حادثة حفلة شاي بوسطن

عمل فني من إنجاز ناثايل كورير بعنوان "تخريب الشاي في ميناء بوسطن".

حادثة حفلة شاي بوسطن[1][2][3][4] كانت حركة احتجاج سياسي قام بها مجموعة أبناء الحرية في بوسطن، التي كانت مدينة تتبع المستعمرة البريطانية في ماساشوستس، ضد سياسات الضرائب للحكومة البريطانية وشركة الهند الشرقية، التي كانت تتحكم بجميع مستوردات الشاي إلى المستعمرات. في 16 ديسمبر 1773 رفض بعض المسؤولين في بوسطن إعادة ثلاث شحنات من الشاي المجمرك إلى بريطانيا، وقام مجموعة من المستوطنين بتسلق السفن وتخريب الشاي برميه في ميناء بوسطن. تعتبر هذه الحادثة من نقاط العلام في التاريخ الأمريكي.

اقرأ أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ John Adams: Revolutionary Writings 1755–1775 (PDF). مؤرشف من الأصل (PDF) في 26 يونيو 2013. This Destruction of the Tea is so bold, so daring, so firm, intrepid and inflexible, and it must have so important Consequences, and so lasting, that I cant but consider it as an Epocha in History. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Boston Tea Party Historical Society". مؤرشف من الأصل في 06 ديسمبر 2017. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  3. ^ "Boston Tea Party Ships & Museum". مؤرشف من الأصل في 07 مارس 2018. اطلع عليه بتاريخ 20 يونيو 2013. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
  4. ^ The Story of the Boston Tea Party Shipsby The Boston Tea Party Historical Society نسخة محفوظة 02 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.
 
هذه بذرة مقالة عن موضوع عن معركة أمريكية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.