افتح القائمة الرئيسية

حسينية الحاج داوود العاشور

قائمة ويكيميديا

حسينية الحاج داوود العاشور هي حسينية تم تأسيسها عام 1991 في منطقة مهيرجان التابعة لقضاء أبي الخصيب في محافظة البصرة العراقية، وقد سُميت على اسم مؤسسها داوود حسن العاشور وقد كانت نشاطات الحسينية تقتصر على إحياء مناسبات محددة فقط، ولكن بعد عام 2003، أي بعد سقوط نظام حزب البعث العربي الاشتراكي؛ كانت نقطة تحول في تاريخ الحسينية من خلال إحياء العديد من المناسبات وإقامة المحاضرات الدينية على مدار السنة كما أن بعض فعاليات الحسينية تُبث مباشرةً على قناة العقيله، وفي بعض الأحيان على قناة والأوحد.

حسينية الحاج داوود العاشور
معلومات عامة
القرية أو المدينة البصرة/ أبي الخصيب
الدولة  العراق
تاريخ بدء البناء 1991م
المواصفات
عدد المصلين 300 - 600
التصميم والإنشاء
النمط المعماري الأسلامية
باني المسجد الحاج داود العاشور

محتويات

مؤسس الحسينيةعدل

مؤسس الحسينية هو داوود حسن العاشور المولود في قضاء شط العرب عام 1938؛ كان قد عمل في تجارة التمور ومنذ خمسينيات القرن العشرين بدء بالنشاط الديني من خلال إدارته لموكب والده الحاج حسن العاشور في حسينية اللباني الواقعة في قضاء أبي الخصيب وفي فترة حكم حزب البعث العربي الاشتراكي تعرض لضغوطات ومضايقات كثيرة، كما أنهم قاموا بغلق الحسينية لفترة طويلة مما اضطر العاشور لنقل فعاليات الحسينية في أماكن أخرى.

تفجير الحسينية 2011عدل

في الخامس والعشرين من أغسطس 2011 (24 رمضان)؛ تم تفجير سيارة مفخخة على بعد 100 متر من الحسينية، وقد خلف الانفجار العشرات من القتلى والجرحى، في حين نجى محمد باقر الفالي - خطيب الحسينية آنذاك - من محاولة الاغتيال حيث خرج من الحسينية قبل دقائق من التفجير، وقد أدت شدة الانفجار إلى حدوث أضرار في الأبنية المجاورة، وكذلك، تدمير عشرات السيارات.[1] وقد حملت بعض الأوساط تنظيم القاعدة - متمثلةً في دولة العراق الإسلامية - مسؤولية التفجير.[2]

الصورعدل

وصلات خارجيةعدل

مصادرعدل