جمهورية دونيتسك الشعبية

جمهورية معلنة من طرف واحد في شرق أوكرانيا، ذات أغلبية روسية، لم يتم الإعتراف بها حتى الآن
 

جمهورية دونيتسك الشعبية (بالروسية: Донецкая народная республика)، هي جمهورية معلنة من طرف واحد في 7 أبريل 2014[2] من قِبل نحو 100 شخص معظمهم من الناشطين والمحتجين السياسيين الناطقين باللغة الروسية؛ واحتلوا مبنى الإدارة الإقليمية في مدينة دونيتسك جنوب شرقي أوكرانيا.[3][4] أعلنت روسيا في 21 فبراير 2022 استقلال الجمهورية.[5][6]

جمهورية دونيتسك الشعبية
(بالأوكرانية: Донецька Народна Республіка)‏  تعديل قيمة خاصية (P1448) في ويكي بيانات
جمهورية دونيتسك الشعبية
العلم
جمهورية دونيتسك الشعبية
الشعار

Location of Donetsk People's Republic.png
 

الأرض والسكان
إحداثيات 48°00′32″N 37°48′15″E / 48.008888888889°N 37.804166666667°E / 48.008888888889; 37.804166666667  تعديل قيمة خاصية (P625) في ويكي بيانات
عاصمة دونيتسك  تعديل قيمة خاصية (P36) في ويكي بيانات
اللغة الرسمية الروسية  تعديل قيمة خاصية (P37) في ويكي بيانات
التعداد السكاني 2302444 (1 يناير 2022)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1082) في ويكي بيانات
الحكم
نظام الحكم نظام رئاسي  تعديل قيمة خاصية (P122) في ويكي بيانات
رئيس جمهورية دونيتسك الشعبية  [لغات أخرى] دينيس بوشيلين  تعديل قيمة خاصية (P35) في ويكي بيانات
رئيس الحكومة ألكسندر زاخارتشينكو (7 أغسطس 2014–31 أغسطس 2018)  تعديل قيمة خاصية (P6) في ويكي بيانات
التاريخ
تاريخ التأسيس 7 أبريل 2014  تعديل قيمة خاصية (P571) في ويكي بيانات
بيانات أخرى
العملة روبل روسي  تعديل قيمة خاصية (P38) في ويكي بيانات
المنطقة الزمنية ت ع م+03:00  تعديل قيمة خاصية (P421) في ويكي بيانات
الموقع الرسمي الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات
رمز الهاتف الدولي +380 71  تعديل قيمة خاصية (P474) في ويكي بيانات

تعتبر أوكرانيا كلًا من جمهورية دونيتسك الشعبية وجمهورية لوغانسك الشعبية منظمتين إرهابيتين. تعتبرها أوكرانيا جزءًا من «الأراضي الأوكرانية المحتلة مؤقتًا» جراء التدخل العسكري الروسي، بالإضافة إلى جمهورية القرم ذاتية الحكم وسيفاستوبول. تقدر جمهورية دونيتسك الشعبية والحكومة الأوكرانية أن نحو مليوني شخص -أكثر من نصف إجمالي سكان أوبلاست دونيتسك- يعيشون في المناطق الخاضعة لسيطرة جمهورية دونيتسك الشعبية. رغم أن المتمردين لا يحكمون معظم منطقة أوبلاست دونيتسك من حيث المساحة، إذ يسيطرون فقط على 7,853 كيلومتر مربع (3,032 ميل مربع)، لكنهم يسيطرون على مدن رئيسية مثل دونيتسك (العاصمة) وماكيفكا وهورليفكا.[7]

في 21 فبراير عام 2022، اعترفت روسيا رسميًا بجمهورية دونيتسك الشعبية وجمهورية لوغانسك الشعبية كدولتين مستقلتين، لتصبح بذلك أول دولة من أعضاء الأمم المتحدة تفعل ذلك. كانت روسيا قد اعترفت سابقًا بوثائق الهوية والدبلومات وشهادات الميلاد والزواج ولوحات تسجيل المركبات الصادرة عن جمهورية دونيتسك الشعبية منذ فبراير عام 2017. تعد كلتا الجمهوريتين في خضم الأزمة الروسية الأوكرانية 2021-2022.[8][9]

