افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 68 بايت، ‏ قبل 6 سنوات
ط
←‏في فرنسا: وصلات داخلية
'''هنري دو جوفينيل''' (بالفرنسية Baron Henry de Jouvenel des Ursins)، أول [[مندوب سامي|مفوض سامي]] [[فرنسي]] مدني على [[سوريا]] و[[لبنان]] إبان [[الانتداب الفرنسي على سورية ولبنان|الإنتداب الفرنسي]] للمنطقة، تولى مسؤولياته كموّض سامٍ في 23 [[ديسمبر]] 1925 واستمر حتى 23 [[يونيو]] 1926. وهو صحافي ورجل سياسة [[فرنسي]] ولد في العام 5 [[أبريل]] [[1876]] وتوفي في 5 [[أكتوبر]] [[1935]].
==في فرنسا==
تولى منصب مدير عام وزارة التجارة الفرنسية في العام [[1905]]، وبعد ذلك انخرط في العمل الصحافي واصبح رئيسا لتحرير صحيفة ('''لوماتان - LE MATIN''')، حيث تعرّف على زوجته الثانية ('''كوليت - Colette''') وتزوجها في 19 ديسمبر من العام 1912 وانجبا فتاة تدعي '''بيل-غازو BEL-GAZOUK،GAZOU'''، ولهنري دوجوفينيل ولد يدعى '''رينو RENAUD''' من عشيقة الأولى '''إيزابيلا'''. كما انه كان متزوجا قبل كوليت بزوجته الأولى التي تدعي '''Claire Boas''' وله منها '''Bertrand de Jouvenel'''.
في العام 1914 وإبان [[الحرب العالمية الاولى]]، التحق [[الجيش الفرنسي|بالجيش الفرنسي]] وقاتل في منطقة '''فردان VERDUN،VERDUN'''، بعد الحرب بدأ العمل السياسي كسيناتورك[[سيناتور]] (عضو في مجلس الشيوخ) من العام [[1921]] واستمر كذلك حتى العام [[1933]]. في العام [[1924]] تم تعيينه وزيرا للتعليم العام والفنون الجميلة. في العام [[1925]] تم تعيينه مفوضا ساميا فرنسيا على [[لبنان]] وسورياو[[سوريا]].
في العام [[1923]] واجه مشاكلا مع زوجته الثانية وانفصلا عام [[1925]].
 
أختير كأول رئيس للإتحاد الفرنسي للمغتربين من العام [[1927]] إلى العام [[1935]]. في العام [[1932]] شغل منصب سفير [[فرنسا]] في [[إيطاليا]] وبقي في هذا المنصب حتى العام [[1933]]. عام [[1934]] تم تعيينه وزيرا لفرنسا لما وراء البحار. كما تم تعيينه مندوبا لفرنسا مرات عديدة في [[عصبة الأمم]].
 
==المفوض السامي==
===في لبنان===