افتح القائمة الرئيسية

جون واشنطن روجرز الأصغر

لاعب كرة سلة أمريكي

جون واشنطن روجرز الأصغر (ولد في 31 مارس 1958) مستثمر ومؤسس شركة أرييل للإدارة (تعرف الآن بإسم أرييل للإستثمارات)[1] في عام 1983.[2] وهو الرئيس، المدير التنفيذي للشركة،[3] والتي تعتبر أكبر شركة أمريكية لتداول وإستثمار الأموال.[4] مساهم نشط في مجلة فوربس على مدار العقد الماضي.[5] كما كان عضوا نشطا في الحملة الرئاسية لرئيس الولايات المتحدة السابق باراك أوباما. وكان رئيس مجتمع تنصيب باراك أوباما في عام 2009.[6][7]

جون روجرز الأصغر
جون واشنطن روجرز الأصغر
20120721 John W. Rogers, Jr.JPG

معلومات شخصية
الميلاد 31 مارس 1958 (العمر 61 سنة)
هايدي بارك، شيكاغو، الولايات المتحدة
الإقامة شيكاغو، إلينوي
الجنسية أمريكي
الزوجة ديزيريه روجرز (تطلقت الثنائي)
شارون فيرلي (تطلق الثنائي)
والدان جويل لافونتين
جون روجرز الأكبر.
الحياة العملية
التعلّم بكالوريوس الآداب
المدرسة الأم جامعة برنستون
المهنة رجل أعمال
فاعل خير
سبب الشهرة المدير التنفيذي لشركة أرييل للإستثمارات
الرياضة كرة السلة  تعديل قيمة خاصية الرياضة (P641) في ويكي بيانات
المواقع
الموقع www.arielinvestments.com

شغل روجرز منصب رئيس قسم الحدائق في شيكاغو لست أعوام متتالية في تسعينات القرن الماضي.[8][9] كما شغل العديد من المناصب في شركات مختلفة، فكان رئيس العديد من المنظمات التي أنشائها هو وزملاء دراستة. ورئيس جمعيه تعليم الشباب في مدينة شيكاغو. في عام 2007، قامت جامعة برنستون بتكريم روجرز بجائزة وودرو ويلسون عن إسهاماته ودوره في تطوير العديد من المنظمات والهيئات. عندما كان روجرز طالبا في جامعة برنستون، كان قائد فريق النمور في رابطة اللبلاب بجامعة برنستون لكرة السلة.[4]

السيرة الذاتيةعدل

النشأةعدل

نشأ روجرز في هايدي بارك في جنوب ولاية شيكاغو، الولايات المتحدة. تخرج في عام 1976 من مدرسة جامعة شيكاغو.[9][10] عندما كان يبلغ من العمر إثنا عشر عاما، بدأ والده في إعطاءه أسهم ليتربح منها.[9] إلتحق فيما بعد بكلية جامعة برنستون حيث أمضى أغلب وقته فراغه في قراءة إحتياجات السوق في الأسهم الخاص به، تأثر في ذلك الوقت بكتاب برترن ميخائيل، نزهة عشوائية في شارع وول ستريت.[9]

كان روجرز عضوا في فريق كرة السلة لعب مع جريغ روبنسون.[9] كما كان قائد فريق نمور برنستون لكرة السلة في دوري رابطة اللبلاب في عام 1979.[4] كما إعتاد على قراءة صحف الأعمال والإتصال بوكيلة من هاتف مدفوع الثمن في الإستاد.[11] أشاد روجرز ببيت كاربل مدرب الفريق واصفا إياه بالعظمة وبشده التأثير على اللاعين وتعليمهم روح الفريق والتفاني.[11]

درس روجرز الإقتصاد في جامعة برنستون.[11][12] وبعد التخرج أي في عام 1980، عمل لدى شركة ويليام بلير في شيكاغو.[13][14] بعد مرور سنوات قليله بإستخدام بعض مدخرات عائلته وأصدقائه، أنشا روجرز شركته الخاصة حيث بدأ بتداول وإستثمار أموال صندوق المعاشات ومكافآت الموظفيين في شيكاغو.[9]

العائلةعدل

روجرز هو الابن الوحيد لجويل لافونتين وجون روجرز، الأكبر.[9] كانت والدته جويل هي أول إمراة أمريكية أفريقية تتخرج من جامعة شيكاغو للحقوق في عام 1946.[15] وأصبحت فيما بعد محامية جمهورية شهيرة،[9] رشحت ريتشارد نيكسون، الذي فاز في إنتخابات الحزب الجمهوري للإنتخابات الرئاسية في تصفيات الحزب عام 1960.[11] كان والده طيارا مع سجل بأكثر من 100 مهمه قتالية أثناء الحرب العالمية الثانية كما شغل منصب قائد حكام مسابقة طبخ لأكثر من 20 عام.[9][11]