التاريخعدل

تقع جمهوريتا لوغانسك ودونيتسك الشعبيتان في منطقة دونباس التاريخية في شرق أوكرانيا. منذ استقلال أوكرانيا عن الاتحاد السوفيتي في عام 1991، صوتت كل من شرق وغرب أوكرانيا لمرشحين مختلفين في الانتخابات الرئاسية. انتُخب فيكتور يانوكوفيتش، وهو مواطن من دونيتسك، رئيسًا لأوكرانيا في عام 2010. قد يُعزى عدم رضا شرق أوكرانيا عن الحكومة إلى احتجاجات الميدان الأوروبي التي بدأت في نوفمبر عام 2013، بالإضافة إلى دعمه لروسيا، بسبب التوتر الناشئ في العلاقات الروسية الأوكرانية حول التوجه الجغرافي السياسي لأوكرانيا. أدت الإطاحة بالرئيس يانوكوفيتش في الثورة الأوكرانية عام 2014 إلى احتجاجات في شرق أوكرانيا، والتي تصاعدت تدريجيًا إلى نزاع مسلح بين الحكومة الأوكرانية المتشكلة حديثًا والميليشيات المحلية المسلحة. شهدت الاضطرابات الموالية لروسيا في أوكرانيا أعمال شغب واحتجاجات تصاعدت في النهاية إلى اقتحام المكاتب الحكومية.[10]

الأركانعدل

في 6 أبريل عام 2014، حضر نحو 1000-2000 من المتمردين الموالين لروسيا مسيرة في دونيتسك للمناشدة بإجراء استفتاء حول استقلال شبه جزيرة القرم عن أوكرانيا. ادعت وسائل الإعلام الأوكرانية أن خيارات الاستفتاء يطغى عليها التحيز. بعد ذلك، اقتحم 200-1000 منشق الطابقين الأول والثاني من المقرات الحكومية للإدارة الحكومية الإقليمية وسيطروا عليها، وحطموا الأبواب والنوافذ. طالب المنشقون بإجراء استفتاء للانضمام إلى روسيا، وقالوا إنهم، بخلاف ذلك، سيتولون السيطرة من جانب واحد وسيرفضون الحكومة المنتخبة. عندما لم تُعقد الجلسة، أجرى المنشقون غير المنتخبين تصويتًا داخل مبنى الإدارة الحكومية الإقليمية وأيدوا بأغلبية ساحقة إعلان جمهورية دونيتسك الشعبية. وفقًا لوكالة إيتار تاس الروسية، تم التصويت على الإعلان من قبل بعض المشرعين الإقليميين، بينما زعمت وسائل الإعلام الأوكرانية أن لا مجلس مدينة دونيتسك ولا مجالس المقاطعات في المدينة أوفدوا أي ممثلين إلى الجلسة.[11][12]

شملت القيادة السياسية بدايةً دينيس بوشيلين، الذي عين نفسه رئيسًا للحكومة، بينما تعين إيغور كاكيمزيانوف قائدًا لـ «جيش الشعب». أصبح فياتشيسلاف بونوماريف عمدة مدينة سلوفيانسك. عين الناشط الأوكراني الموالي لروسيا، بافيل غوباريف، وهو ناشط معادٍ للميدان وعضو سابق في مجموعة الوحدة الوطنية الروسية شبه العسكرية للنازيين الجدد في 1999-2001 وعضو سابق في الحزب الاشتراكي الأوكراني للشعبوية اليسارية، نفسه «حاكم الشعب» لمنطقة دونيتسك. أُلقي القبض عليه بتهمة الانشقاق والاستيلاء غير القانوني على السلطة ولكن أطلق سراحه في صفقة تبادل الرهائن. تعين أليكساندر بوروداي، وهو مواطن روسي ادعى مشاركته في الضم الروسي لشبه جزيرة القرم، رئيسًا للوزراء، بينما تعين إيغور جيركين وزيرًا للدفاع. في 6 أبريل، أعلن قادة المجموعة عن إجراء استفتاء حول ما إذا كان يجب على أوبلاست دونيتسك «الانضمام إلى الاتحاد الروسي»، «في موعد لا يتجاوز 11 مايو عام 2014». بالإضافة إلى ذلك، ناشد قادة المجموعة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بإرسال قوات حفظ السلام الروسية إلى المنطقة.[13]

