كوميديا إغريقية: الفرق بين النسختين

تم إضافة 737 بايت ، ‏ قبل 8 سنوات
ط
ط (←‏تعريف الكوميديا: إضافة مراجع)
==أنواع الكوميديا و عصورها==
 
بدأت عروض [[الكوميديا]] القديمة رسميا في [[أثينا]] حوالي عام 486 ق.م و أن أوائل كتابها اهتموا في المقام الأول بالسياسة موضوعا لمسرحياتهم ، بحيث كانوا يستطيعون عن طريق [[المسرح]] نقد رجال [[السياسة]] منالديماجوجيين و مهاجمة أصحاب الفكر الجديد من السوفسطائيين . و قلما خلت مسرحية من الهجاء و النقد اللاذع و القذف و الهجوم المقذع ، و كلها صفات كانت تتسم بها [[الكوميديا]] في عصرها الأول ، باستثناء [[الكاتب]] المعتدل "كراتيس" الذي خلت مسرحياته من النقد العنيف فإن كل الكتاب كانوا علي حد سواء في هذه الخاصية : فمن ناجية ساعدته طبيعة الحياة [[الديمقراطية]] علي تشديد الهجوم علي تجار [[السياسة]] و محترفي [[الحروب]] ، و ناحية أخري زاد من حدتهم أن مجتمعهم الأثيني كان يسير نحو التدهور بخطي سريعة في حين لا تفعل قيادته السباسية شيئا سوى التعجيل به نحو هذا التدهور <ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص92</ref>.
 
و تنقسم [[الكوميديا]] الإغريقية من حيث عصورها ألي ثلاث مراحل <ref>J.A.Cramer, Op. Cit,P.406</ref>:
 
===الكوميديا القديمة<ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص93</ref>===
 
اعتمدت موضوعات [[الكوميديا]] القديمة علي البعد السياسي الاحتماعي بالمقام الأول ، و بدأ عصر ازدهارها منذ عام 486 تقريبا حتي حوالي 400 ق.م . اتخذت المسابقات ما بين الكتاب بأعياد اللينايا و الديونيسيا الكبري مكانة كبيرة و اعتادوا التنافس بها ، و تقوم المنافسة علي تقدم خمسة شعراء كل منهم بمسرحية كوميدية واحدة . و كانت الكوميديا القديمة تتميز بوجه عام بأنها ذات نهاية سعيدة ، و بأن بناءها يقوم علي الموضوع السياسي العام ، و بأن الضحك يعتمد علي الفكتهة اللاذعة .
[[ملف:Aristofanes.jpg|تصغير|أريستوفان.]]
 
لقد كان [[أريستوفانيس]] محبا للسلام معاديا للحرب بسبب ما تجره من شرور و وبال ، و لذا صب جام غضبه علي الديماجوجيين الذين يخدعون الجماهير بمعسول الكلام ، و يمنونهم بالأماني و الوعود ، و علي العسكريين الذين يستفيدون من [[الحروب]] و يحرضون علي خوضها ، و يزينون للناس قيامها بأنه خلاص و إنقاذ ، و هو في الحقيقة دمار و خسارة . و كان هجاؤه منصبا بوجه خاص علي كليون و هو أحدأخطر الساسة في نظره و أكثرهم انحرافا . و قد وصف السوفسطائيين بأنهم مفسدي الفكر اليوناني و مزيفين للحقائق و مروجين للأباطيل <ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص94</ref>.
 
===تأثير أريستوفانيس بالكوميديا===
ابتكر [[أريستوفانيس]] لغة كوميدية خاصة به من الكلمات ذات المعاني المزدوجة و الإيحاءات الخاصة و الألفاظ المصكوكة و المركبة تركيبا عجيبا ، كذلك تميزت أشعاره بالرصانة و الإبداع و الخيال ، و كان حواره طبيعيا يتميز بالحيوية في حين كانت نكاته غليظة و جريئة بغض النظر عن كونها غير شهوانية .
 
يعد [[أريستوفانيس]] من أبرع الكتاب في التندر أو الاقتباس الساخر و خاصة فيما اقتبسه من أشعار [[يوربيديس]] : فأحيانا كان ينقل عنه بيت و يغير به كلمة واحدة ، و أحيانا يغير ترتيب بيت بحيث يغير معناه بالكامل ، و أحيانا يقتبس مشهدا [[تراجيديا]] و يغيره ليصبح [[كوميديا]] <ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص95</ref>.
 