تطلق والداة في عام 1961، لم يزد عمر روجرز آنذاك عن ثلاثه أعوام.[11] توفيت والدته في عام 1997.[9] رزق روجرز بإبنة، فيكتوريا من زوجته السابقة ديزيريه روجرز.[9]

بنى واحد من أجداد روجرز فندق ستريت فورد في جرين وود، تلسا، أوكلاهوما، يعرف بشارع بلاك وول. دمر الفندق في مأساة مذبحة تلسا. ساعد في تمويل "قبل أن يموتوا" فيلم وثائقي يحكي تفاصيل عن حياة الناجيين من الحادثة وظهر في الفيلم لمدة قصيرة.[16]

في 28 ديسمبر 2002، تزوج روجرز من شارون فيرلي والتي كانت أيضا مطلقة.[17] بحلول إعلان زواجها عام 2002 في جريدة نيويورك تايمز. كانت فيرلي تعمل مدير تنفيذي للتسويق في شركة فارماسيا.[17] أما حاليا، فيرلي هي القائدة الجديدة للسلطة المستقلة لمراجعة الشرطة المسئوله عن التحري في الهجمات النارية التي يتورط فيها أفراد الشرطة.[18] سابقا عملت لدى مكتب شيكاغو كمحرر عام لمدة ثمان أعوام.[19][20][21]

الحياة الشخصيةعدل

يحصل روجرز على نسخة خاصة لنص "جريدة بيزنيس ويك" عن طريق فيديكس قبل العامة بيوم.[9] لا يستخدم روجرز الكمبيوتر أوالبريد الإلكتروني.[9] يعرف روجرز بإرتدائه بدلة مقلمة رمادية للعمل.[9] وفي صالات كرة السلة يرتدي نظارة واقية سوداء.[11][22]

لدى روجرز عادات غذائية غريبة فيقوم بحمية غذائية معينة. تتضمن أكثر من وجبه غذائية من ماكدونالدز على الأقل منذ فترة الجامعة، ولا يأكل غير الأغذية البسيطة.[9] في إحدى المرات أعاد الوجبة لأن الخضار لمس اللحم. تحكي مربية عائلته (قضت معهم أكثر من 40 عاما) بأنه كان يشتري كريم حلاقة ومزيل روائح.[9] وهو لا يزال في سن السادسة، وأنه كان يغير فرشاة الأسنان كل أسبوع،[9] وكان يجمع الدببة وخصوصا شخصية ويني-ذا-بوه.[9]

شكلت لعبه كرة السلة الثلاثية جزء كبير من حياته. ففي عام 2000، كان يمتلك فريق مع المركز الثاني والرابع في مسابقات برنستون، كيت مويلر (فصل عام 1991)، روبنسون (عام 1983)، وثان أفضل رام في 3 نقاط في المدرسة شون جاكسون (عام 1992). في الفترة ما بين عام 1996 وعام 2000 فاز فريقه بإثنى عشر بطولة من أصل 17 بطولة إنضموا إليها.[11] أحرز روجرز نقطه الفوز في بطولة شيكاغو الثلاثية ضد فريق مع آرني دنكان، كيت مويلر. كان روجرز روبسنون من ضمن المدعوين للتدريب مع مايكل جوردان أثناء تدريبات إستعداده للعودة مرة أخرى.[23] يدعى روجرز أنه أول من إستطاع هزيمة جوردان في لعبته واحد ضد واحد.[24][25][26][27][28]

شركة أريل للإستثماراتعدل

 
الرئيسة التنفيذية للشركة ميلودي هوبسون

كان روجرز من كبار المستثمرين في ثمانينيات القرن الماضي.[29] سريعا ما إنضمت ميلودي هوبسون شركة أرييل للإستثمارات كمتدربة، ثم ترقت لتصبح مدير التسويق فنائب رئيس الشركة في فترة وجيزة. في عام 2000، أصبحت هوبسون رئيس الشركة، فرع شيكاغو لتدير ما يقرب من 10 مليار دولار،[30] والمسئولة عن أكبر شركات الإستثمار للأمريكين ذو أصل أفريقي في الولايات المتحدة.[31] وهي رئيسة مجلس الأمناء لمؤسسة أرييل للإستثمار.[32]

