حمض الفولفيك

أحماض الفولفيك (Fulvic acids) هي مركبات طبيعية تصنف من الأحماض العضوية، وهي من مكونات الدبال (جزء من المادة العضوية الترابية).[1] تختلف مركبات حمض الفولفيك عن مركبات الحمض الدبالي من حيث محتوى الكربون والأكسجين والحموضة ودرجة البلمرة والوزن الجزيئي واللون.[2] يبقى حمض الفولفيك في المحلول بعد إزالة الحمض الدبالي من الدبالين (هومين) بعملية تحميض.[3][4][5]

تعد أحماض الفولفيك ذات وزن جزيئي منخفض نسبياً وهي ذات فعالية حيوية أقل بالمقارنة مع الأحماض الدبالية الأخرى.[6] وكمقارنة مع حمض الهيوميك ، يحتوي حمض الفولفيك على محتوى أعلى من الأوكسجين وهو قابل للذوبان في الأوساط القلوية والحمضية والمتعادلة (مدى واسع من الأس الهيدروجيني)، بينما يذوب حمض الهيوميك في الأوساط القلوية، وكذلك يتكون من جزيئات صغيرة محبة للماء تحتوي على مجموعات وظيفية وفيرة خصوصاً المجموعات الوظيفية للكربوكسيل.[7]

ويعتبر حمض الفولفيك وسط منظم لنمو النبات، ويساهم في تعزيز وظائف متعددة كزيادة نفاذية غشاء الخلية ورفع كفاءة التمثيل الضوئي للنباتات، والتحكم في مستويات الهرمونات. فعلى سبيل المثال، يمكن أن يزيد حمض الفولفيك من معدلات إنبات البذور، ونمو الجذور والبراعم، وتعزيز مقاومة النبات للضغوط البيئية كمقاومة تأثيرات الملوثات العضوية وغير العضوية كـالمعادن الثقيلة في التربة، وتحسين جودة المنتجات الزراعية وكميتها.[7] بالإضافة إلى الأثر الإيجابي على النباتات، فحمض الفولفيك يساهم في رفع مناعة جسم الانسان حيث يعزز من امتزاز الفيتامينات[8] وكذلك تحسين نمو الحيوانات وزيادة مقاومتها للأمراض الشائعة.[7]

معرض صورعدل

طالع أيضاًعدل

مراجععدل

  1. ^ Bremner, J. M. (1951-01-01). "A Review of Recent Work on Soil Organic Matter Part I". Journal of Soil Science (باللغة الإنجليزية). 2 (1): 67–82. doi:10.1111/j.1365-2389.1951.tb00591.x. ISSN 1365-2389. مؤرشف من الأصل في 16 سبتمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Properties of humic substances". karnet.up.wroc.pl. مؤرشف من الأصل في 15 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Aiken, G. R.; McKnight, D. M.; Thorn, K. A.; Thurman, E. M. (1992-07-01). "Isolation of hydrophilic organic acids from water using nonionic macroporous resins". Organic Geochemistry. 18 (4): 567–573. doi:10.1016/0146-6380(92)90119-I. مؤرشف من الأصل في 8 مارس 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Chefetz, Benny; Chen, Yona; Hadar, Yitzhak; Hatcher, Patrick G. (1998-03-04). "Characterization of Dissolved Organic Matter Extracted from Composted Municipal Solid Waste". Soil Science Society of America Journal (باللغة الإنجليزية). 62 (2): 326. doi:10.2136/sssaj1998.03615995006200020005x. ISSN 0361-5995. مؤرشف من الأصل في 28 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Perdue, Dr. E. Michael. "IHSS - Welcome Page". www.humicsubstances.org. مؤرشف من الأصل في 17 نوفمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 17 نوفمبر 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Canellas, Luciano Pasqualoto; Façanha, Arnoldo Rocha (2004-03-01). "Chemical nature of soil humified fractions and their bioactivity". Pesquisa Agropecuária Brasileira. 39 (3): 233–240. doi:10.1590/S0100-204X2004000300005. ISSN 0100-204X. مؤرشف من الأصل في 10 يناير 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. أ ب ت Wang, Zhonghua; Shen, Tianlin; Yang, Yuechao; Gao, Bin; Wan, Yongshan; Li, Yuncong C.; Yao, Yuanyuan; Liu, Lu; Tang, Yafu (2020-01-10). "Fulvic acid-like substance and its characteristics, an innovative waste recycling material from pulp black liquor". Journal of Cleaner Production (باللغة الإنجليزية). 243: 118585. doi:10.1016/j.jclepro.2019.118585. ISSN 0959-6526. مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ A, Marosz (2009). "Effect of fulvic and humic organic acids and calcium on growth and chlorophyll content of tree species grown under salt stress". Dendrobiology (باللغة الإنجليزية). 62: 47–53. ISSN 1641-1307. مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن الكيمياء بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.