الزنابير (مسرحية): الفرق بين النسختين

تم إزالة 14 بايت ، ‏ قبل 7 سنوات
ط
←‏الحبكة: تنسيق المقالة
ط (←‏الحبكة: إضافة قالب بذرة مقال)
ط (←‏الحبكة: تنسيق المقالة)
 
و لكن بدلا من أن تتحسن أحوال الشيخ يحدث العكس ، إذ ينغمس العجوز في الشراب حتي الثمالة ، و يشرع في إهانة الآخرين ، و التصرف بخلق سيئ و يقود الجوقة في رقصة ماجنة . و يبدو أن المؤلف يحاول في هذه المسرحية معالجة الهوة التي تفصل بين فكر الشباب و فكر الشيوخ ، بحيث يحاول كل طرف فهم ظروف الطرف الآخر و معرفة عالمه <ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص242</ref> .
 
{{بذزة}}
 
==مصادر==
1٬480

تعديل