حليب ناقة

حليب يُفرز من ضرع أنثى الإبل

حليب النوق أو حليب الإبل هو حليب يُفرز من ضرع الناقة أنثى الإبل.[1][2][3] وهو غني بالدهون والبروتين. لا يمكن تحويل حليب الإبل إلى زبدة بالطريقة التقليدية. ويمكن ذلك باٍضافة عوامل أو اٍذا خض في درجة حرارة 24 اٍلى 25 درجة مئوية وللوقت دور أساسي في الوصول اٍلى النتائج. يمكن تحويل الحليب بسهولة اٍلى لبن. الزبدة أو الزبادي الناتج من حليب النوق يغلب عليها اللون الأخضر الخافت.

رجل يشرب حليب نوق من زبدية في السعودية
حوار يرضع من ناقة

المكونات الغذائيةعدل

يُعتبر حليب الإبل مصدراً غنيّاً بالبروتينات، فهو غذاء كامل يحتوي على المغذيات الطبيعية الكافية للحفاظ على الحياة مع غياب مصادر التغذية الأخرى. كما أنه يحتوي على مستويات عالية من البوتاسيوم والمغنيسيوم والحديد والمنغنيز والنحاس والصوديوم والزنك مقارنة بحليب البقر بالإضافة إلى احتوائه على كمية أقل من الكوليسترول. كما أنه يحتوي على فيتامين جـ أكثر بـ 3 مرات والحديد أكثر بـ 10 مرات من مستواها في حليب البقر، وهو مغذٍّ بشكل كبير حيث يتم إعطائه في بعض الدول للأطفال الذين يعانون من سوء التغذية.[4]

الاستعمال في العلاجعدل

أظهر الباحثون[من؟] أن أثر حليب الإبل في علاج التوحد دون وجود أي آثار جانبية على الأطفال،[بحاجة لمصدر] وبالإضافة إلى قدرته على علاج حساسية الطعام ومشاكل القناة الهضمية فإن لحليب الإبل القدرة على مقاومة البكتيريا والفيروسات مما يساعد في شفاء الأشخاص المصابين بأمراض المناعة الذاتية.[5]


انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ "Milk, whole fresh camel producers"، UN Food & Agriculture Organization، مؤرشف من الأصل في 21 أبريل 2014، اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2016.
  2. ^ Ramet, J. P. (2011)، "Methods of processing camel milk into cheese"، The technology of making cheese from camel milk (Camelus dromedarius)، FAO ANIMAL PRODUCTION AND HEALTH PAPER، Rome: Food and Agriculture Organization of the United Nations، ISBN 92-5-103154-1، ISSN 0254-6019، OCLC 476039542، مؤرشف من الأصل في 11 فبراير 2019، اطلع عليه بتاريخ 06 ديسمبر 2012.
  3. ^ Shabo, Y؛ Barzel, R؛ Margoulis, M؛ Yagil, R (2005)، "Camel milk for food allergies in children"، The Israel Medical Association journal : IMAJ، 7 (12): 796–8، PMID 16382703.
  4. ^ "Camel Milk: Are There Health Benefits?"، WebMD (باللغة الإنجليزية)، اطلع عليه بتاريخ 06 سبتمبر 2022.
  5. ^ Galali, Yaseen؛ Galali, Yaseen، "Miraculous Properties of Camel Milk and Perspective of Modern Science" (باللغة الإنجليزية)، doi:10.23937/2469-5793/1510095، ISSN 2469-5793. {{استشهاد بدورية محكمة}}: Cite journal requires |journal= (مساعدة)

وصلات خارجيةعدل