افتح القائمة الرئيسية
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2017)

جسر الألفية (بالانجليزيه : Millennium Bridge) والمعروف رسميا باسم جسر ألفية لندن للمشاه ، وهو جسر معلق من الحديد الصلب تم بناؤه للمشاه لعبور نهر التايمز بلندن ، وربط بانك سايد بمدينة لندن . وهو يقع بين جسر ساوث وجسر بلكفريرس للسكك الحديدية. وهو مملوك ومعني من هيئة الجسور والعقارات بمدينة لندن . بدأ البناء في عام 1998 وافتتح في يونيو 2000 . لقبه سكان لندن بـ " الجسر المتذبذب " بعد شعور المشاه بحركه اهتزازيه غير متوقعه أثناء عبورهم عليه . تم إغلاق الجسر في وقت لاحق يوم الافتتاح ، وبعد يومين من الدخول المحدود ، تم إغلاقه لمدة سنتين تقريبا بعد أن أجريت تعديلات اداريه للحركة عليه. وأعيد فتحه في عام 2002 . الطرف الجنوبي للجسر يقع بالقرب من مسرح جلوب ، ومعرض بانك سايد ، وتيت مودرن ، أما في الطرف الشمالي فهو مقابل لمدرسة لندن التي تقع أسفل كاتدرائية سانت بول . المرور على محاذاة الجسر يتيح رؤيه واضحه بعرض النهر للواجهه الجنوبيه للكاتدرائية والمحموله بدعامه من دعامات الجسر .

جسر الألفية (لندن)

Mill.bridge.from.tate.modern.arp.jpg
 

البلد
Flag of the United Kingdom.svg
المملكة المتحدة[1]  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
يقطع نهر التمز  تعديل قيمة خاصية يقطع (P177) في ويكي بيانات
المكان لندن، مدينة لندن[1]، London Borough of Southwark  [لغات أخرى]، المملكة المتحدة[1]
المهندس المعماري نورمان فوستر  تعديل قيمة خاصية المهندس المعماري (P84) في ويكي بيانات
المهندس الإنشائي شركة Arup  تعديل قيمة خاصية المهندس الإنشائي (P631) في ويكي بيانات
بداية الإنشاءات 10 يونيو 2000  تعديل قيمة خاصية البداية (P571) في ويكي بيانات
مواد البناء ألومنيوم  تعديل قيمة خاصية المواد المستخدمة (P186) في ويكي بيانات
إجمالي الطول 325 متر  تعديل قيمة خاصية الطول (P2043) في ويكي بيانات
العرض 4 متر  تعديل قيمة خاصية العرض (P2049) في ويكي بيانات
أطول قطعة بين الركائز 144 متر  تعديل قيمة خاصية أطول قطعة بين الركائز (P2787) في ويكي بيانات
الافتتاح 2000  تعديل قيمة خاصية تاريخ الافتتاح الرسمي (P1619) في ويكي بيانات
إحداثيات 51°30′37″N 0°05′54″W / 51.510173°N 0.098438°W / 51.510173; -0.098438  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات

التصميمعدل

كان تصميم الجسر موضوع مسابقة تم تنظيمها في عام 1996 من قبل مجلس ساوث ومسابقات الريبا. وكان الفائز أصحاب ابتكار "شفرة الضوء" من مجموعة أروب الذين بذلوا جهدا ، فوستر وشركاه، والسير أنتوني كارو. ونظرا لقيود الارتفاع ، ولتحسين طريقة العرض كان تصميم نظام تعليق الجسر هو كابلات الدعم تحت المستوى ، وذلك لإعطاء لمحة ضحلة جدا . الجسر به اثنين من أرصفة للنهر ويتكون من ثلاثة أقسام رئيسية الأول 81 مترا (266 قدم) ، والثاني 144 متر (472 قدم) ، والثالث 108 متر (354 قدم) (من الشمال إلى الجنوب) ويبلغ مجموع طول الهيكل 325 م (1،066 قدم) . وعرض سطح الألومنيوم 4 متر (13 قدم) . والكابلات الثمانيه مشدوده معا للسحب العكسي بقوة 2000 طن في الجهتين مما يكفي لدعم حمل عدد 5000 من الأفراد معا في وقت واحد على الجسر .