بدأت شركتة بالنمو في خطى ثابته. ففي يوليو 1983، أسس روجرز شركته بميزانية بلغت 10,000 دولار. ونجح في إستثمار المبلغ ليصل في نهاية فبراير 1984 إلى 23,190 دولار.[33][34] بعد استخدام مدخرات أمة وأصدقائة ومعارفة.[34]

أصبحت الشركة عامة في 6 نوفمبر 1986.[34][35] بحلول نوفمبر 2000، وصل عدد موظفين الشركة إلى 41 موظف.[11] في فبراير 2002، وصل عدد موظفي الشركة إلى 51 موظف وأكثر من 120 عميل (بما فيها الخطوط الجوية المتحدة، شركة شيفرون، نظام تقاعد مدرسي ولاية كاليفورنيا)[9] مع مرور الوقت إزداد عدد العملاء الدائمين والكبار مثل وول مارت وشركة بيبسي بحلول إبريل 2005.[24] في عام 2008، وصل عدد الموظفين إلى أكثر من 100 موظف.[33] في عام 2008، غيرت الشركة إسمها من شركة أرييل للإداره إلى شركة أرييل للإستثمارات.[36]

شغل روجرز أيضا منصب في مجلس إدارة منظمة شيكاغو للتجارة. بما فيها، إيكسلون،[37] منظمة بالي للياقه البدنية.[38] روجرز مساهم منتظم في مجلة فوربس منذ العديد من السنين وأرشيف أون لاين منذ عام 2001.[38][39][40]

الخدمات العامةعدل

 
وزير العدل الأمريكي توماس بيريز مع روجرز (في أقصى اليمين) في مؤتمر صحفي بشيكاغو.

في 23 فبراير 2008، أصبح روجرز أول أمريكي من أصل أفريقي يفوز بجائزة وودرو ويلسون من جامعة برنستون تكريما له عن دورة في تطوير مجتمع برنستون، مجتمع شيكاغو، مجتمع الأمريكيون الأفارقة والمجتمع المالي.[12][41] في عام 1994، وضعته مجلة التايمز في قائمة "50 قائد أقل من 40 عاما".[42] روجرز هو الرئيس المساعد لمشروع جيسي جاكسون للمؤتمرات السنوية. مدير دوري شيكاغو للعرب، وضمن الحملة الرئاسية لعام 2000 للمرشح وأسطورة كرة السلة بيل برادلي.[9]

إشترك روجرز وشركته في حملة دعمت مجتمع أريل الأكاديمي والتي تعطي محاضرات إقتصادية، فلم يبخل روجرز لا بماله ولا بوقته عن الأكاديمية. فقام بتصميم مناهج دراسية وأحضر طلاب لإجتماعات المجلس.[12] نتيجة لماله ووقته، 80% من متخرجي من طلاب الصف الثامن يتم قبولهم في مدارس ثانوية فريدة.[43] تبني روجرز 40 طالبا من طلاب الصف السادس بتكلفه وصلت إلى 200,000 دولار/عام. من خلال منظومة "لدي حلم". ويتوقع من أن يتحمل تكلفة ذهاب 30 طالب إلى الجامعة.[42]

كان روجرز من ضمن الدائرة الخاصة للحملة الرئاسية للمرشح الديموقراطي باراك أوباما.[6] بعد سنوات عديدة من خدمتة في الحزب الديموقراطي كما عمل بفترة مع وليام بيل دالي،[44] بات راي، بيني بريتزكر وجوليانا سموز في الحملة الرئاسية 2009 لباراك أوباما.[7] في يونيو 2009، أصبح روجرز رئيس جامعة شيكاغو.[10]

التراثعدل

في أواخر ديسمبر عام 2011، سمى مجلس إدارة جامعة شيكاغو القاعة الرئيسية لكرة السلة على اسم روجرز تكريما له على مجمل أعماله. كما تم نقش إسمة على أرضية القاعة في الفترة ما بين عام 2012-2011 وأثناء عطلة الشتاء. في 8 فبراير 2012، تمت الموافقة الرسمية من الحكومة على الاسم في إحتفالية شملت مبارة بين فريق الجامعة (المستضيف) مع فريق نورث ريدج (الضيف).[45]

