افتح القائمة الرئيسية

جامع قليج علي باشا

مسجد يقع في بايوغلو، تركيا
جامع قليج علي باشا
İstanbul 4930.jpg
جامع قليج علي باشا

إحداثيات 41°01′35″N 28°58′51″E / 41.026373°N 28.980928°E / 41.026373; 28.980928  تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات
معلومات عامة
القرية أو المدينة إسطنبول
الدولة تركيا
الاسم نسبة إلى علج علي باشا  تعديل قيمة خاصية سمي باسم (P138) في ويكي بيانات
سنة التأسيس 1578  تعديل قيمة خاصية بداية (تدشين) (P571) في ويكي بيانات
تاريخ بدء البناء 1580م
المواصفات
النمط المعماري عثماني
المهندس المعماري معمار سنان  تعديل قيمة خاصية المهندس المعماري (P84) في ويكي بيانات
ويكيميديا كومنز commons:Category:Selimiye Mosque جامع قليج علي باشا

جامع كيليتش على باشا (باللغة العثمانية: قلج على باشا) (بالتركية: Kılıç Ali Paşa Camii) هو جامع يقع في حي "طوبهانة" (بالتركية: Tophane) بمديرية "باي أوغلو" (بالتركية: Beyoğlu) بمحافظة إسطنبول، بتركيا. [1] وسُميَ على اسم القبطان البحري العثماني: كيليتش علي باشا قائد القوات البحرية العثمانية.

يقع الجامع ضمن مجمع كبير (بالتركية: كليَّة) اسمه مجمع كيليتش على باشا (بالتركية: Kılıç Ali Paşa Külliyesi) يضم مسجد وأبنية أخرى صممها وأنشأها المهندس المعماري العثماني الأشهر: معمار سنان فيما بين عامي 1580م و 1587م، وكان عمره وقتها في التسعينيات من عمره. تم بناء المسجد نفسه بين عامي 1578م-1580م بخلاف أبنية المجمع الأخرى.

يتألف المجمع (الكلية) من: مسجد، و مدرسة، وحمام، ومقبرة، ونافورة ماء للوضوء. تم بناء المجمع بناءً على أوامر القبطان باشا (بالتركية: Kapudan-i Derya) (قائد البحرية العثمانية) كيليتش على باشا. طُلب من الباشا بناء المجمع والجامع على البحر لكونه القبطان العثماني الرئيسي، فبنى المسجد على الأرض المستصلحة من البحر. [2] [3] [4]


كان المجمع في الأصل يقع على الساحل ولكن منذ أن تم دفن البحر الواقع أمامه مرة أخرى بعد إتمام البناء، أصبح المجمع محاطًا الآن بمبانٍ أخرى.

محتويات

الهندسة المعماريةعدل

 
توجد لوحتان خطيتان تؤرخان للمسجد.

هناك لوحتان خطيتان تؤرخان للمسجد، مكتوب على كل منهما عام 988 من التقويم الهجري (أي: 1580م في التقويم اليولياني).

يوجد أحد النقشين الكتابيين في المدخل الخارجي للمجمع وتحتوي على قصيدة من أربعة آيات مكتوبة بخط الثلث الجلىّ بالخط التركي العثماني على يد الشاعر: علوي (بالتركية: Ulvî)، وكتبها الخطاط "دميرجي كولو يوسف" (بالتركية: Demircikulu Yusuf):

مير بحر غني قلج باشا قبودان زمان يابدي جون بو جامع أوله يري دار السلام

سنة 988

هاتف قدسي كورب علوي ددي تاريخني أهل إيمانه عبادتكاه أولسون بو مقام

كللفناء مزينة . يحتوي الفناء أيضًا على نافورة رخامية للضوء قبل الصلاة مع ثمانية أعمدة وقبة. تحتوي الشرفة الخارجية على سقف مائل مدعوم من اثني عشر عمودًا على الواجهة الغربية وثلاثة من كل جانب ، وكلها ذات عواصم على شكل المعين. في المركز بوابة رخامية. [4]

يوجد في الفناء الخارجي للجامع ضريح مثمن الشكل عليه قبة، أنشأها معمار سنان. وأبواب الضريح الخشبية مطعمة باللؤلؤ . يقع قبر كيليتش على باشا داخل هذا الضريح.