===الكوميديا الوسطي <ref>ٌR.Harriott, Op. Cit, p197</ref>===
بدأت في الانتشار عام 400 ق.م ، و اتجهت إلي السخرية من [[الأساطير]] و التهكم علي الأعمال الفلسفية و الأدبية . إلي جانب تهكمها علي السلوك الإنساني الهابط و لا مجال هنا للنكات الصاخبة التي كانت سمة للكوميديا القديمة و لا للنقد السياسي ، بل الفكاهة هنا معتمدة علي السلوك الاجتماعي و انحرافاته ، لذلك فهي فكاهة هادئة تدعو للبسمة و لا للقهقهة <ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص95</ref>.
 
و يمكن اعتبار مسرحية " بلوتوس " ل[[أريستوفانيس]] من [[الكوميديا]] الوسطي حيث انه من الناحية الفنية امتازت [[الكوميديا]] الوسطي ب قلة نسبة أناشيد الجوقة و لأن فواصلها الغنائية لا ترتبط كثيرا بموضوع المسرحية ، و لأن موضوعها ابتعد عن السياسة و اقترب من [[الأساطير]] .
===الكوميديا الحديثة===
 
بدأت بالنتشار من عام 336 ق.م تقريبا ، استمدت موضوعاتها من الحياة الاجتماعية المعاصرة ، اتسمت شخصياتها بالنمطية و أنها لا تمت للواقع المعاش بصلة إلا لماما . و لقد حلت الفكاهة في هذا النوع محل النكات اللاذعة التي كانت سمة للكوميديا القديمة ، و أضحي الحب الرومانسي موضوعا سائدا في مسرحيات كتاب هذا النوع . كذلك لم يعد للجوقة مجال أو وجود إ لا أذ اعتبرت جماعة الراقصيين و الموسيقيين من [[الجوقة]] <ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص98</ref>.
لقد كان النمط الأخلاقي الذي تصوره [[الكوميديا]] الحديثة هابطا خاصة و أنها غضت الطرف عن الخطف و الاغتصاب و قبلتهما كأمر واقع ، و يرجع ذلك إلي أن القيم الاجتمااعية السامية انحطت في عصرها . و وقفت [[أثينا]] بعد تدهور الحضارة الإغريقية فريسة للسيطرة المقدونية .
تختلف [[الكوميديا]] الحديثة -خصوصا لدي مناندروس- عن [[الكوميديا]] القديمة في الاتجاه و الموضوع ، كذلك في الإطار و الأسلوب : ففي اللغة كانت تميل للبساطة حتي لتكاد تشبه النثر أو لغة الحديث اليومي ، كما قل بها العنصر الغنائي إلي أدني حد ، و اضمحل دور الجوقة حتي كادت لا تشترك بالحوار ، كذلك اختفت أجزاء من المكونات مثل " المشهد الجدلي " و " خطاب الجوقة " تدريجيا ، و أصبحت مقسمة إلي ما يشبه الفصول التي تتحدد بدايتها و نهايتها بفواصل غنائية راقصة ، و لم تعد [[الكوميديا]] أو ما تبقي منها في الكوميديا الحديثة تتخذ لنفسها هيئة [[الطيور]] أو [[الحيوانات]] مثل الكوميديا القديمة ، كما اختلفت أقنعتها و تنوعت من أجل الشخصية النمطية التي كانت سمة مميزة للكوميديا الحديثة .
 
===كتاب الكوميديا الحديثة<ref>R.Harriott, Op. Cit, p200:201</ref>===
 
من أهم كتاب الكوميدي الحديثة " فيليمون | Philemon" (361 - 263 ق.م ) و كان مواطنا من سولي في كيليكيا بآسيا الصغري ، و ربما كان من سيراكوساي ب[[صقلية]] ، ثم وفد إلي أثينا في طفولته ، و لم يتبقي لنا من إنتاجه شئ رغم أن" بلاوتوس " الكاتب الكوميدي الرماني اقتبس من اعماله الكثير .
1٬480

تعديل