علوم استعرافية: الفرق بين النسختين

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل 6 سنوات
ط
بوتة: تصحيح إملائي اعتمادا على هذه القائمة
ط (بوتة: تصحيح إملائي اعتمادا على هذه القائمة)
 
أول من صاغ مصطلح العلوم الاستعرافية كان كريستوفر لونغويت-هيغينز في عام 1973 في [[تقرير لايتهيل]]، في نفس القرن ظهرت مجلة العلوم الاستعرافية وجمعية العلوم الاستعرافية.
--تعريف الادراك—تعريفالإدراك—تعريف الادراكالإدراك:هوعملية التوصل إلى المعاني من خلال الانطباعات التي تأتي بها الحواس عن الاشياءالأشياء الخارجية إلى تمثيلات عقلية معينة وهي عملية لاشعورية.
هل سبق لك أن مررت بوقت أحسست فيه بأن كل شيء يسير كما تريد ربماكان ذلك خلال لعبتك المفضلة حزت فيها على نقطة من كل ضربة أو اجتماع حصلت فيه على ما تريد.
ومن المحتمل أن تكون قد مررت بتجربة على عكس ذلك ربما تتذكر أنك فشلت في عمل اشياء كنت تعملها بكل بساطة
ما الفرق بين الحالتين ألست نفس الشخص في كلتا الحالتين فلماذا تحقق نتائج ضعيفة في حالة بينما تحقق أفضل النتائج في حالة أخرى
الفرق هو الحالة الفسيولوجية العصبية التي تكون عليها فهناك حالات تمنحك القدرة والثقة والحب والسعادة والقوة الداخلية التي تفجر منابع قدرتك الشخصية.
وهناك حالات معوقة مثل الأرتباك والخوف والقلق والغضب والحزن والاحباطوالإحباط التي تجعلك لا حيلة لك ولا قوة وتدخلك في دائرة الفشل.
 
ّّ{عندما تلهمك غاية عظيمة أومشروع خارق فان كل أفكارك ستحطم قيودها وستجد أن عقلك يتجاوز الحدود وادراكك يتوسع في كل اتجاه وستجد نفسك في عالم جديدمدهش وعظيم}
298٬388

تعديل