جون فين

جون فين (John Bennett Fenn)؛ (15 يونيو 1917 - 10 ديسمبر 2010)، عالم كيمياء أمريكي. تقاسم مع كويشي تناكا وكورت فوتريخ جائزة نوبل في الكيمياء لسنة 2002.

جون فين
John B Fenn01.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 15 يونيو 1917[1][2][3][4][5]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
نيويورك[6][7][8][9]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 10 ديسمبر 2010 (93 سنة) [1][10][11][12][3][4][5]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
ريتشموند[13][14]  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
الإقامة هاكنزساك  [لغات أخرى]
بيريا
نيويورك
أننيستون  تعديل قيمة خاصية (P551) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة[15][16][17][18]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في الأكاديمية الوطنية للعلوم[19]،  والأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة ييل (التخصص:كيمياء) (الشهادة:دكتوراه)
كلية بيريا (التخصص:كيمياء) (الشهادة:بكالوريوس) (1934–1937)  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة كيميائي[20][21][22]،  وأستاذ جامعي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
مجال العمل كيمياء  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
موظف في جامعة ييل،  وجامعة فرجينيا كومونولث  تعديل قيمة خاصية (P108) في ويكي بيانات
الجوائز

حصل على دكتوراه من جامعة ييل وأمضى ثلاثة سنوات في جامعة برنستون كمدير مشروع (SQUID). عاد بعد ذلك في جامعة ييل في سنة 1962 واضطر للخروج منها سنة 1987 بسبب وصوله لسن التقاعد ولكنه كان يعارض هذا الأمر فقرر العمل في مختبر أصغر. بدأ عندها في العمل في بحثه الذي حصل عليه جائزة نوبل وكان قد بدأ البحث بعد بلوغه السن السبعين. في سنة 1994 التحق بجامعة فيرجينيا كومنولث.

الحياة المبكرة والتعليمعدل

وُلد فين في مدينة نيويورك، ونشأ في هاكنساك بولاية نيو جيرسي. في السنوات التي سبقت الكساد الكبير، عمل والد فين في عدة وظائف مختلفة، بما في ذلك العمل لفترة وجيزة كرسام في شركة فوكر للطائرات. خلال هذا الوقت، خُزنت طائرة تشارلز ليندبيرغ (روح سانت لويس) لفترة وجيزة في أحد حظائر طائرات الشركة. يتذكر فين الجلوس في قمرة القيادة عندما كان في العاشرة من عمره، متظاهرًا بقيادة الطائرة الشهيرة.[25] عندما اتخذت ثروة أسرته منعطفًا نحو الأسوأ مع حلول الكساد، انتقلوا إلى بيريا بولاية كنتاكي، لأن عمته هيلين دينغمان، التي كانت في كلية بيريا، وافقت على مساعدة الأسرة.[26] أكمل فين تعليمه في كلية بيريا ومدارس الحلفاء، وأنهى تعليمه الثانوي رسميًا في سن الخامسة عشرة، لكنه أخذ دروسًا إضافية لمدة عام آخر بدلًا من بدء الكلية في مثل هذا العمر الصغير. حصل على درجة البكالوريوس من كلية بيريا في مسقط رأسه الجديد، بمساعدة الفصول الصيفية في الكيمياء العضوية في جامعة آيوا، والكيمياء الفيزيائية في جامعة بيردو.[25]

عندما كان فين يفكر في كلية الدراسات العليا، نُصح بأخذ دورات إضافية في الرياضيات على يد هنري بنت، ثم أستاذ الكيمياء في جامعة هارفارد. تطلب برنامج البكالوريوس في الكيمياء الحد الأدنى من دورات الرياضيات، وأُعفي من ذلك بسبب درجاته المرتفعة في دورات المدرسة الثانوية. بسبب نصيحة بنت، أضاف فين دروس الرياضيات لجدوله. على الرغم من نجاحه المستقبلي، شعر فين دائمًا بأن افتقاره إلى المهارات الرياضية كان عائقًا في مساره المهني. بعد تقديم العديد من الطلبات، تلقى فين عروضًا كمدرس مساعد من جامعة ييل وجامعة نورث وسترن، وقبل المنصب في جامعة ييل. قام فين بدراساته العليا في الكيمياء الفيزيائية تحت إشراف غوستا أكيرلوف. حصل على الدكتوراه في الكيمياء من جامعة ييل في عام 1940 وكان طول أطروحته 45 صفحة، بها ثلاث صفحات فقط من النثر. [25]