البناءعدل

 
- جسر ألفية لندن ليلا ، هذه الصوره توضح كنيسه باول المعروف جيدا والذذي تم تصويره كثيرا والتي تدعمها واحده من دعامات الجسر .
في الغالب الجسور التي يتم بناؤها فوق نهر التايمز تتطلب قوانين صادره من البرلمان ، هذا الجسر، قد تجنب هذا من قبل هيئة ميناء لندن التي منحت ترخيص للبنية والحصول على تصاريح التخطيط من مدينة لندن ولندن بورو من ساوث .[2] بدأ البناء في أواخر عام 1998 وبدأت الأعمال الرئيسية في 28 نيسان 1999 من قبل مونبيرج وتورسن والسير روبرت ماك ألبين .[3] وقد تم الانتهاء من الجسر بتكلفة قدرها (18.2 مليون دولار ) ( أكثر من الميزانية بـ 2.2 مليون دولار ) ، تم دفعهم مبدأيا للجنة الألفيه وجسر لندن .[4] وقد افتتح في 10 يونيو 2000 (لمدة شهرين في وقت متأخر).

الاهتزاز الأفقي غير متوقع (الاستجابة الهيكلية الاهتزازيه) كانت السبب في اغلاق الجسر يوم 12 يونيو عام 2000 لاجراء بعض التعديلات . جرت محاولات للحد من عدد من الأشخاص الذين يعبرون الجسر . وأدى ذلك إلى وجود صفوف انتظار طويلة ولكن كانت غير فعالة لتخفيف THOMAS STOP MET 2 GSMS SPELEN DAS VAAG!!!!!!!

hj. إغلاق الجسر بعد يومين فقط من الافتتاح لاقى انتقاد علني لأن مشروع الألفية البريطاني رفيع المستوى تعرض لنكسة محرجة ، أقرب من العدد الذي شهدته قبة الألفيه . وحدوث الاهتزازات أدى إلى ضرورة بحث الظاهره عند عبور المشاه على الجسر بسبب حدوث اهتزاز جانبي ليتناسب مع تأثير خطى أقدامهم وبالتالي تفاقم ذلك الخطأ . كان اهتزاز الجسر يرجع إلى زيادة قوة السير عليه كما هو معروف ، وهذا هو السبب وراء الحد من الأعداد التي تعبر الجسر .[5]

تم إغلاق الجسر مؤقتا في 18 يناير 2007 أثناء عاصفة كريل بسبب قوة الرياح وخطرها على المشاة أثناء عبور الجسر .[6]

الصدىعدل

 
مخمدات السوائل
 
من أسفل الجسر- ساوث بانك

لقد تسببت حركات الجسر نتيجه لظاهرة " ردود الفعل الايجابيه " والمعروفه بالاثاره الجانبيه التزامنيه والاهتزاز الطبيعي للناس أثناء السير سبب حدوث اهتزازات جانبيه على الجسر . فخطوات الناس على الجسر أدت إلى التأثير عليه ، وزيادة اهتزازات الجسر وتعزيز التأثير عليه .[7] في يوم الافتتاح عبر الجسر 90000 شخص ، أي ما يصل إلى 2000 على الجسر في وقت واحد .

أنظمة الاهتزاز الرنانه نتيجة الأحمال الرأسية (مثل القطارات وحركة المرور والمشاة) وأحمال الرياح يجب أن تؤخذ في الاعتبار عند تصميم الجسر . في حالة جسر الألفية ، لأن حركة المشاه الجانبية تسببت في التحميل المباشر على الجسر . وهذه الاهتزازات لم تكن متوقعه من قبل المصممين . والنقطة المثيره حقا هي أنه عندما يترنح الجسر إلى جانب واحد ، يجب على المشاة الاعتدال للحفاظ على أنفسهم من السقوط . وانهم جميعا يقومون بذلك في نفس الوقت بالضبط وبالتالي ، فإن الوضع مشابه لجنود يسيرون ببراعة ، ولكن في الاتجاه الأفقي بدلا من العمودي . مخاطر مشاكل الاهتزاز الأفقي في الجسور خفيفة الوزن معروفة جيدا.[8] أي جسر ذات قوة تردديه جانبية أقل من 1.3 هرتز ، وكتلة منخفضة إلى حد ما ، يمكن أن يحدث به نفس الظاهرة مع التحميل الكافي للمشاه . وكلما زاد عدد الناس، وزيادة اتساع الاهتزازات .

على سبيل المثال جسر ألبرت في لندن الذي يرجع تاريخه إلى 1873 أعطى تحذيرا بالكسر لصفوف الجنود أثناء العبور عليه .[9] الجسور الأخرى التي شهدت مشاكل مماثلة هي:

* جسر برمنجهام ، وصلة NEC ، بتردد الجانبي من 0.7 هرتز .
* جسر البستان المعلق ، تشيستر، في عام 1977 خلال سباق القوارب بنهر اليوبيل .
* جسر ميناء أوكلاند ، بتردد الجانبي 0.67 هرتز، خلال مظاهرة 1975 .[10]

