جوسيف فريدريش ماتيس

سياسي ألماني

جوسيف فريدريش ماتيس (بالألمانية: Josef Friedrich Matthes)‏ (و. 18861943 م) هو سياسي، وصحفي ألماني، ولد في فورتسبورغ[4]، كان عضوًا في الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني، توفي في معسكر الاعتقال داكاو، عن عمر يناهز 57 عاماً.[5][6]

جوسيف فريدريش ماتيس
Matthes 5375079625 19c03f8c10 o.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 10 فبراير 1886[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
فورتسبورغ[3]  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 9 أكتوبر 1943 (57 سنة) [1][2]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
معسكر الاعتقال داكاو  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Germany (1867–1918).svg الرايخ الألماني  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة سياسي،  وصحافي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب الديمقراطي الاجتماعي الألماني  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغات الألمانية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

مراجععدل

  1. أ ب وصلة : https://d-nb.info/gnd/1028426615 — تاريخ الاطلاع: 26 أبريل 2014 — الرخصة: CC0
  2. أ ب المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — العنوان : اوپن ڈیٹا پلیٹ فارم — مُعرِّف المكتبة الوطنيَّة الفرنسيَّة (BnF): https://catalogue.bnf.fr/ark:/12148/cb17023170q — باسم: Josef Friedrich Matthes — الرخصة: رخصة حرة
  3. ^ وصلة : https://d-nb.info/gnd/1028426615 — تاريخ الاطلاع: 11 ديسمبر 2014 — الرخصة: CC0
  4. ^ "معرف ملف استنادي متكامل"، ملف استنادي متكامل، مؤرشف من الأصل في 08 ديسمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 11 ديسمبر 2014.
  5. ^ Schlemmer, Martin (2007)، "Die Bestrebungen des Josef Friedrich Matthes (1922 bis Sommer 1923)"، "Los von Berlin": die Rheinstaatbestrebungen nach dem Ersten Weltkrieg، ISBN 978-3-412-11106-9، مؤرشف من الأصل في 6 مايو 2016.
  6. ^ "Separatists Split; Matthes Is Ousted. Active Head Is Overthrown by Secretary, Rosenbaum, and Coblenz Force"، نيويورك تايمز، 29 نوفمبر 1923، مؤرشف من الأصل في 6 نوفمبر 2012، اطلع عليه بتاريخ 23 يناير 2011، Joseph Matthes chief of the "Rhineland Republic," announced today that he had dissolved the Separatist Government at Coblenz. He is back at Düsseldorf, where he told the New York Times correspondent he intended "to start the movement afresh along better lines, freed from compromising elements which had done no much to discredit it."