مسار مهني بحثي ومناصب أكاديميةعدل

بعد الانتهاء من الدراسات العليا، كانت أول وظيفة لـفين في شركة مونسانتو، التي تعمل في توزيع الفوسفات وتنتج ثنائي الفينيل متعدد الكلور. أصبح فين وزميله في العمل جيمس مولين مستائين من اتجاه العمل في مونسانتو، واستقالا معًا في عام 1943. عمل فين لفترة وجيزة في شركة صغيرة تُسمى كيماويات شاربلز التي ركزت على إنتاج مشتقات كلوريد الأميل.[25]

في عام 1952، انتقل فين إلى جامعة برنستون كمدير لمشروع سكويد، وهو برنامج لدعم البحث المتعلق بدفع الطائرات الذي موله مكتب البحوث البحرية.[25] خلال هذه الفترة، بدأ فين عمله في تطوير مصادر أشعة ذرية وجزيئية فوق صوتية، والتي تُستخدم الآن على نطاق واسع في أبحاث الفيزياء الكيميائية. بعد العمل مع مشروع سكويد، عاد فين إلى جامعة ييل في عام 1967.[27] وشغل منصبًا مشتركًا في أقسام الكيمياء والهندسة حتى عام 1987، وأجرى الكثير من أبحاثه في مختبر ماسون. في عام 1987، وصل فين إلى سن التقاعد الإلزامي في جامعة ييل. أصبح أستاذًا فخريًا بحيث يخوله المنصب للحصول على مساحات مكتبية في الجامعة، لكنه يكلفه معظم مساحة المختبر ومساعديه في الأبحاث.[28]

بعد نزاع مع جامعة ييل حول تقاعده القسري وحقوق اختراعه للتأين بالترذيذ الإلكتروني، انتقل فين إلى ريتشموند بولاية فيرجينيا للانضمام إلى قسم الكيمياء في جامعة فرجينيا كومنولث كأستاذ كيمياء تحليلي. أنشأت جامعة فرجينيا كومنولث قسمًا للهندسة في أواخر التسعينيات من القرن العشرين، وشغل فين منصبًا مشتركًا بين القسمين كأستاذ حتى وفاته.[29] حتى في الثمانينيات من عمره، استمتع فين بفرصة وجوده في المختبر لإجراء أبحاث، قائلًا: «أحب الاختلاط وتبادل الخبرات مع الشباب. إنه يخرجني إلى الطريق من المنزل».[30]

الحياة الشخصيةعدل

تزوج فين من مارغريت ويلسون في نهاية سنته الثانية من الدراسات العليا.[25] معًا، أنجبا ثلاثة أطفال - ابنتين وابن. قُتلت مارغريت في حادث سيارة في نيوزيلندا في عام 1992.[25] تزوج فين للمرة الثانية، تُدعى زوجته الثانية فريدريكا.[31] تُوفي في ريتشموند بولاية فيرجينيا في 10 ديسمبر عام 2010، عن عمر يناهز 93 عامًا،[27] بعد 8 سنوات بالضبط بعد استلامه جائزة نوبل. عاش فين مع فريدريكا وأطفاله الثلاثة وسبعة أحفاد وأحد عشر من أبناء الأحفاد: أنيكا فين غيلمان ونورا فين غيلمان ودومينيك براون وآرون هولواي وميشيل هولواي وداماريون هولواي وتيريل هولواي وإليواز ويتنجتون وجي سي ليزلي ومانون ليزلي ودينو شتاينبرغ.[32]


