوالي 66,000 في عام 2014)، كان شديد الخوف من الاستمرار في خدمتها فتقاعد وأعطى قصتها للصحافةلل[[صحافة]].<ref name="UK">UK CPI inflation numbers based on data available from Gregory Clark (2013), "What Were the British Earnings and Prices Then? (New Series)" MeasuringWorth.</ref><ref name="B13">Chambers 1864, p. 256.</ref>
 
وأصبحت السيدة ذات وجه الخنزير في مانشستر سكوير محل الحديث في لندن. <ref name="B14">Gronow 1864, p. 257.</ref>وسرعان ما بدأ الحديث عنها في الصحف كحقيقة وصدق المئات وجودها. <ref name="B14">Gronow 1864, p. 257.</ref><ref name="B15">Bondeson 2006, p. 76.</ref>وفي التاسع من فبراير/ شباط عام 1815نشرت صحيفة التايمز إعلان مِن مَن وصفت نفسها بأنها "امرأة لطيفة وصغيرة السن"، تعرض أن تكون رفيقة للمرأة ذات وجه الخنزير وتعرض في المقابل" دخل سنوي ضخم ومكافأة للإقامة معها لمدة 7 سنوات" . <ref name="For">"For the attention of GENTLEMEN and LADIES" (Classified advertising). The Times (London). Thursday, 9 February 1815. (9440), col A, p. 1. (subscription required)</ref>وعقب أسبوع من نشر هذا الإعلان شجع إعلان مرتقب من شاب يأمل في التقدم للزواج من ذات وجه الخنزير الصحيفة لنقد الشائعة، مقارنين من يؤمن بوجود ذات وجه الخنزير بمن تبع جوانا ساوثكوت، وهي من لقبت نفسها بالنبي والتي توفّت مؤخرًا. .<ref name="Ed">"Editorial" (News). The Times (London). Thursday, 16 February 1815. (9446), col G, p. 3. (subscription required)</ref>