انظر أيضاعدل

المصادرعدل

  1. ^ "Ariel Investments, LLC". Ariel Investments. مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2019. 
  2. ^ Tilson, Whitney؛ John Heins (December 20, 2005). "Outsourcing For Outsized Profits: Whitney Tilson and John Heins, Value Investor Insight". فوربس (مجلة). Forbes.com Inc. مؤرشف من الأصل في 30 ديسمبر 2005. اطلع عليه بتاريخ December 16, 2008. 
  3. ^ Lim, Paul J. (July 26, 2007). "The Real-Estate Market Still Stinks, but Some Housing Stocks May Be Tempting". U.S.News & World Report. U.S.News & World Report, L.P. مؤرشف من الأصل في 18 أكتوبر 2013. اطلع عليه بتاريخ December 16, 2008. 
  4. أ ب ت Quiñones, Eric (November 8, 2007). "Former Men's Basketball Captain John Rogers '80 Wins Woodrow Wilson Award". GoPrincetonTigers.com. Princeton University. مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ December 16, 2008. 
  5. ^ "By John W. Rogers Jr.". فوربس (مجلة). Forbes.com LLC. مؤرشف من الأصل في 21 يوليو 2012. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2008. 
  6. أ ب Crockett, Roger O. (November 6, 2008). "Obama's Business Backers Look Ahead: A powerful group of African American executives helped get Obama elected President. Now they hope he can provide solutions to the economic crisis". بلومبيرغ بيزنس ويك. مكغرو هيل. مؤرشف من الأصل في 23 مايو 2011. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2008. 
  7. أ ب "Presidential Inaugural Committee Sets $50,000 Donation Limit". واشنطن بوست. The Washington Post Company. November 25, 2008. مؤرشف من الأصل في 4 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2008. 
  8. ^ Rogers, John W. Jr. (May 13, 2007). "Best Business Books: John W. Rogers Jr.'s Picks". U.S.News & World Report. U.S.News & World Report, L.P. مؤرشف من الأصل في 31 يناير 2014. اطلع عليه بتاريخ December 16, 2008. 
  9. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س ش ص ض ط ظ ع غ ف Young, Lauren (March 2002). "Mr. Rogers' Neighborhood". SmartMoney. مؤرشف من الأصل في 1 سبتمبر 2010. اطلع عليه بتاريخ December 16, 2008. 
  10. أ ب "UChicago News". uchicago.edu. مؤرشف من الأصل في 10 يونيو 2010. اطلع عليه بتاريخ January 16, 2017. 
  11. أ ب ت ث ج ح خ د ذ Chen, Albert (November 6, 2000). "Investor With An Eye On The Ball: The basketball tutorial John Rogers took at Princeton pays dividends every day". سبورتس اليستريتد. Time Inc. اطلع عليه بتاريخ December 17, 2008. 
  12. أ ب ت Princeton Athletic Communications (November 9, 2007). "Wilson Award winner". IvyLeague Sports.com. مؤرشف من الأصل في March 16, 2008. اطلع عليه بتاريخ December 17, 2008. 
  13. ^ William Blair & Company-Official website نسخة محفوظة 24 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ Chicago Growth Grows But Retains Smaller Focus نسخة محفوظة 13 فبراير 2012 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ "Oberlin College Archives Opens Jewel Lafontant Mankarious Papers". كلية أوبرلين. July 17, 2001. مؤرشف من الأصل في 22 يوليو 2016. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2008. 
  16. ^ Wade, Marcia A. (November 21, 2008). "Surviving Destruction of 'Black Wall Street': Black business executives lend time, money to finance New York screening". Black Enterprise. مؤرشف من الأصل في 24 يناير 2010. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2008. 
  17. أ ب "Weddings/Celebrations; Sharon Fairley, John Rogers Jr.". نيويورك تايمز. December 29, 2002. مؤرشف من الأصل في 25 نوفمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ April 27, 2009. 
  18. ^ Bradley، Ben (January 5, 2016). "Emanuel promises reform, introduces new IPRA chief". abc7chicago.com. مؤرشف من الأصل في 14 ديسمبر 2015. اطلع عليه بتاريخ January 16, 2017. 
  19. ^ "Lecturer Sharon Fairley, '06, Will Become the Head of Chicago's Independent Police Review Authority – University of Chicago Law School". uchicago.edu. مؤرشف من الأصل في 9 فبراير 2017. اطلع عليه بتاريخ January 16, 2017. 
  20. ^ Slevin, Peter (November 5, 2008). "Portraits of purpose: Now together for Obama s'85, black alumni in Chicago have leading roles in the life of their city". Princeton Alumni Weekly. مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ April 27, 2009. 
  21. ^ "U.S. Charges 28 Defendants In Alleged Crack Cocaine Conspiracy Involving Gangster Disciples Faction On City's South Side" (PDF). وزارة العدل الأمريكية. May 21, 2008. مؤرشف من الأصل (PDF) في April 5, 2013. اطلع عليه بتاريخ April 27, 2009. 
