حالة الطوارئ في فنزويلا 2016

حالة الطوارئ في فنزويلا 2016 في 13 مايو 2016 أعلن الرئيس نيكولاس مادورو حالة الطوارئ في فنزويلا. لم يشرح مادورو تفاصيل حالة الطوارئ هذه، لكنه ذكر مؤامرة داخل البلاد ومن إحدى دول منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) والولايات المتحدة للإطاحة بحكومة كاراكاس. حدثت حالة الطوارئ الأخيرة في عام 2015 بسبب مشاكل بالقرب من الحدود الكولومبية، مما أدى إلى تعليق الضمانات الدستورية وأزمة المهاجرين فنزويلا وكولومبيا.[1][2][3]

الدوافععدل

اتهم مادورو الولايات المتحدة بالتحريض على انقلاب خفي ضد حكومته. في 13 مايو ليلة الجمعة بث التلفزيون الحكومي تصريحات مادورو قال فيها: «واشنطن تعمل على تفعيل الإجراءات بناء على طلب اليمين الفاشستي الفنزويلي الذي شجعه الانقلاب في البرازيل». وفقًا لرأي مادورو فإن عملية العزل ضد الرئيسة البرازيلية ديلما روسيف علامة تدل على أنه التالي. صرح مادورو في اجتماع مع مجلس الوزراء بأن مرسوم حالة الطوارئ موجه ضد «طفيليات القلة والمضاربين».[4]

الاستجاباتعدل

بدأت الجمعية الوطنية التي تهيمن عليها المعارضة عملية لاستدعاء مادورو كرئيس، متذرعا بدوافع الظروف السيئة مثل نقص الغذاء والدواء وانقطاع التيار الكهربائي والنهب وزيادة معدل التضخم، إلى جانب شكاوى من الفساد وتهريب المخدرات وانتهاكات حقوق الإنسان. قال توماس غوانيبا النائب المعارض: «اليوم انتهك مادورو الدستور مرة أخرى. لماذا؟ لأنه خائف من الاستدعاء».

في الفترة التي سبقت الإعلان قال مسؤولو استخبارات الولايات المتحدة للصحفيين إنهم قلقون بشأن أزمة اقتصادية وسياسية في فنزويلا، وتوقعوا أن مادورو لن يكمل رئاسته. وأضافوا: «يمكنك سماع الجليد يتكسر. أنت تعلم أن هناك أزمة قادمة».[5]

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ Buitrago, Deisy؛ Ulmer, Alexandra (13 مايو 2016)، "Venezuela president declares emergency, cites U.S., domestic 'threats'"، Reuters، مؤرشف من الأصل في 1 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2016.
  2. ^ "Venezuela president declares 60-day state of emergency, blaming US for instability"، The Guardian، 14 مايو 2016، مؤرشف من الأصل في 1 نوفمبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2016.
  3. ^ "Venezuela president declares emergency, citing U.S. domestic 'threats'"، The Daily Telegraph، 14 مايو 2016، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2021، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2016.
  4. ^ "Глава Венесуэлы продлил чрезвычайное положение в экономике" (باللغة الروسية)، وكالة أنباء نوفوستي، 14 مايو 2016، مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2017، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2016.
  5. ^ DeYoung, Karen (14 مايو 2016)، "Venezuela president declares emergency amid fears country is headed for meltdown"، The Sydney Morning Herald، مؤرشف من الأصل في 6 فبراير 2019، اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2016.