تقع المدرسة مقابل الركن الجنوبي الشرقي من المسجد، وهي مربعة الشكل تقريبًا. قد لا يتم بناء هذا الهيكل بواسطة معمار سنان لأنه ليس في القائمة الرسمية لأعماله ، تزكيرات الأبنية . [4]

يوجد على يمين المسجد الحمام ، الذي اكتمل البناء فيه في عام 1583. [3] الأبواب الزجاجية تؤدي إلى قسمين soğukluks منفصلة (غرف تبريد) التي يتم وضعها على كل من جانبي hararet (غرفة الكالداريوم الساخن) وهو سداسية في الخطة مع أماكن الاستحمام المفتوحة في أربعة تجاويف مقوسة الستة، والآخران الانفتاح على soğukluks. يختلف وضع soğukluks وخطة hararet عن التطبيق المعتاد الذي يقوم به سنان في حماماته الباقية الأخرى. [4]

 
جامع "كيليتش علي باشا" وأمامه نافورة ماء الوضوء، بطوبهانة، إسطنبول

المسجدعدل

قطر القبة المركزية للمسجد 12.70 متر (41.7 قدم) وهي مرفوعة فوق مثلثات كروية على دعامات جرانيتية، كما توجد اثنتان من أنصاف-القباب على محور القبلة. يوجد على جانبي المدخل بهو مكون من طابقين. يتم وضع القبة في المركز مع اثنين من الشبيبة تشبه الكنيسة البيزنطية ، وبالتالي تشبه آيا صوفيا. [2]

يوجد فوق قاعة الصلاة خمس قباب صغيرة محمولة على ستة أعمدة رخامية. اللوحات الحجرية الموضوعة في قاعة الصلاة مكتوبة بأيات (آيات) من القرآن . يحتوي المسجد على مئذنة واحدة مع معرض واحد. هناك 247 نافذة بما في ذلك 24 من القبة المركزية. المحراب هو في الحنية إسقاط مربع.

تم إلقاء مصباح سفينة من القرن السادس عشر كان يستخدم للتعليق من القبة المركزية ليتم عرضها في متحف التاريخ البحري العثماني والتركي في عام 1948. [3]

الشائعاتعدل

ادعى الباحث التركي Rasih Nuri İleri أثناء فحصه للوثائق التأسيسية للمجمع أن الكاتب الإسباني ميغيل دي سرفانتس كان عاملاً قسريًا في بناء المجمع أثناء استعباده ، مثل الشخصية الأسيرة في روايته دون كيشوت . [2]

يقال إنه عندما قرر كيليش علي باشا أن يبني مسجدًا قرب نهاية حياته ، تقدم بطلب إلى الدولة للحصول على الأرض (نظرًا لأن جميع الأراضي مملوكة للدولة في الدولة العثمانية). شارك هو والصدر الأعظم رستم باشا كرهًا قويًا لبعضهما البعض ، لذلك قيل Vizier: "بما أنه الأدميرال ، فدعه يبني مسجده على البحر". كان كيليس علي باشا ، الذي لم يكن رادعًا ، يحمل أطنانًا من الصخور التي جلبت من جميع أنحاء المنطقة وبنى المسجد على جزيرة اصطناعية متصلة بالبر الرئيسي بجسر ضيق. أصبح المسجد الآن جيدًا في الداخل ، حيث امتلأ البحر أثناء بناء ميناء حديث.

روابط خارجيةعدل

معرض الصورعدل

المراجععدل

  1. ^ جامع قليج علي باشا استانبول عاصمة الثقافة الاوربية لعام 2010 نسخة محفوظة 09 أبريل 2017 على موقع واي باك مشين.
  2. أ ب ت Eren، Güleren (June 2006)، "The Heritage of A Sailor"، Beyoğlu (3)، صفحات 59–64 
  3. أ ب ت Bayrak، M. Orhan (1994). Türkiye Tarihi Yerler Kılavuzu. İstanbul: İnkılâp Kitabevi. صفحات 326–327. ISBN 975-10-0705-4. 
  4. أ ب ت ث Sumner-Boyd، Hilary؛ Freely, John (1994). Strolling Through Istanbul: A Guide to the City (الطبعة 6). İstanbul: SEV Matbaacılık. صفحات 450–451. ISBN 975-8176-44-7.