حادثة تدافع كاراكاس 2018

تدافع بين حشد نادي ليلي في كاراكس الفنزويلية

وقع تدافع كراكاس في 16 حزيران / يونيو 2018  بعد تدافع أكثر من 500 شخص في نادي إل بارايسو الليلي (يعرف أيضاً باسم نادي لوس كوتوروس) في حاضرة إل بارايسو في مدينة كراكاس الفنزويلية، وحصل التدافع نتيجة لإسطوانة غاز مسيل للدموع جرى تفجيرها خلال مشاجرة بين مجموعة من الطلاب من مدارس مختلفة يحتفلون بتخرجهم، ووفقا لتقارير الشرطة الرسمية فإن الوفيات نجمت عن الاختناق والصدمات المتعددة.[2][3]

حادثة تدافع كاراكاس 2018
المكان كاراكاس  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
البلد Flag of Venezuela.svg فنزويلا  تعديل قيمة خاصية (P17) في ويكي بيانات
التاريخ 16 يونيو 2018  تعديل قيمة خاصية (P585) في ويكي بيانات
الإحداثيات 10°29′27″N 66°56′01″W / 10.4907°N 66.9337°W / 10.4907; -66.9337  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
الوفيات 21 [1]  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الإصابات 9   تعديل قيمة خاصية (P1339) في ويكي بيانات

بعد الحادثةعدل

تسبب الاختناق في موت 11 من أصل 21 حالة وفاة خلال التدافع، وذكر أفراد الأسر أنه نتيجة للعجز الاقتصادي في فنزويلا فإن المستشفيات تخلو من المستلزمات الطبية لعلاج ضحايا التدافع.[4] ووفقا لوزير الداخلية نستور رافيرول فإنه تم اعتقال ثمانية أشخاص، منهم اثنين من القاصرين أحدهم هو المسؤول عن الغاز المسيل للدموع. وتم إغلاق النادي بواسطة النيابة العامة لبدء التحقيقات وتم احتجاز صاحبه بسبب عدم ضمان جاهزية المساعدين وبعد انتهاك للقوانين التي تحظر دخول الأسلحة إلى الأماكن العامة.[3] وتدور الأسئلة حول كيف يمكن لقاصر الوصول والحصول على غاز مسيل للدموع.[5]

وقدم نيستور رافيرول تعازيه لأهالي الضحايا، قائلاً «حكومة الجمهورية البوليفارية لفنزويلا تستنكر هذه الواقعة السيئة وترسل تعازيها لأفراد عائلات الضحايا».[6]

بينما شدد المعارض جيسوس ارماس على السلطات للتخقيق في ما إذا كان النادي قد ملك تصاريح ليستوعب المئات من الأشخاص في داخله وقال «تلك ليست مساحة كبيرة ويجب أن لايسمح بذلك».[7]

المراجععدل

  1. ^ http://efectococuyo.com/sucesos/estas-son-las-21-victimas-de-la-tragedia-causada-por-una-lacrimogena-en-el-paraiso-fotos/
  2. ^ Marra، Yohana (16 يوليو 2018). "Identificadas 16 víctimas de explosión en club de El Paraíso". مؤرشف من الأصل في 2018-06-17. {{استشهاد بخبر}}: الوسيط غير المعروف |periódico= تم تجاهله (مساعدة) ويحتوي الاستشهاد على وسيط غير معروف وفارغs: |ubicación= و|número= (مساعدة)
  3. أ ب "Reverol: Detenidas ocho personas por estallido de lacrimógena en el Paraíso". Agence France-Presse. 16 يونيو 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-06-17. {{استشهاد بخبر}}: الوسيط غير المعروف |periódico= تم تجاهله (مساعدة) ويحتوي الاستشهاد على وسيط غير معروف وفارغs: |ubicación= و|número= (مساعدة)
  4. ^ "En el hospital Vargas no hay insumos para atender a los heridos del club Los Cotorros". La Patilla (بالإسبانية الأوروبية). 16 Jun 2018. Archived from the original on 2018-06-17. Retrieved 2018-06-17.
  5. ^ "Estampida en club nocturno de Venezuela deja 17 muertos, entre ellos 8 menores de edad". Associated Press. 16 يونيو 2018. مؤرشف من الأصل في 2018-06-17. اطلع عليه بتاريخ 2018-06-17. {{استشهاد بخبر}}: الوسيط غير المعروف |periódico= تم تجاهله (مساعدة) ويحتوي الاستشهاد على وسيط غير معروف وفارغs: |ubicación= و|número= (مساعدة)
  6. ^ Krygier, Rachelle (16 Jun 2018). "Tear gas triggers stampede at Venezuela nightclub, resulting in 17 deaths". Washington Post (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN 0190-8286. Archived from the original on 2018-07-09. Retrieved 2018-06-22.
  7. ^ "17 Killed in Stampede After Brawl at Venezuela Club". NBC 6 South Florida (بالإنجليزية). Archived from the original on 2018-06-24. Retrieved 2018-06-22.