أحمد آل طعان: الفرق بين النسختين

تم إضافة 824 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
ط
لا يوجد ملخص تحرير
ط
| أستاذه = [[مرتضى الأنصاري]]، [[علي بن محمد بن إسحاق البلادي|وابن إسحاق البلادي]]
}}
'''''الشيخ'' أحمد بن صالح بن طعَّان بن ناصر بن علي الستري البحراني القطيفي''' ([[1250 هـ]] - [[1315 هـ]]). هو رجل دين وفقيه ومرجع [[الشيعة|شيعي]] [[بحارنة|بحراني]]، كان من مراجع [[شيعة اثنا عشرية|الشيعة الإثني عشريَّة]] في منطقة [[الخليج العربي]]، حيث رجع إليه في أمور الدين والفُتيا جمع من شيعة [[البحرين]] [[القطيف|والقطيف]]، وله مصنَّفات في الفقه الإسلامي (الشيعي)، والحديث، والتاريخ، بالإضافة إلى [[شعر عربي|الشعر العربي]].
 
== ولادته ونشأته ==
 
== هجرته إلى القطيف ==
رجع بعد فترة إلى [[البحرين]] قادماً من [[النجف]] وأقام بالبحرين مقدار سنتين، ثم سافر إلى [[العراق]] مرة أخرى بقصد زيارة المقدسات الشيعية برفقة أهله وأولاده، فلما قضى وطره من الزيارة كان في طريقه للرجوع إلى [[البحرين]]، فلما وصل [[القطيف]] وكانت على طريقه ومعه زوارٌ منها؛ سمع بورود [[محمد بن خليفة آل خليفة|محمد بن خليفة]] حاكم البحرين هناك، وهو يريد الذهاب للبحرين ليأخذها من أخيه [[علي بن خليفة آل خليفة|علي بن خليفة]] عنوة وقد اجتمع معه عدة من الأعراب، فخاف آل طعان من ذهابه إلى البحرين، فاستخار الله على النزول في [[القطيف]] حتى تنكشف حقيقة الحال، فخرجت الخيرة على نزوله في القطيف أمراً وعلى ذهابه إلى البحرين نهياً. نزل في بداية أمره في [[سيهات]] ثم جرت حادثة ألجأته للخروج منها وهي أن شخصاً أُحضر عند عمدة سيهات فضُرب حتى الموت، فترك آل طعان سيهات استنكاراً لما حدث ونزل في الدبابية، ثم قام وفد من [[القديح]] بزيارته وطلبوا منه النزول عندهم وكان من جملة من حضر عمدة القديح آنذاك إبراهيم ابن علي أبو الرحى.<ref name="أنوارالأنوار 254">
{{cite book
| last = البلادي البحراني
| first = علي
| authorlink = علي حسن البلادي
| coauthors =
| editor =
| others =
| title = أنوار البدرين |في origdateتراجم =علماء القطيف والأحساء والبحرين
| urlorigdate =
| origyear =
| origmonth =
| url =http://shiaonlinelibrary.com/الكتب/4524_أنوار-البدرين-الشيخ-علي-البحراني/الصفحة_254
| url =
| format =
| accessdate =
| doi =
| id =
| pages = ص 254
| chapter =
| chapterurl =
| ref =
}}
</ref>
</ref><ref>[http://www.aqlaam.net/index.php?act=news&sec=12&id=1099672144 ترجمة آل طعان على «شبكة أقلام الثقافية»]</ref>
 
فاستقر فيما بقي من عمره في [[القطيف]] وقد تخللت فترة إقامته في [[القطيف]] رحلة سفر إلى مدينة [[مشهد]] لزيارة قبر [[علي بن موسى الرضا]] حيث يُعد من المقدسات عند [[شيعة اثنا عشرية|الشيعة الإثني عشرية]]، كما كانت له زيارات متفرقة إلى [[البحرين]].<ref name="أنوار 254" />
* [[محمد حسين الكاظمي]].
* راضي بن محمد بن محسن النجفي.<ref name="الأنوار 253" /><ref>راجع أنوار البدرين للبلادي صفحة 253، أعيان الشيعة للأميني</ref>
 
==تلاميذه==
* حسن بن علي بن عصفور البحراني.
* باقر بن علي بن إسحق البحراني.
* محمد بن عبد الله بن أحمد البحراني.
* ضيف الله بن محمد بن أحمد بن سيف القطيفي.<ref name="أنوار 254" />
* [[علي حسن البلادي|علي البلادي]]، صاحب ''أنوار البدرين'' وقد كان كافله بعد أن تُوفي والده وهاجر مع والدته إلى القطيف.
 
==شعره==
 
== تلامذته ==
* حسن بن علي بن عصفور البحراني.
* باقر بن علي بن إسحق البحراني.
* محمد بن عبد الله بن أحمد البحراني.
* ضيف الله بن محمد بن أحمد بن سيف القطيفي.<ref name="أنوار 254" />
* '''[[علي حسن البلادي|علي البلادي]]''' صاحب كتاب ''[[أنوار البدرين (كتاب)|أنوار البدرين في تراجم علماء القطيف والأحساء والبحرين]''، وهو من أهل [[البلاد القديم]]، وقد هاجر مع والدته في سن مبكرة إلى [[القطيف]] بعد وفاة والده، ولاضطراب الأوضاع السياسيَّة والأمنيَّة في البحرين، وقد تولَّى آل طعان كفالته في القطيف، وعليه أخذ أوليَّات [[حوزة علمية|العلوم الحوزويَّة]]، وقد أفرد البلادي رسالة مستقلَّة في أحوال أستاذه آل طعان أسماها ''الحق الواضح في أحوال العبد الصالح''.
* '''محمد صالح آل طعان''' هو ابنه، وقد سار على نهج والده في دخول سلك رجال الدين، وله من الكتب: ''”ذرائع الآمال فيما يخص السنة من الأعمال على نسق الأقبال''، ونقل [[علي حسن البلادي|البلادي]] (''وهو صهره على أخته'') في ترجمته له في [[أنوار البدرين (كتاب)|''أنوار البدرين'']] فقال: ''له من المصنفات شرح منظومة والده في الشكوك والسهو وله كتاب في الفقه أكثر العبادات، وله كتاب في أدعية مناسك الحج، وله منظومة في الأصول“.''<ref>
{{cite book