ألبيرتو غرانادو: الفرق بين النسختين

تم إضافة 528 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
ط (التصانیف المعادلة (٢٥); تغييرات تجميلية)
ألتقى صديقا السفر لأول مرة عام [[1942]] عندما كان عمر ألبرتو حينها 20 سنة و[[إرنستو تشي جيفارا|إرنستو]] 14 سنة. وفي عام [[1952]] انطلق الشابان في رحلة على متن "لا بوديروسا" دراجة غرانادو النارية. عبرا [[الأرجنتين]] باتجاه [[تشيلي]] حيث أستنفذا سريعاً مدخراتهما المالية مما أجبرهما على التحول إلى "دراجين متطفلين" بحسب التعبير الذي استعمله [[إرنستو تشي جيفارا|جيفارا]] لاحقاً، ومن أجل متابعة الطريقة كان كل اعتمادهما مركزاً على إحسان وضيافة الغرباء. تعطلت دراجتهما بشكل لا يمكن إصلاحه في [[لوس أنجلوس (تشيلي)|لوس أنجلوس]] في [[تشيلي]]، فتابع الرفيقان رحلتهما على الأقدام وأحياناً على صهوة الخيول وعلى متن الشاحنات والقوارب. خلال مسارهما اصطدما بشكل مباشر بواقع الفقر واللامساوة في بلدان القارة الجنوبية، وأثر بهما بصورة كبيرة الأسبوع الذي قضياه في مستعمرة لمرضى [[جذام (مرض)|الجذام]].
 
في [[كراكاس|كاراكاس]] انفصلا بعد أن عاشا معاً مغامرة دامت تسعة أشهر، بقي ألبيرتو في العاصمة [[فنزويلا|الفينزويلية]] ليعمل على أبحاث تتعلق ب[[جذام (مرض)|الجذام]]، بينما عاد تشي إلى [[بوينس آيرس]] ليتم دراسته كطبيب. في فترة لاحقة انتقل جيفارا إلى [[المكسيك]] حيث التقى هناك بالزعيم [[كوبا|الكوبي]] المستقبلي [[فيدل كاسترو|فيديل كاسترو]]. عام [[1956]] قام الرجلان بغزو [[كوبا]] مع جيشهما الثوري، وبعد نجاح ثورة عام [[1959]] دعا [[إرنستو تشي جيفارا|تشي]] صديقه ألبيرتو للمجيء والإقامة في الجزيرة [[كوبا|الكوبية]] فقبل هذا الأخير الدعوة وظل يقيم هناك حتىفترة وفاتهمن الزمن.
 
وفي أكتوبر 1965 أرسل غيفارا رسالة إلى كاسترو تخلى فيها نهائيا عن مسؤولياته في قيادة الحزب، وعن منصبه كوزير، وعن رتبته كقائد، وعن وضعه ككوبي، إلا أنه أعلن عن أن هناك روابط طبيعة أخرى لا يمكن القضاء عليها بالأوراق الرسمية، كما عبر عن حبه العميق لكاسترو ولكوبا، وحنينه لأيام النضال المشترك.
 
== من أقواله ==
490

تعديل