حادثة الحمة

تشير حادثة الحمة (بالعبرية: תקרית אל-חמה‏) إلى الحدث الذي وقع يوم 4 أبريل 1951 وأسفر عن مقتل سبعة جنود من جيش الدفاع الإسرائيلي من قبل القوات العسكرية السورية أثناء محاولة إسرائيلية لفرض سيادتها على المنطقة المنزوعة السلاح على طول الحدود السورية.

خلفيةعدل

كانت الحمة تقع في أراضي الانتداب البريطاني على فلسطين، ومنحت للدولة اليهودية بموجب خطة الأمم المتحدة للتقسيم عام 1947. خلال حرب 1948، كان المحور الرئيسي للتدخل السوري في الجليل قد عبر الحدود من جهة الحمة.[1] ووفقاً لاتفاق الهدنة عام 1949 بين إسرائيل وسوريا، تقرر أن تكون سلسلة من القرى، من بينها الحمة، والنقيب، والسمرا، في قضاء طبريا، وكراد البقارة وكراد الغنامة شمالاً في قضاء صفد، مشمولة في المنطقة المنزوعة السلاح بين إسرائيل وسوريا. وكان السكان وممتلكاتهم تحميها المادة الخامسة من الاتفاق الإسرائيلي-السوري في 20 يوليو من ذلك العام. ومع ذلك، أرادت إسرائيل وفقاً لبيني موريس أن ينتقل السكان الفلسطينيين لهذه القرى وعددهم 2,200 إلى سوريا.[2] اعتقد الجيش الإسرائيلي أن سكان المنطقة المنزوعة السلاح لا يزالون موالين لسوريا واشتبه بأنهم يساعدون المخابرات السورية. اشتبه المستوطنين اليهود المحليين وقوات إنفاذ القانون بارتكاب القرويون جرائم بسيطة.[3] ويعتقد موريس أيضًا أن المستوطنين الإسرائيليين ووكالات الاستيطان طمعت بأراضي العرب الفلسطينيين المحليين.[4]

الحادثةعدل

لم تكن إسرائيل تحرس أو تحتل الحمة لغاية عام 1951. ومع ذلك، قررت إسرائيل في ربيع هذا العام، تأكيد سيادتها على القرية.[5] في 4 أبريل من هذا العام أرسلت هيئة الأركان العامة لجيش الدفاع الإسرائيلي (متجاهلةً اعتراض من القيادة الشمالية) عربات دورية للقرية.[5][6] وكانت الدورية متنكرة في زي رجال الشرطة، بما أن إسرائيل لم يسمح لجنودها بالتواجد في المنطقة المجردة من السلاح.[7][8] وقتل سبعة جنود إسرائيليين على أيدي السوريين.[6]

ردود الفعلعدل

في اليوم التالي، قامت أربع طائرات إسرائيلية بقصف مركز الشرطة في الحمة ومواقع سورية قرب سكة الحديد. أفيد بمقتل امرأتان، وإصابة ستة أشخاص.[6] وبالإضافة إلى ذلك، قررت إسرائيل هدم المنازل المتبقية في قرى كراد البقارة، وكراد الغنامة والسمرا والنقيب (بهذا الترتيب) لجعل المنطقة المجردة من السلاح «خالية من العرب».[6] استمرت سوريا في السيطرة على الحمة حتى اندلاع حرب 1967. وأصبح جيب حمات غدير مصدراً مستمراً للاحتكاك بين إسرائيل وسوريا.

مراجععدل

  1. ^ Morris, 2008, p. 253
  2. ^ Morris, 2004, p. 512
  3. ^ Morris, 2004, p. 513, note 56
  4. ^ Morris, 2004, p. 513
  5. أ ب Morris, 1993, p. 362
  6. أ ب ت ث Morris, 1993, p. 363
  7. ^ UN Doc S/1353Syria Israel Armistice Agreement of 20 July 1949, Article Vنسخة محفوظة 24 يناير 2015 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Morris, 1993, p.363, citing Shalev: Shituf-Peula, 168-73

الثبت المرجعيعدل

  • موريس، بيني (1993), Israel's Border Wars 1949–1956: Arab Infiltration, Israeli Retaliation, and the Countdown to the Suez War, Oxford, Clarendon Press, ISBN 0-19-827850-0
  • The Birth of the Palestinian Refugee Problem Revisited. Cambridge University Press. 2004. ISBN 978-0-521-00967-6. مؤرشف من الأصل في 24 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |firstالأول= يفتقد |lastالأول= في الأول (مساعدة)
  • 1948: The First Arab-Israeli War. Yale University Press. 2008. ISBN 978-0-300-12696-9. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |firstالأول= يفتقد |lastالأول= في الأول (مساعدة)

روابط خارجيةعدل