الاعتراف والعلاقات الدوليةعدل

تعتبر جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، باستثناء روسيا وسوريا وكوريا الشمالية ، الأراضي التي تسيطر عليها جمهورية دونيتسك الشعبية جزءًا رسميًا من أوكرانيا. أعربت نيكاراغوا وبيلاروس وفنزويلا عن دعمها للاعتراف الروسي باستقلال جمهورية دونيتسك الشعبية.

اعترفت كل من أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا ، وهي دولة معترف بها دوليًا بشكل محدود ، بجمهورية دونيتسك الشعبية ككيان ذي سيادة بعد أن أعلنت استقلالها عن أوكرانيا في عام 2014 وعاصمتها دونيتسك. وقع برلمان كلا الكيانين بيان تعاون في 10 أبريل عام 2016.[14]

رغم عدم ممارسة أي سيطرة مباشرة على أراضي جمهورية دونيتسك، أقرت الحكومة الأوكرانية «قانون الوضع الخاص لإقليم دونباس» في 16 سبتمبر عام 2014، والذي منح جزءًا من دونباس (إقليم جمهورية دونيتسك الشعبية وجمهورية لوغانسك الشعبية) مكانة خاصة داخل أوكرانيا.

اعترفت روسيا بجمهورية دونيتسك الشعبية في 21 فبراير عام 2022. في ذلك اليوم، وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أيضًا اتفاقيات حول الصداقة والتعاون والمساعدة مع جمهوريتي دونيتسك ولوهانسك الشعبيتين. كان مجلس الدوما الروسي قد وافق على مشروع قرار يطالبه بالاعتراف بكلتيهما في 15 فبراير. قبل ذلك، اعترفت روسيا بوثائق الهوية والدبلومات وشهادات الميلاد والزواج ولوحات تسجيل المركبات الصادرة عن جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين منذ 18 فبراير عام 2017. مكّن القرار الأشخاص الذين يعيشون في المناطق التي تسيطر عليها جمهورية دونيتسك الشعبية من السفر أو العمل أو الدراسة في روسيا. تم التوقيع على المرسوم «لحماية حقوق وحريات الإنسان» وفقًا «لمبادئ القانون الدولي الإنساني المعترف بها على نطاق واسع».

الحكومة والسياساتعدل

في أوائل أبريل عام 2014، تشكل مجلس شعب دونيتسك من المتظاهرين الذين احتلوا مبنى مجلس دونيتسك الإقليمي في 6 أبريل عام 2014. وصف نائب وزير الدفاعه، فيودور بيريزين، نظام الحكم بأنه يهدف إلى بناء شيوعية عسكرية.

طُبقت الإدارة السليمة في أراضي جمهورية دونيتسك الشعبية من قبل تلك السلطات التي أدت هذه الوظائف قبل الحرب في دونباس. عينت قيادة جمهورية دونيتسك الشعبية رؤساء البلديات.

في 5 فبراير عام 2020، عيّن دينيس بوشيلين، بشكل غير متوقع، فلاديمير باشكوف، وهو مواطن روسي ونائب حاكم إقليم إركوتسك أوبلاست الروسي، «رئيسًا للحكومة». اعتُبر هذا التعيين في أوكرانيا دليلًا على سيطرة روسيا المباشرة على جمهورية دونيتسك الشعبية.

