كوميديا إغريقية: الفرق بين النسختين

تم إضافة 632 بايت ، ‏ قبل 8 سنوات
ط
ط (←‏الشخصيات: إضافة مراجع)
ط (←‏أجزاء الكوميديا: إضافة مراجع)
==أجزاء الكوميديا==
 
===المقدمة<ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص102</ref>===
===المقدمة===
 
يتم بها التمهيد لأحداث المسرحية ، و كذلك لما يدور فيها من مواقف ، ففي مسرحية " السحب " ل[[أريستوفانيس]] علي سبيل المثال ، تبدأ المسرحية بالأب " ستربسياديس " و هو يحدث ابنه المستهتر " فيديبيديس " عن الحالة السيئة التي صار عليها و عن الديون التي اغرق نفسه بها . كذلك بمسرحية " الضفادع " نري الإله " [[ديونيسوس]] " يزود البطل [[هيراكليس]] كي يدله [[هيراكليس]] علي أقصر الطرق المؤدية إلي العالم السفلي " [[هاديس]] " و يلي هذا ذهابهم معا إلي العالم السفلي و يعقب هذا حوار عن السبب علي لسان الشخصيات بحيث يتمكن المشاهد من إدراك كنه أحداث المسرحية المرتقبة دون عناء .
 
===أغنية الجوقة<ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص103</ref>===
 
في هذا الجزء يتم دخول الجوقة إلي خشبة المسرح لأول مرة : ففي مسرحية " السحب " يتم دخول الجوقة علي هيئة سحب عقب المقدمة " البرولوج " و بعد الحديث الذي دار بين ستربسياديس و[[ سقراط]] . و في مسرحية " الضفادع " تدخل الجوقة المكونة من الضفادع كي تستقبل [[ديونيسوس]] و [[هيراكليس]] ، ثم تبدأ في السخرية منهما أثناء تجديفهما ، و كذلك تغني أناشيدها حتي يصلا إلي العالم السفلي . و تتميز أغنية الجوقة بالمعاني الجميلة و الشعر الرقيق بحيث كان هذا بالإضافة إلي رقصها و ملابسها الجميلة يجعل من هذا الجزء لوحة فنية بالغة الروعة .
 
===المشهد الجدلي<ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص103:104</ref>===
 
يتم به مشادة كلامية بين شخصيتين من شخصيات [[المسرحية]] ، تضمر كل منهما للأخري عداء أو خصومة . و تتميز لغة هذا الجزء بالقدرة علي الدحض و التفنيد . و كمثال علي المشهد الجدلي نجد مسرحية " الضفادع " حيث يتباري كل من الشاعرين " [[أسخيلوس]] " و " [[يوربيديس]] " للفوز بعرش [[التراجيديا]] ، و بالتالي الفوز ب[[الحياة]] مرة أخري ، و كان الإله [[ديونيسوس]] يقوم بدور الحكم بين الشاعرين .
و بمسرحية " السحب " نجد المشهد الجدلي قائم ما بين " منطق الحق " و " منطق الباطل " ، اللذان تجسدا داخل مسرحية [[سقراط]] من أجل استمالة الشاب " فيديبيديس " الذي جاء للالتحاق بالمدرسة .
 
===خطاب الجوقة<ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص104:105</ref>===
===خطاب الجوقة===
 
بهذا الجزء تتوجه بالخطاب إلي [[الجمهور]] من النظارة ، يبدأ بمقطوعة في التفعيل السريع " و هو في الأصل يعود للخطوة العسكرية " المارش " . تتبعها جملة طويلة كان من المحتم أن تلقي في نفس Pnigos واحد ، ثم أنشودة " Ode " تبتهل فيها الجوقة إلي [[الآلهة]] ، تتلوها مقطوعة هجائية " Epirrhema " عن الأحوال السائدة وقت عرض المسرحية ، و تأتي بعد المقطوعة أنشودة مضادة " antode " للأنشودة الأولي ، ثم مقطوعة هجائية مضادة للمقطوعة الأولي . و كان خطاب الجوقة بعيدا عن موضوع المسرحية و سياق الأحداث الجارية فيها ، كما أن مضمونه لا يمت بصلة إلي الفكرة الأساسية ، و لا يربط بين أحداث المسرحية بقدر ما يفصل بينها .
يري الباحثون أن وجود هذا الخطاب في [[المسرحية]] الكوميدية يعود أساسا إلي أن نشأتها ارتبطت بالنشيد الماجن "Komos " أو علي الأصح بنوع خاص منه بعد تعديله ، و أنه أنه تبعا لترتيب أجزاء ذلك النشيد أصبحت أجزاء [[الكوميديا]] تتتابع بحيث تبدأ بالمدخل ثم المشهد الجدلي ثم خطاب الجوقة .
 
===المشهد التمثيلي<ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص105</ref>===
 
بالمسرحية الكوميدية عدة مشاهد تمثيلية ، تفصل بينهم أغاني الجوقة . و هناك ثلاث شخصيات التي تقوم بالأدوار الرئيسية أما القائمون بالأدوار الفرعية فكانوا كثيرين ، و لم تكن ثمة نسبة محددة يتبعها الكاتب أو يحدد من خلالها العدد .
 
===الخاتمة<ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص106</ref>===
===الخاتمة===
 
و هو المشهد الختامي بالمسرحية و التي عادة كانت تنتهي عادة بوليمة أو حفل زواج بهيج أو حفل شراب و سمر ، و لكن لم تكن تلك القاعدة دائما . فمسرحية " السحب " تنتهي بإحراق الأب ستربسياديس لمدرسة سقراط ، و مسرحية " الفرسان " تنتهي بفوز بائع " السجق " علي تاجر الجلود " الدباغ " كليون و هي نهاية ساخرة بها رمزية و إيحاء . و في مسرحية " النساء في ظاعياد الثيسموفوريا " تنتهي الأحداث بهرب الشاعر يوربيديس و زميله من سجن النساء . بينما تنتهي مسرحية الضفادع بتعليق الجوقة علي اختيار [[ديونيسوس]] للكاتب المسرحي [[أسخيلوس]] و تفضيله إياه علي [[يوربيديس]] . أما مسرحية " الزنابير " فتنتهي برقصة صاخبة ماجنة تسمي رقصة السكاري حيث تؤديها جوقة المسرحية المكونة من الشيوخ العابثين .
1٬480

تعديل