افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 19 بايت ، ‏ قبل 5 سنوات
وسرعان ما أكتُشفت حالة تاناكن وأتى سكان المناطق المجاورة لسماعها وهي تتحدث كالخنازير أو لرؤيتها وهي تأكل مثلهم.<ref name="A">A Certaine Relation of the Hog-faced Gentlewoman called Mistris Tannakin Skinker. London: F. Grove. 1640. OCLC 181688930.</ref>وتم تحديد مكان المرأة العجوز وحُوكمت وأُدينت بمزاولة السحر، ولكن على الرغم من أنها كانت على وشك أن تحرق عقابًا لها، رفضت أن تفك السحر أو بالأحرى لم تكن تدري كيف تفعل هذا.<ref name="o2">Bondeson 2006, p. 70.</ref>
 
وعندما كانت تاناكن مابين 16 و 17 من عمرها، استشار والدها فاندرماست،" وهو فنان مشهور وكان عالم [[رياضيات]] وعالم [[فلك]] [...] وكان يُظن أنه بارع في الفنون السوداء والخفية" بشأن كيفية فك اللعنة. {{efn| "فاندرماست" هو شخصية خيالية لساحر ألماني اخترعها روبرت غرين في حوالي عام 1590، وكان منافس للراهب باكون في مسرحية " الراهب باكون والراهب بانجاي".}} واستنتج فاندرماست أن تاناكن ستظل محتفظة بوجه الخنزير إذا ظلت عذراء، وستفك اللعنة عندما تتزوج.<ref name="A">A Certaine Relation of the Hog-faced Gentlewoman called Mistris Tannakin Skinker. London: F. Grove. 1640. OCLC 181688930.</ref>
 
{{صندوق اقتباس
زار العديد من الخطاب منزل العائلة، ولكن خاب أملهم بسبب مظهر تاناكن وبقيت دون زواج،<ref name="O3">Bondeson 2006, p. 72.</ref>وعندما يأسوا من إيجاد زوج لها، انتقلت العائلة إلى لندن وأقاموا في بلاكفرايرز أو في كوفينت جاردن.(ولقد أوضح الكاتب المجهول لهذا الكتاب أن العائلة لم ترغب في الكشف عن العنوان لتمنع الفضوليين من التجمهر.) ولقد فوجيءالعديد ممن قابلوها بلباس تاناكن الأنيق وسلوكها.<ref name="A">A Certaine Relation of the Hog-faced Gentlewoman called Mistris Tannakin Skinker. London: F. Grove. 1640. OCLC 181688930.</ref>
 
وعثرت أخيرًا عائلة سكنكر في لندن على الرجل الذي يرغب في [[الزواج]] من ابنتهم. وفي ليلة زفافها ظل وجهها كما هو، وذلك على الرغم من كل المجهودات المبذولة لتحسينه. وعاد الزوجان إلى غرفتهما بعد انتهاء مراسم [[الزفاف]]. وعندما استلقوا معا في الفراش لأول مرة، حاولت تاناكن الوصول إلى ذراع زوجها قائلة بأنها ستحرره من نذوره شريطة أن ينظر إلى وجهها. وعندما استدار لينظر إليها وجد " امرأة لطيفة ذات ملامح وجمال لامثيل لهما، فهي شيء لم ترها مخيلته من قبل". وحاول أن يقبلها لكنها رفضتأعرضت عنه قائلة:{{quote| سيدي، أنا لست حقًا سوى ما تراني عليه الأن، وسأعطيك حق الا ختيار ما بين أمرين. أولهما، أن أبدو أمامك طوال الوقت كما تراني الآن؛ صغيرة السن، وجميلة، ومحببة، أما في الخارج فسأكون كما كنت في السابق. ثانيهما، أن أكون جميلة أمام أصدقائك، أما أمامك فأكون كسابق عهدي. وأعطيك حق الاختيار ما بين هذين الأمرين. وحتى ذلك الحين فلا يمكن أن يكون هناك ألفة بيننا، ولذلك وبلا صمت أريد جوابًا سريعًا.<ref name="A">A Certaine Relation of the Hog-faced Gentlewoman called Mistris Tannakin Skinker. London: F. Grove. 1640. OCLC 181688930.</ref>}}
 
وكان زوجها في حيرة من أمره؛ فإما أن تكون جميلة في نظره وقبيحة في نظر الآخرين أو العكس. ولم يستطع الوصول إلى قرار فقال:" انت من تملكين حق الاختار، فأنا الآن أمنحك الاستقلال والقوة فاختاري ما يرضيك." وحينما سمعت تاناكن ما قاله، التفتت إليه قائلة:{{quote| لقد أعطيتني ما ترغب فيه كل امرأة؛ الإرادة والاستقلال. فقد سحرتني امرأة شريرة ولم أكن لأعود إلى طبيعتي حتى أتزوج وأن أُمنح مثل هذه القوة من زوجي. فمن الآن فصاعدا ستراني بهذا الجمال والصغر ليلاً ونهارًا وذلك حتى يظهر الوقت والعمر البديل وحتى نهاية حياتي.<ref name="A">A Certaine Relation of the Hog-faced Gentlewoman called Mistris Tannakin Skinker. London: F. Grove. 1640. OCLC 181688930.</ref>}}