انظر أيضًاعدل

المراجععدل

  1. ^ Численность населения Донецкой Народной Республики на 1 января 2018 года — مؤرشف من الأصل في 16 مايو 2018
  2. ^ «جمهورية دونيتسك الشعبية»... على خطى القرم. الحياة، بتاريخ 8 أبريل 2014. تاريخ الوصول: 8 أبريل 2014. نسخة محفوظة 08 أبريل 2014 على موقع واي باك مشين.[وصلة مكسورة]
  3. ^ "Ukraine: Pro-Russians storm offices in Donetsk, Luhansk, Kharkiv"، بي بي سي نيوز، 6 أبريل 2014، مؤرشف من الأصل في 14 سبتمبر 2017.
  4. ^ "Ukraine: pro-Russia activists proclaim independent republic in Donetsk"، الغارديان، 7 أبريل 2014، مؤرشف من الأصل في 22 يوليو 2016.
  5. ^ "بوتين يوقع مرسومين للاعتراف باستقلال دونيتسك ولوغانسك عن أوكرانيا"، RT Arabic، مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 21 فبراير 2022.
  6. ^ "العربية: بوتين يأمر بنشر قوات حفظ سلام في لوجانسك ودونيتسك بعد الاعتراف باستقلالهما"، اليوم السابع، 21 فبراير 2022، مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 22 فبراير 2022.
  7. ^ "Russia recognises Ukraine separatist regions as independent states"، BBC News، مؤرشف من الأصل في 21 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 21 فبراير 2022.
  8. ^ "Putin orders Russia to recognize documents issued in rebel-held east Ukraine"، Reuters، Reporting by Maria Kiselyova in Moscow, addition reporting by Pavel Polityuk in Kiev; editing by Adrian Croft، 18 فبراير 2017، مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2017، اطلع عليه بتاريخ 19 فبراير 2017.{{استشهاد بخبر}}: صيانة CS1: آخرون (link)
  9. ^ "U.S. embassy in Kiev critical of Moscow order on Ukrainian documentation"، Reuters، Reporting by Andrey Ostroukh; editing by David Goodman، 19 فبراير 2017، مؤرشف من الأصل في 19 فبراير 2017، اطلع عليه بتاريخ 19 فبراير 2017.{{استشهاد بخبر}}: صيانة CS1: آخرون (link)
  10. ^ "Pro-Russia Protesters Storm Donetsk Offices"، إن بي سي نيوز (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 21 يونيو 2019، اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2020.
  11. ^ [uk:Донецька міськрада просить громадян не брати участь у протиправних діях]، NGO.Donetsk.ua (باللغة الأوكرانية)، 07 أبريل 2014 https://web.archive.org/web/20140408224544/http://www.ngo.donetsk.ua/news/donecka-miskrada-prosit-gromadyan-ne-brati-uchast-u-protipravnih-diyah، مؤرشف من الأصل في 08 أبريل 2014. {{استشهاد ويب}}: |trans-title= بحاجة لـ |title= أو |script-title= (مساعدة)، |مسار أرشيف= بحاجة لعنوان (مساعدة)، الوسيط |عنوان مترجم= و|عنوان أجنبي= تكرر أكثر من مرة (مساعدة)
  12. ^ "Donetsk City Council urges leaders of protests held in the city to hold talks, lay down arms immediately – statement"، Interfax-Ukraine، 07 أبريل 2014، مؤرشف من الأصل في 08 أبريل 2014، اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2014.
  13. ^ "Regional legislators proclaim industrial center Donetsk People's Republic"، إيتار تاس، 07 أبريل 2014، مؤرشف من الأصل في 08 أبريل 2014، اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2014.
  14. ^ "Russia Calls for 'Civilized Implementation' of East Ukraine Referendum Results"، The Wall Street Journal، 12 مايو 2014، مؤرشف من الأصل في 15 مايو 2014، اطلع عليه بتاريخ 12 مايو 2014.