حويصلة هوائية: الفرق بين النسختين

تم إضافة 128 بايت ، ‏ قبل 7 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
وسم: تحرير من المحمول
وسم: تحرير من المحمول
== التشريح ==
[[ملف:Bronchial anatomy.jpg|يسار|300بك]]
تحتوي الرئتان السليمتان لجسم الإنسان ما بين 600 و 700 مليون سنخ رئوي (حويصلة هوائية) تقريباً، كل سنخحويصلة رئوية هوائية رئويملفوفة ملفوف(محاطة) بشبكة من [[الشعيرات الدموية]] حيث تغطي هذه الشعيرات ما يقارب 70% من مساحتها، يبلغ قطر كل سنخحويصلة رئوي 0.2-0.3 mm، ويزداد قطرها أيضاً عند [[الشهيق]].
 
تتضمن الأسناخالحويصلات الرئوية طبقة من [[الظهارة]] (النسيج الطلائي) محاطةً بصفوف من [[الشعيرات الدموية]]، توجد بين بعض الأسناخالحويصلات الرئوية مسامات يطلق عليها [[المسام السنخية]] أو مسام كون نسبةً لمكتشفها.
 
تقسم خلايا الأسناخالحويصلات الرئوية إلى ثلاثة أنواع :
 
* [[الخلايا السنخية من النمط الأول]] (الخلايا الحرشفية السنخية): وهي خلايا وظيفتها الحفاظ على شكل الأسناخالحويصلات الرئوية بتزويدها بمساحات كبيرة حيث تشكل 95% من مساحة السنخالحويصلة الرئويالرئوية.
* [[الخلايا السنخية من النمط الثاني]] : وهي خلايا تحتوي على مادة تقلل الشد السطحي للماء تسمى "[[فاعل بالسطح الرئوي]]"، هذه المادة تعمل على فصل الغشاء الخلوي مما يزيد من قدرة الأسناخالحويصلات الرئوية على تبادل الغازات، ولهذه الخلايا دور مهم أيضاً لإصلاح غشاء الأسناخالحويصلات الرئوية عندما يتعرض للتلف.
* [[البلاعم السنخية]] : وهي نوع من [[خلايا الدم البيضاء]] تدمر الأجسام الغريبة مثل [[البكتريا]].
 
يلعب فاعل السطح الرئوي الرئوي دوراً مهماً أيضاً في تضخم الأسناخالحويصلات الرئوية بعد انتهاء [[الزفير]] كي يستعد للشهيق، حيث تعمل هذه المادة على تقليل [[التوتر السطحي]] للسائل الخلوي للخلايا الطلائية فيزيد من مساحة سطح الأسناخالحويصلات الرئوية، والجدير بالذكر أن مادة فاعل السطح الرئوي تنتج عن طريق خلايا النوع II (خلايا سنخية(حوصلية) عظيمة)، تعتبر خلايا النوع II أكثر الخلايا تنوعاً في الحويصلات الهوائية، إلا أن خلايا النوع I (الخلايا الحرشفية السنخية) هي الأكثر عدداً، قد يؤدي نقص مادة فاعل السطح الرئوي إلى مرض [[انخماص الرئة|الانخماص الرئوي]] وهو مرض يصاحبه انهيار لجزء من الرئة وقد يسبب انهيار الرئتين بأكمليهما، تبلغ مساحة الأسناخالحويصلات الرئوية 70 متراً مربعاً، أي ما يعادل 40 مرة المساحة السطحية للجلد! هذه المساحة الكبيرة جداً للحويصلات الهوائية تيسر عملية التبادل الغازي.
 
== الأمراض ==