افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 6 بايت، ‏ قبل 6 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
}}
{{حروب العبيد الرومانية}}
'''حرب العبيد الثالثة'''(73-71 ق.م)، أو '''حرب المصارعين''' وكما سماها [[بلوتارخ]] '''حرب سبارتاكوس'''، هي آخر حرب في سلسلة من [[تمرد العبيد|تمردات للعبيد]] غيرالغير المرتبطةمترابطو وغيروالغير الناجحة في وجه [[الجمهورية الرومانية]]، وتسمى السلسلة [[حروب العبيد الرومانية]].
 
تعتبر حرب العبيد الثالثة الحرب الوحيدة في السلسلة التي هزت وهددت القلب الروماني وهو [[إيطاليا (الإمبراطورية الرومانية)|إيطاليا]]، كما أثارت انتباه الشعب نتيجة إلى فوز المتمردين المتكرر ضد الجيش الروماني وزيادة أعدادهم بسرعة بين عامين 73 و71 قبل الميلاد. قضي على التمرد من خلال جهود عسكرية مركزة لقائد وحيد وهو [[ماركوس ليكينيوس كراسوس]]، مع أن آثار التمرد لازالتبقيت موجودةمتواجدة فيضمن السياسات الرومانية لسنوات.
 
بين عامي 73-71 قبل الميلاد، هربت مجموعة من العبيد، كان عدد المجموعة في البادئ حوالي 78<ref>Plutarch Life of Crassus 8</ref>، وغالبهم [[مصارعة رومانية|مصارعون]] من أصول [[تراقيون|تراقية]] [[الغال|وغالية]] [[جرمانيون|وجرمانية]]<ref>Strauss, ''The Spartacus War'' Simon and Schuster, 2009, p. 20-22</ref> وكبر عددهم حتى وصل إلى 120,000<ref>Appian, ''Civil Wars'', [http://penelope.uchicago.edu/Thayer/E/Roman/Texts/Appian/Civil_Wars/1*.html#117 1:117] "… Spartacus sacrificed 300 Roman prisoners to the shade of Crixus, and marched on Rome with 120,000 foot…"</ref> رجل وامرأة وطفل، وتجولوا وغزوا أنحاء عدة في إيطاليا تحت لواء قادة عدة، من صمنهم المصارع والجنرال [[سبارتاكوس]]. أظهر رجال هذه المجموعة قوة كبيرة مفاجئة في تصديهم للعسكرية الرومانية، من ضمنهم الدوريات التي جالت [[كامبانيا]]، وال[[ميليشيا]] الرومانية، [[فيلق روماني|والفيالق الرومانية]] تحت قيادة [[قنصل روماني|قنصلية]]. وصف بلوتارخ أعمال المتمردين بأنها محاولة هروب للعبيد الرومان إلى [[غاليا كيسالبينا]]، بينما صور كل من [[أبيان]] و[[فلوروس]] الثورة بأنها حرب أهلية حاول فيها العبيد القبض على مدينة روما.
9٬734

تعديل