روابط خارجيةعدل

مراجععدل

  1. أ ب وصلة : https://d-nb.info/gnd/172085462 — تاريخ الاطلاع: 26 أبريل 2014 — الرخصة: CC0
  2. ^ معرف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت: https://www.britannica.com/biography/John-Fenn — باسم: John B. Fenn — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — العنوان : Encyclopædia Britannica
  3. أ ب معرف الشبكات الاجتماعية وسياق الأرشيف: https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6902zhp — باسم: John Fenn (chemist) — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  4. أ ب فايند اغريف: https://www.findagrave.com/cgi-bin/fg.cgi?page=gr&GRid=62862758 — باسم: John Bennett Fenn — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  5. أ ب معرف موسوعة بروكهوس على الإنترنت: https://brockhaus.de/ecs/enzy/article/fenn-john-b — باسم: John B. Fenn
  6. ^ وصلة : https://d-nb.info/gnd/172085462 — تاريخ الاطلاع: 11 ديسمبر 2014 — الرخصة: CC0
  7. ^ John B. Fenn dies at 93; shared Nobel Prize in chemistry — نشر في: لوس أنجلوس تايمز — تاريخ النشر: 14 ديسمبر 2010
  8. ^ John B. Fenn, Nobel Winner Who Studied Large Molecules, Dies at 93 — نشر في: نيويورك تايمز — تاريخ النشر: 12 ديسمبر 2010
  9. ^ John Fenn obituary — نشر في: الجارديان دوت كوم — تاريخ النشر: 13 يناير 2011
  10. ^ Week ending Saturday, December 11, 2010
  11. ^ LC-MS and LC-NMR as Complementary Techniques for the Determination of Pharmaceuticals in Dosage Formulations — المجلد: 43 — الصفحة: 148-175 — العدد: 3 — نشر في: Critical Reviews in Analytical Chemistry — https://dx.doi.org/10.1080/10408347.2013.810459
  12. ^ Encyclopædia Britannica — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  13. ^ Nobel Laureate John Bennett Fenn (1917-2010), Electrospray Ionization Mass Spectrometry Pioneer — المؤلف: جورج كوفمان — المجلد: 16 — الصفحة: 143-148 — نشر في: The Chemical Educator — https://dx.doi.org/10.1333/S00897112366A
  14. ^ In Memoriam: John B. Fenn — نشر في: YaleNews — تاريخ النشر: 15 ديسمبر 2010
  15. ^ Defining the proteome. — المجلد: 6 — الصفحة: 360 — العدد: 12 — نشر في: Genome Biology — https://dx.doi.org/10.1186/GB-2005-6-12-360https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/16356278https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC1414090
  16. ^ Detection of norovirus capsid protein in authentic standards and in stool extracts by matrix-assisted laser desorption ionization and nanospray mass spectrometry — المجلد: 72 — الصفحة: 2749-2755 — العدد: 4 — نشر في: Applied and Environmental Microbiology — https://dx.doi.org/10.1128/AEM.72.4.2749-2755.2006https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/16597979https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC1449043
  17. ^ Fast detection of volatile organic compounds from bacterial cultures by secondary electrospray ionization-mass spectrometry. — المجلد: 48 — الصفحة: 4426-4431 — العدد: 12 — نشر في: Journal of Clinical Microbiology — https://dx.doi.org/10.1128/JCM.00392-10https://pubmed.ncbi.nlm.nih.gov/20962140https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3008431
  18. ^ https://libris.kb.se/katalogisering/20dgjg8l0qqfwtc — تاريخ الاطلاع: 24 أغسطس 2018 — تاريخ النشر: 6 يوليو 2004
  19. ^ وصلة : معرف شخص في إن إن دي بي
  20. ^ http://www.nndb.com/company/163/000049016/
  21. ^ The Nobel Prize in Chemistry 2002 — الناشر: مؤسسة نوبل
  22. ^ Professor John Fenn — نشر في: ذي تايمز — تاريخ النشر: 24 ديسمبر 2010
  23. ^ http://www.nobelprize.org/nobel_prizes/chemistry/laureates/2002/
  24. ^ https://www.nobelprize.org/nobel_prizes/about/amounts/
  25. أ ب ت ث ج ح خ "John B. Fenn - Autobiography". The Nobel Foundation. مؤرشف من الأصل في 26 مايو 2013. اطلع عليه بتاريخ April 2, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "Chemist with Kentucky roots wins Nobel". The Courier-Journal. Louisville, Kentucky. أسوشيتد برس. October 10, 2002. صفحة 4. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 12 مارس 2018 – عبر Newspapers.com. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)  
  27. أ ب "In Memoriam: John B. Fenn". Yale Daily Bulletin. December 15, 2010. مؤرشف من الأصل في 14 أغسطس 2011. اطلع عليه بتاريخ April 5, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ Moran, Kate (2005). "Nobelist loses to Yale in lawsuit". Yale Alumni Magazine. مؤرشف من الأصل في December 2, 2010. اطلع عليه بتاريخ April 6, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Wynne, Kenneth J. (April 2, 2011). "John Fenn". الغارديان. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ Lotstein, Joshua (December 21, 2002). "Nobel winner Fenn still going strong". Yale Daily News. مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2012. اطلع عليه بتاريخ April 6, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ Wynne, Kenneth J. (April 2, 2011). "John Fenn". The Guardian. مؤرشف من الأصل في 07 أبريل 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ Arnaud, Celia (December 13, 2010). "John Fenn Dies At 93". Chemical & Engineering News. مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ April 2, 2011. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)