افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 34 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
ثم إن إياداً أرسلت في الباطن إلى العرب أن تنهزم بالأعاجم، ويسرت أسباب السعادة هزيمة الفرس، وكانت وقعة ذي قار المشهورة. وقال النبي صلى الله عليه فيها: "اليوم انتصف العرب من العجم، وبي نصروا".
قال صاحب تواريخ الأمم: وملك الحيرة والعرب بعد إياس بن قبيصة زاذبة الفارسي سبع عشرة سنة زمن أبرويز وشيرويه بن أبرويز، وأردشير <ref>(نشوة الطرب في تاريخ جاهلية العرب) لابن سعد الأندلسي</ref>.
==المصادر==
{{مراجع}}
{{بداية صندوق}}
{{تعاقب-سبقه وتبعه|سبقه=[[النعمان بن المنذر]]|عنوان اللقب=<big>[[مناذرة|مـناذرة]]</big>|الأعوام=[[618]]-[[609]]|تبعه=[[زاديه]]}}