حمض بولي أكريليك

مركب كيميائي

حمض بولي أكريليك أو كما يعرف بالاسم الشائع كاربومير هو بوليمر حمض الأكريليك.[1][2][3]

Poly(acrylic acid)
حمض بولي أكريليك

الاسم النظامي (IUPAC)

Poly(acrylic acid)

أسماء أخرى

PAA, PAAc, Acrysol, Acumer, Alcosperse, Aquatreat, Carbomer, Sokalan

المعرفات
رقم CAS 9003-01-4 ☑Y
الخواص
الصيغة الجزيئية (C3H4O2)n
الكتلة المولية variable
المخاطر
ترميز المخاطر
مادة مهيّجة Xi
توصيف المخاطر
NFPA 704

NFPA 704.svg

0
0
0
 
في حال عدم ورود غير ذلك فإن البيانات الواردة أعلاه معطاة بالحالة القياسية (عند 25 °س و 100 كيلوباسكال)

الأسماء المرادفةعدل

Acritamer acrilic acid polymer : carbopal : carboxy vinyl polymer

التسمية الكيميائية و مواصفات كيميائية مساعدةعدل

carboxy polymethylene

الاستخدام الصيدلانيعدل

عامل مستحلب ، عامل معلق ، رابط في المضغوطات ، رافع للزوجة . تُستخدم مركبات كاربومير بشكل أساسي في الأشكال الصيدلانية السائلة أو النصف صلبة كعامل معلق أو كعامل رافعه للزوجة في الأشكال من مثل الكريمات و الهلامات و المراهم و قد تًستخدم في الأشكال العينية أو الشرجية و موضعية التطبيق . و مركبات الكاربومير ذات المحتوى المنخفض من البنزن المتبقي في المادة مثل كاربومير937P و 974P قد تُستخدم بالإضافة إلى ذلك في الأشكال الفموية من مثل المعلقات و المضغوطات ذات زمن التحرر الطويل sustaineed released tablets . و في محضرات المضغوطات يُستخدم الكاربومير كعامل رابط سواء في عمليات الضغط المباشر أو في العمليات التي يسبقها التخثير الرطب ، و في عملية التخثير هذه يُستخدم الماء كسائل مخثر . كما و تُستخدم مركبات الكاربومير كعامل مستحلب في تحضير المستحلبات من نمط ز/م التي تخصص للاستخدام الخارجي . و لهذا الغرض يعدل الكاربومير جزئياً بهيدروكسيد الصوديوم كما يُعدّل جزئياً بأمين طويل السلسلة من مثل ستريل أمين stearylamine.

التأثير على صحة الجسمعدل

تُستخدم هذه المادة بشكل واسع في المحضرات غير الزرقية خصوصاً السوائل الموضعية التطبيق و الأشكال نصف الصلبة و قد تُستخدم بعض أنواعها في المحضرات الفموية . و دراسات السمية الفموية الدقيقة التي أجريت على الكلاب أشارت إلى أن الكاربومير934P يمتلك سمية فموية ضعيفة حيث أن جرعات بحدود 8 غ/كغ أعطيت لها دون أن تُلاحظ حوادث وفاة . و تعتبرها المادة عموماً غير سامة و غير مخرشة و لا توجد أي إشارات إلى حدوث أي آثار تحسسية لدى استخدامها موضعياً و لدى الإنسان الجرعات الفموية بحدود 1-3 غ منه استخدمت كملين .

سلامة الاستعمالعدل

تختلف الاحتياطات المتبعة أثناء التعامل مع المادة باختلاف الكمية و الظروف المحيطة. و يجب خفض كمية الغبار المثارة نظراً لمخاطر التعرض له حيث أن غبار الكاربومير مخرش للأعين و الأغشية المخاطية و المجاري التنفسية . و يصعب إزالة غبار الكاربومير لدى تماسه مع العين بالماء فقط نظراً لوجود الفيلم الجيلاتيني الذي تشكله هذه المادة و لذا يُستخدم المحلول الملحي لهذا الغرض و يُنصح عموماً بحماية الأعين و ارتداء القفازات و حماية الأعين و استعمال القناع الواقي من الغبار .

التنافراتعدل

يتغير لونه بوجود الريزوسينول و يتنافر مع الحموض القوية و الفينول و بوليمرات كاتيونيك .

المصادرعدل

  1. ^ Orwoll, Robert A.; Yong, Chong S. (1999). "Poly(acrylic acid)". In Mark, James E. (المحرر). Polymer Data Handbook. Oxford University Press, Inc. صفحات 252–253. ISBN 978-0195107890. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ Todica, M.; et al. (2015). "UV-Vis fluorescence investigation of some poly (acrylic) gels" (PDF). Studia UBB Chemia. 1: 7–17. مؤرشف من الأصل (PDF) في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  3. ^ Todica, M.; et al. (2015). "Spectroscopic investigation of some poly-(acrylic acid) gels with embedded gold nanoparticles" (PDF). Studia UBB Chemia. 1: 19–28. مؤرشف من الأصل (PDF) في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  • Handbook of Pharmaceutical Excipients SIXTH EDITION