افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 27 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
ط
إضافة قالب " ثبت مراجع"
==نبذة==
بهذه المسرحية يهاجم [[أريستوفانيس]] السياسي كليون من جديد بعد مسرحية " [[الفرسان (مسرحية)]] " ، و لكن بشكل مختلف ، لأنها تدور حول نقد النظام القضائي الأثيني . و رغم أن المؤلف لم يشك قط في قيمة المؤسسات القضائية بالنسبة للنظام الديمقراطي ، إلا أن شعورا بالقلق كان ينتابه لأن الدهماويين من طراز كليون قد جعلوها عديمة الجدوى . و ذلك أن المحكمة العليا المعروفة باسم " Heliaia "التي ترجع إلي عصر "سولون | Solon" و غدت في عهد " إفيالتيس <ref>سياسي أثيني كان صديقا لبريكليس ، و مناهضا لكيمون ، و ترجع شهرته إلي الإصلاحات الديمقراطية التي أدخلها علي الدسوتر الأثيني ، و بخاصة ما قام به من تحديد لساطات محكمة الأريوباجوس التي كانت المحكمة القضائية العليا ، فجعل اختصاصها مقصورا علي الجرائم ذات الصبغة الدينيية ، و إدارة أوقاف الآلهة . و كان بريكليس قد خصص أجرا قدره أوبول واحد لكل من يحضر جلسة من جلسات محكمة الهيلايا</ref>".
 
{{ثبت المراجع}}
1٬480

تعديل