  22. ^ Ballard, Chris (February 26, 2008). "The Happiest Camper". سبورتس اليستريتد. Time Inc. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2008.  [وصلة مكسورة]
  23. ^ Bernstein, Mark F. (December 5, 2001). "Playin' pickup with His Airness: Alumni helped Michael Jordan back into playing shape". Princeton Alumni Weekly. مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2017. اطلع عليه بتاريخ December 17, 2008. 
  24. أ ب "John Rogers". The Smiley Group, Inc. April 15, 2005. مؤرشف من الأصل في January 22, 2009. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2008. 
  25. ^ "Michael Jordan vs. CEO John Rogers". وول ستريت جورنال. November 13, 2008. مؤرشف من الأصل في 24 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ July 11, 2014. 
  26. ^ Lisa A. Lindsay؛ John Wood Sweet (2013). Biography and the Black Atlantic (The Early Modern America. University of Pennsylvania Press. صفحة 203. ISBN 9780812208702. 
  27. ^ Brenda Gayle Plummer (2013). In Search of Power: African Americans in the Era of Decolonization, 1956-1974. Cambridge University Press. صفحة 63. ISBN 978-1-107-0229-97. 
  28. ^ Tony Scully (February 23, 2017). "An extraordinary family". Chronicle Independent. اطلع عليه بتاريخ January 18, 2018. 
  29. ^ Stodghill, Ron (February 26, 1996). "Ariel's Fall From Grace: John Rogers is trying to revive his sagging investment firm". بلومبيرغ بيزنس ويك. مكغرو هيل. مؤرشف من الأصل في 23 مايو 2011. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2008. 
  30. ^ "Ariel Investments, LLC". Ariel Investments. مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2019. 
  31. ^ http://www.thehistorymakers.com/biography/biography.asp?bioindex=553
  32. ^ "Ariel Investments, LLC". بلومبيرغ بيزنس ويك. مكغرو هيل. مؤرشف من الأصل في 9 يونيو 2012. اطلع عليه بتاريخ January 12, 2009. 
  33. أ ب "Ariel Capital Management LLC". American City Business Journals, Inc. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2008.  [وصلة مكسورة]
  34. أ ب ت Topolnicki, Denise M. (May 31, 1987). "Chicagoan is on the money target firms with potential". شيكاغو سن-تايمز. Newsbank. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2008. 
  35. ^ Hinden, Stan (November 24, 1986). "Information Analysis Inc. Starts Small In Stock Offering". واشنطن بوست. Newsbank. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2008. 
  36. ^ "DotCom Marketing Launches New Website for Ariel Investments". رويترز. تومسون رويترز. May 15, 2008. مؤرشف من الأصل في 15 ديسمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ January 12, 2009. 
  37. ^ "John W. Rogers Jr., Independent Director". Exelon Corporation. مؤرشف من الأصل في 7 نوفمبر 2015. 
  38. أ ب "Bally Announces Appointment of Lead Director and Establishment of Special Committee to Lead Strategic Process". Bally Total Fitness Corporation. January 11, 2006. مؤرشف من الأصل في 10 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ April 17, 2011. 
  39. ^ . "Buy Where the Fear Is". Forbes.com نسخة محفوظة 13 أكتوبر 2008 على موقع واي باك مشين.
  40. ^ "It's Time for Equities". Forbes.com
  41. ^ Princeton Athletic Communications (November 8, 2007). "Former Men's Basketball Captain John Rogers '80 Wins Woodrow Wilson Award". GoPrincetonTigers.com. جامعة برنستون. مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ December 17, 2008. 
  42. أ ب Fairley, Juliette (July 11, 2001). "Section 1: A Host of Firsts". OnMoney. Zoom Information Inc. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2008. 
  43. ^ Zweig, Jason (July 6, 2007). "Buy. Hold. Profit. Give Back.: Ariel Capital's John Rogers built an outstanding record investing in a few "great ideas" for the long run. Then he had his own idea: to launch a school to teach inner-city kids about money.". Money. سي إن إن. مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ December 18, 2008. 
  44. ^ Brewster, Deborah؛ Chrystia Freeland (June 13, 2008). "View from the Top". فاينانشال تايمز. The Financial Times Ltd. اطلع عليه بتاريخ December 19, 2008. 
  45. ^ Foster, Stella (February 7, 2012). "Remembering Don". شيكاغو سن-تايمز. اطلع عليه بتاريخ February 9, 2012. The University of Chicago Laboratory School is dedicating the John W. Rogers Jr. Basketball Court at the school on Wednesday, with a reception to follow after the varsity boys game. 

وصلات خارجيةعدل