افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل 6 سنوات
ط
بوتة: تصحيح إملائي اعتمادا على هذه القائمة
في آيار مايو [[1525]]، أثناء [[حرب الفلاحين]] (''bauernkrieg'')، طوّق جيش الفلاحين المكون من 15000 رجل القلعة (مقر مطران فورتسبورغ) لكنهم لم يستطعوا اختراق الجدران متحدة المركز والمبنية على منحدر الحاد. عندما ذهب زعيمهم [[فلوريان غيير]] إلى بلدة روتنبورغ أوب در تاوبر أوائل حزيران يونيو لشراء قاذفات ثقيلة يحتاجها على الأقل لمحاولة لخرق الجدران، وخيم جيش الفلاحين بلا قائد حوالي القلعة، سامحا لجيش محترف في خدمة الأسقف بالالتفاف عليه. ذبح وأعمي أكثر من 8000 من الفلاحين بناءا على أوامر المطران. بعد 410 عاما كرم النازيون فلوريان غيير، باعتباره جزء من الحركة الاشتراكية الوطنية من أجل التحول بعيدا عن سيطرة الكنيسة الكاثوليكية.
 
حوالي عام [[1600]]، أعاد [[يوليوس إشتراشتر]] بناء القلعة إلى قصر من العصر النهضة. بعد غزو من جانب [[غوستاف أدولف الثاني]] ملك السويد عام [[1631]] خلال [[حرب ثلاثين عاما]]، أعيد بناء القلعة لتصبح ذات تحصينات باروكية هائلة، وتم إنشاء الحديقة الأميرية.
 
مع ذلك سقطت القلعة خلال [[الحروب النابليونية]]، وبالطبع لم تنفعها التحصينات عام [[1945]] عندما احتل الجيش الامريكى بسرعة ضفتي النهر الذي يقع عليه قلعة مارينبيرغ وسط مدينة من فورتسبورغ.
298٬388

تعديل