باجل: الفرق بين النسختين

تم إضافة 1٬246 بايت ، ‏ قبل 7 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
{{معلومات مدينة
|الاسم الرسمي = باجلبينون
|اسم2 =
| البلد = {{اليمن}}
|خريطة المدينة =
|تعليق على الخريطة =
|نوع المنطقة = مديرية
|اسم المنطقة = مديرية باجل
|المسؤول الاعلى =
|اسم المسؤول =
|المسؤول الثاني = محافظة
|اسم المسؤول الثاني = محافظة الحديدةذمار
|المسؤول الثالث =
|اسم المسؤول الثالث =
|ارتفاع = <!-- الارتفاع عن مستوى البحر(م) -->
|المساحة الكلية =
|التعداد السكاني = 67781
|سنة التعداد = [[2004]]
|إجمالي السكان =
|الكثافة السكانية =
|خط العرض = 15.06
|خط الطول = 43.28
|خريطة البلد = اليمن
|غرينتش توقيت صيفي =
 
}}
'''بينون''' هي مدينة أثرية قديمة تقع في [[عزلة ثوبان (ذمار)|عزلة ثوبان]] من ناحية الحداء ب[[محافظة ذمار]]، وهي تقع في شرقي بلاد [[عنس]] مقابلة لكراع حرة كومان. وتبعد عن [[مدينة ذمار]] بنحو أربعة وخمسين كيلو مترا عبر طريق فرعي من طريق ذمار. ويحل الموقع الأثري اليوم مسند إلى جبل منفرج في وسطه تسيل مياهه إلى [[وادي نمارة]] في أسفل الجبل. وعلى أبرز قمم هذا الجبل تقع كل من قريتي النصلة والداخلة وتطلان إلى الشرق على [[وادي الجلاهم]]، وإلى الغرب على [[وادي نمارة]].
 
كانت بينون من المدن الحميرية المشهورة مثل [[ظفار]] و[[غيمان]]. وأهم آثار بينون هي بقايا [[شهران]]، وتدل تلك الآثار الواقعة في الداخلة على حصن منيع يحيط به أكثر من سور واحد. وقد شيدت جدران القصر بحجارة ضخمة جيدة ومتعددة الألوان.
'''مدينة باجل'''هي من مدن وأسواق تهامة المشهورة في الوقت الحاضر، وهي مركز ل[[مديرية باجل]] ب[[محافظة الحديدة]]. تقع عل بعد 55 كلم شمال شرق مدينة [[الحديدة]]، على الطريق الرئيسي الذي يربط بينها بين العاصمة [[صنعاء]]. يبلغ تعداد سكانها 67781 نسمة حسب الإحصاء الذي أجري عام [[2004]].
==تاريخ==
يعود أقدم ذكر لها في المصادر التاريخية إلى القرن الرابع الهجري/ العاشر الميلادي كواحدة من قرى قبائل القحرى. وهم بطن من بطون عَكَ يتفوعون إلى ستة أقسام: الجمادية وبن خلف والخضارية والمجاردة وعزان والضوامرة. وتحمل بعض النواحي والقرى والجمال التابعة لباجل أسماء تلك القبائل وغيرها.
 
أما الأثر الثاني فيمثل نحتا في كل من [[جبل النقوب]] وبينون لتحويل السيول. وتأتي المياه من وراء جبل النقوب عبر النفق إلى [[وادي الجلاهم]] لتجري إلى النفق الآخر عبر جبل بينون باتجاه [[وادي نمارة]]، وحالما تغادر النفق تجتمع في سد يقع في أعلى وادي نمارة الذي تمتد أراضيه الخصبة مساحات شاسعة.
زارها [[هانز يتز]] في سنة 1930 م، وذكر أنها بلدة صغيرة بها قلعة خشنة محاطة بسور عال مبني من الآجر تتخلله أعداد من أبراج المراقبة الضخمة.
 
