مجزرة صبرا وشاتيلا: الفرق بين النسختين

تم إضافة 16 بايت ، ‏ قبل 14 سنة
←‏لجنة كاهن: تعديل التاريخ
(←‏لجنة كاهن: تعديل التاريخ)
هزت المذبحة الرأي العام والنظام السياسي في [[إسرائيل]]، عندما بلغ الجمهور الإسرائيلي أنها حدثت في منطقة خاضعة لسيطرة [[الجيش الإسرائيلي]]. كما أنها عززت الشعور بأن الجيش الإسرائيلي قد تورط في حرب زائدة. في الأيام القليلة بعد الأحداث نفت الحكومة الإسرائيلية أية علاقة [[الجيش الإسرائيلي|للجيش الإسرائيلي]] بالمذبحة، ولكن في 25 سبتمبر 1982 احتشد مئات الآلاف من المتظاهرين في الساحة المركزية ب[[تل أبيب]] مطالبين بتعيين لجنة تحقيق خاصة للبحث في الأمر.
===لجنة كاهن===
في [[1 نوفمبر]] [[1982]] أمرت الحكومة الإسرائيلية المحكمة العليا بتشكيل لجنة تحقيق خاصة، وقرر رئيس المحكمة العليا، إسحاق كاهـَن، أن يرأس اللجنة، حيث سميت "لجنة كاهن". في 7[[ فيرايرفبراير]] 1982[[1983]] أعلنت اللجنة نتائج البحث وقررت أن وزير الدفاع الإسرائيلي [[شارون|أريئل شارون]] يحمل مسؤولية غير مباشرة عن المذبحة إذ تجاهل إمكانية وقوعها ولم يسعى للحيلولة دونها. كذلك انتقدت اللجنة رئيس الوزراء [[مناحيم بيغن]]، وزير الخارجية [[إسحاق شامير]]، رئيس أركان الجيش [[رفائيل إيتان]] وقادة المخابرات، قائلةً إنهم لم يقوموا بما يكفي للحيلولة دون المذبحة أو لإيقافها حينما بدأت. رفض أريئل شارون قرار اللجنة ولكنه استقال من منصب وزير الدفاع عندما تكثفت الضغوط عليه. بعد استقاله تعين شارون وزيرا للدولة (أي عضو في مجلس الوزراء دون وزارة معينة).
 
[[تصنيف:تاريخ لبنان]]
421

تعديل