رقابة الإنترنت في الصين: الفرق بين النسختين

تم إضافة 1٬419 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
(أنشأ الصفحة ب'تُطبَّق '''رقابة الإنترنت في جمهورية الصين الشعبية''' بموجب العديد من القوانين والتعميمات الإ...')
 
تُطبَّق '''رقابة الإنترنت في جمهورية الصين الشعبية''' بموجب العديد من القوانين والتعميمات الإدارية. استعملت الحكومة الصينية هذه القوانين لفرض أكثر من 60 تضييقاً على حرية الإنترنت، والتي تعمل على تطبيقها [[مزود خدمة الإنترنت|شركات خدمة الإنترنت]] المملوكة للدولة.<ref>{{cite web|url= http://www.hrw.org/reports/2006/china0806/3.htm|title= II. How Censorship Works in China: A Brief Overview|accessdate=30 August 2006|publisher= [[Human Rights Watch]]}}</ref><ref>{{cite web|url=http://www.chinaeclaw.com/english/showCategory.asp?Code=022 |title=Chinese Laws and Regulations Regarding Internet |publisher=Chinaeclaw.com |accessdate=1 May 2012}}</ref> تعد ترسانة [[جمهورية الصين الشعبية]] المُجهَّزة [[رقابة الإنترنت|لفرض الرقابة على الإنترنت]] أكبر وأكثر تطوراً منها في أيّ دولة أرى بالعالم، حيث لا تكتفي بحجب المواقع عن متصفّحي الإنترنت، بل هي تراقب اتصالهم بالإنترنت عن كثبٍ أيضاً.
 
تصرِّح [[منظمة العدل الدولية]] بأنَّ الصين "تضرب الرقم القياسي عالمياً في عدد الصحفيين المسجونين ومعتقلي الرأي الآخرين". ومن بين التُّهَم التي توجَّه إليهم الاتصال مع مجموعاتٍ أجنبية، وتوقيع لوائح إلكترونية، والدعوة للإصلاحات السياسية أو مكافحة الفساد.<ref>http://www.internetfreedom.org/Background Background Global Internet Freedom Consortium</ref> أدَّى تفشّي الاحتجاجات الواسعة في البلاد مؤخراً - مثل تلك المطالبة بإيقاف [[التلوث]] أو مكافحة الفساد أو الاشتباكات العنصرية - إلى تصاعد جهود الرقابة الحكومية، خصوصاً مع تنظيم العديد من هذه الأحداث عبر برامج [[التراسل الفوري]] أو غرف المراسلة الإلكترونية أو بوسائل التواصل الرقمية الأخرى. بحسب أحد التقديرات، بلغ حجم [[شرطة إنترنت|شرطة الإنترنت]] الصينية في عام 2013 نحو مليوني شخص.<ref>{{cite web|title=China employs two million microblog monitors state media say|url=http://www.bbc.co.uk/news/world-asia-china-24396957|accessdate=15 October 2013}}</ref>
== المراجع ==
{{مراجع}}