==النفق==
كانت باجل قرية صغيرة اكتسبت أهمية كبيرة منذ بداية [[القرن العشرين]]، فكانت حتى السبعينات من القرن العشرين مركزا ل[[قضاء باجل]] الذي يضم عددا من المناطق التهامية الممتدة من ساحل الحديدة حتى سفح جبل الزاهر في [[مديرية بني سعد]] في [[محافظة المحويت]].
ونفق جبل بينون مسدود بسبب انهيار مداخله، أما نفق النقوب فما زال على أوثق حال، ويبلغ طوله مائة وخمسين مترا، وعرضه زهاء ثلاثة أمتار، وارتفاعه أربعة أمتار ونصف ال[[متر]] تقريبا. وفي داخل النفق فتحات جانبية يعتقد أنها وجدت لتثبت فيها ألواح، أو أحجار لتنظيم تدفق ال[[سيول]]، وتخفيف اندفاع المياه قبل أن تخرج من النفق إلى ساقية الوادي. وفي أعلى مداخل هذا النفق حفر نقش ب[[خط المسند]] يسجل بأن النفق قد شق ليسقي وادي نمارة. وفي مدخل النفق يشاهد المرء نقشين أحدهما منطمس، ولا يكاد تبين حروفه، أما الثاني فيمكن قراءة معظمه، ويدل محتواه على أنه دون نذرا من أحدهم واسمه [[الحيعث ابن زعيم]] إلى معبوده عثتر بمناسبة افتتاح النفق.
==النقوش]]
من أهم ال[[نقوش]] التي عثر عليها في بينون حديثا نقشا مكسورا دون بمناسبة تشييد أحد المباني. وقد جاء في هذا النقش اسم مدينة بينون واسم الملك الحميري المعاصر وهو ([[شمر يهرعش]] ملك [[سبأ]] و[[ذي ريدان]] و[[حضرموت]] و[[يمنت]])، كما جاء في النقش نفسه ذكر سنة البناء ب[[التقويم الحميري]] المعروف، وهي 420، وقد تكون أكثر من عشرين وأقل من ثلاثين بسبب التلف الذي أصاب الرقم، وتوافق هذه السنة بالتقويم الميلادي نحو 305 م، ويستفاد من نقوش أخرى أن هذا التاريخ يقع في أخر فترة حكم هذا الملك الحميري المشهور .
 
وإذا كانت بينون لم تكشف آثارها كاملة حتى الآن، إلا أن ما ظهر منها يدل على أنها ربما كانت قد قامت قبل الميلاد بقرون، وأن ازدهارها كان لقرون عدة بعد الميلاد، ويرجع الدارسون أن نهاية المدينة كانت قرابة عام 525 م عندما دخل [[الأحباش]] إلى اليمن وأنهوا دولة [[حمير]]، وكان مما فعلوه هو تخريب أو إحراق عدد من المدن الحميرية، وكان من بينها مدينة بينون.
يذكر الحجري بأن جزءا من مباني المدينة شيد بالآجر وشيد الجزء الأكبر منها بالقش. تشتهر باجل بزراعة البذرة والقطن، وقد أقيم حديثا فيها عدد من مزارع الخضروات والفواكه.
==المعالم==
ومن أهم المعالم الأثرية والتاريخية في مدينة باجل الجامع الكبير، وقلعتها الحصية [[القشلة]] التي شيدت على قمة [[جبل الشريف]] المطل من الغرب على المدينة، ويرجع تاريخ عمارتها الحالية إلى فترة الإحتلال العثماني لليمن.
 
{{مدن الحديدةذمار}}
وقد اتسعت باجل حديثا وبني خارجها عدد من المصانع أكبرها "[[مصنع اسمنت باجل]]" منذ العام [[1969]]، الذي يعتمد على محجر غني بالصخور الجيرية.
 
==مراجع وروابط خارجية==
*[http://www.world-gazetteer.com/wg.php?x=1350803059&men=gadm&lng=en&des=gamelan&geo=-242&srt=do2n&col=abcdefghinoq&msz=1500&va=x World Gazetteer:Yemen]
*[http://www.cso-yemen.org/ الجهاز المركزي للإحصاء بالجمهورية اليمنية]
* [http://www.yemen-nic.net المركز الوطني للمعلومات باليمن]
 
{{مدن الحديدة}}
{{محافظات اليمن}}
{{شريط بوابة اليمن}}
{{بذرة جغرافيا اليمن}}
[[تصنيف:مدن اليمن]]
[[تصنيف:مدن محافظة الحديدةذمار]]
[[تصنيف:محافظة الحديدةذمار]]