توحيد الأسماء والصفات: الفرق بين النسختين

ط
إضافة بعض الوصلات الداخلية
ط (بوت: قوالب الصيانة, أزال وسوم ويكي, أضاف وسوم نهاية مسدودة)
ط (إضافة بعض الوصلات الداخلية)
{{نهاية مسدودة|تاريخ=يونيو 2013}}
 
تعريف [[توحيد ]] الأسماء والصفات
 
1 / هو : الإيمان بما وصف الله به نفسَه في كتابه ، أو وَصَفَه به رسوله - - من الأسماء الحسنى والصفات العلى وإمرارها كما جاءت على الوجه اللائق به - سبحانه وتعالى - .
 
للعلم بتوحيد الأسماء والصفات والإيمان به أهمية عظيمة ، ومما يدل على أهميته مايلي :
 
1 / أن الإيمان به داخل في الإيمان بالله - عز وجل - إذ لا يستقيم الإيمان بالله حتى يؤمن العبد بأسماء الله وصفاته .
 
"من يرد الله به خيرا يفقّهه في الدّين"
6 / أن أعظم آية في القرآن هي [[آية الكرسي]] ، وإنما كانت أعظم آية لاشتمالها على هذا النوع من أنواع التوحيد .
 
7 / أن [[سورة الإخلاص]] تعدل ثلث القرآن ؛ لأنها أخلصت في وصف الله - عز وجل - .
 
7 / أن سورة الإخلاص تعدل ثلث القرآن ؛ لأنها أخلصت في وصف الله - عز وجل - .
8 / أن الإيمان به يثمر ثمرات عظيمة ، وعبودياتٍ متنوعةً ، ويتبين لنا شيء من ذلك عند الحديث عن ثمرات الإيمان بتوحيد الأسماء والصفات .
 
12

تعديل