بعد تحليل مستفاض من قبل المهندسين [11] ، تم حل المشكلة عن طريق استخدام 37 من مخمدات السوائل اللزجه (تشتيت الطاقة) للسيطرة على الحركة الأفقية ، و52 مخمده أخرى تم ضبطها (بالقصور الذاتي) للسيطرة على الحركة العمودية . أخذت هذه الاصلاحات الفترة من مايو 2001 إلى يناير 2002 وبتكلفة 5 مليون دولار . وبعد فترة من الاختبار ، أعيد فتح الجسر بنجاح في 22 فبراير 2002 . لم يعد الجسر عرضة للاهتزاز الكبير منذ ذلك الحين . وعلى الرغم من الإصلاح الناجح للمشكلة ، يبقى لقب "الجسر المتذبذب" اللقب الشائع الاستخدام في لندن .[12][13]

التوضيح الفني النموذجي للاهتزازات التردديه العاليه داخل كابلات الجسر ، تم عرضها من قبل معرض بيل فونتانا " الجسر المتناسق " في متحف تيت مودرن في منتصف عام 2006 . وتم استخدام محولات الطاقة الصوتية ووضعها في مواقع استراتيجية على كابلات جسر الألفية ومحولات الطاقه هذه يصدر عتها اشارات يتم تكبيرها وتوزعها ديناميكيا داخل حجرة التوربينات عن طريق برنامج الفونتاتا الذي يقوم بادخال ونشر صوت محرك من مصمم الصوت الآلي ريتشموند .

في الثقافه العامهعدل

 
عرض نظام التعليق بالكلابلات .
 
المنظر من جسر الألفيه
  • جسر الألفيه تم صياغته داخل فيلم هاري بوتر الجزء السادس ، حيث روى انه انهار الجسر عقب هجوب عصابة الموت عليه .[14]
  • ظهر الجسر أيضا في فيلم عالم المعجزات المناخيه 2014 لحراس المجره أثناء المعركه المناخيه على اكسندر .[15]
  • ظهر الجسر أيضا في فيديو أغنية أولي مورس " القلب في بلدي " .

شاهد أيضاعدل

* جسر ألفية لندن الحبلي ، خط سكة حديد سكة حديد معلق صغير جدا يقع في مدينة لندن ، على الفور إلى الشرق من الطرف الشمالي لجسر الألفية .
* جسر الغاضبون .
* Brooklyn Bridge#Pedestrian and vehicular access .
* جسر تاكوما ناروز ، جسر تاكوما ناروزالأصلي الذي انهار في عام 1940 .
* Tay Bridge disaster [//en] .

روابط خارجيةعدل

مراجععدل

  1. أ ب ت معرف مشروع في قوسي الشكل: https://www.archinform.net/projekte/10083.htm — تاريخ الاطلاع: 31 يوليو 2018
  2. ^ Thames Bridges – Neil Davenport
  3. ^ Where Thames Smooth Waters Glide نسخة محفوظة 24 فبراير 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ Life: The Observer Magazine – A celebration of 500 years of British Art – 19 March 2000
  5. ^ Jeans، James. Science and Music. Cambridge University Press. صفحة 56. 
  6. ^ BBC news: "High winds cause damage at Lord's" 18 January 2007. نسخة محفوظة 04 فبراير 2009 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Strogatz, Steven et al. (2005). "Theoretical mechanics: Crowd synchrony on the Millennium Bridge," Nature, Vol. 438, pp, 43–44. نسخة محفوظة 02 يوليو 2017 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ Julavitz, Robert. "Point of Collapse," Village Voice. 26 August 2003. نسخة محفوظة 17 يونيو 2008 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ "All troops must break step on Albert Bridge" نسخة محفوظة 16 أكتوبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ Dallard, P. et al. "The London Millennium Footbridge," Structural Engineer. 20 November 2001. 79:22, pp.17–35. نسخة محفوظة 27 سبتمبر 2011 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ Arup: The Millennium Bridge
  12. ^ "Millennium Bridge over the River Thames, joining the Tate Modern and St Paul's London – photos, history and background". Urban75.org. مؤرشف من الأصل في 11 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2013. 
  13. ^ Lydall، Ross (27 October 2009). "Second wobbly bridge for London – News – London Evening Standard". Thisislondon.co.uk. مؤرشف من الأصل في 30 أكتوبر 2009. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2013. 
  14. ^ "Harry Potter Film Locations in London – Millennium Bridge". Golondon.about.com. 5 March 2014. مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 10 يوليو 2014. 
  15. ^ Shahid، Sharnaz (11 August 2013). "PHOTOS: Guardians Of The Galaxy Cast Get Physical In London Shoot". Entertainmentwise. مؤرشف من الأصل في 29 June 2014. اطلع عليه بتاريخ 11 أغسطس 2013.