جائزة كافلي

جائزة كافلي (بالنرويجية: Kavliprisen‏) أنشئت في عام 2005 من خلال مشروع مشترك بين الأكاديمية النرويجية للعلوم والآداب، ووزارة التعليم والبحوث، ومؤسسة كافلي النرويجية. والهدف الرئيسي من هذه الجائزة هو تكريم ودعم والاعتراف بالعلماء الذين أسهموا في الأعمال العلمية البارزة في ميادين الفيزياء الفلكية وتكنولوجيا النانو وعلم الأعصاب. وتقام مناسبة توزيع الجوائز كل عامين، بحيث تُمنح ثلاث جوائز لمستحقيها من العلماء من مختلف الجنسيات؛ جائزة واحدة لكل مجال اختصاصي. مُنحت جائزة كافلي المرة الأولى في أوسلو، 9 سبتمبر 2008. ومقدم الجوائز هو صاحب السمو الملكي، هاكون، ولي عهد النرويج. تتكون كل جائزة من جوائز كافلي الثلاثة من ميدالية ذهبية، ولفيفة تقدير، ومنحة نقدية تُقدر بـ1,000,000 دولار.

لجنة التحكيمعدل

تخول الأكاديمية النرويجية للعلوم والآداب مهمة اختيار الفائزين الثلاثة إلى لجان تحكيم تتكون من كبار العلماء الدوليين، ومن ثم تنتقي تلك اللجان الفائزين الثلاثة من بين قائمة من الترشيحات من قبل الأكاديميات الدولية، والمنظمات العلمية التالية:

  • الأكاديمية الصينية للعلوم
  • الأكاديمية الفرنسية للعلوم
  • جمعية ماكس بلانك (ألمانيا)
  • الأكاديمية القومية للعلوم (الولايات المتحدة)
  • الأكاديمية النرويجية للعلوم والآداب
  • الجمعية الملكية (المملكة المتحدة)

وتتولى تلك اللجان الدولية التي تتشكل من مجموعة من العلماء البارزين مهمة تفقد وترشيح العلماء المرشحين للفوز على أساس عملية توصية. وتتولى الأكاديمية النرويجية للعلوم والآداب مهمة تنظيم عملية الاختيار والإعلان عن الفائزين.

الفائزونعدل

في مجال الفيزياء الفلكيةعدل

العام الفائز المعهد التابع له الدولة سبب الفوز
2008 مارتن شميدت معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا   "من أجل إسهاماتهم الغزيرة في فهم طبيعة الكويزار"
  دونالد ليندن-بل جامعة كامبريدج  
2010 جيري إي. نيلسون مرصد ليك، جامعة كاليفورنيا، سانتا كروز   "من أجل إسهاماتهم في تطور التيليسكوبات العملاقة"
ريموند إن. ويلسنون المرصد الأوروبي الجنوبي، غارشينغ  
جيمس روجر أنجل مرصد ستيوارد، جامعة أريزونا  
2012   ديفيد سي. جويت جامعة كاليفورنيا، لوس أنجلوس     "لاكتشاف وتوصيف حزام كويبر وأكبر أعضائه، حيث أن أعمالهم أدت إلى تقدم عظيم في فهم تاريخ تكون المجموعة الشمسية"
  جين إكس. لو مختبر لنكون، معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا    
  مايكل إي. براون معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا  
2014   ألان إتش. جوث معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا   "من أجل أعمالهم الرائدة عن نظرية تضخم الكون"
  أندريه دي. لينده جامعة ستانفورد    
أليكسي إيه. ستاروبينسكي معهد لانداو للفيزياء النظرية
2016   رونالد دريفر معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا    "لاستدلالهم على وجود الموجات الثقالية مباشرة"[1]
  كيب إس. ثورن معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا  
  راينر ڨايس معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا   
2018   إيوين فان ديشويك جامعة لايدن   "من أجل إسهاماتها المجتمعة في علم الكيمياء الفلكية النظرية، والتجريبية، وكذلك لأعمالها في شرح دورة حياة السحب بين النجمية، وتكون النجوم والكواكب"[2][3]


تكنولوجيا النانوعدل

العام الفائز المعهد التابع له البلد سبب الفوز
2008 لويس بروس جامعة كولومبيا   "لمساهماتهم الجليلة في تقدم علم النانو الذي يختص بدراسة الهياكل النانوية اللابعدية وأحادية الأبعاد، والتي تعود بالنفع على مجالات الفيزياء والكيمياء والأحياء"
  سوميو إيجيما جامعة مايجو  
2010   دونالد أيجلر معمل أبحاث IBM في ألمادن، سان خوزيه   "لأعمالهم التي أدت إلى تطوير طرق غير مسبوقة في التحكم بالمادة على مستوى النانومتر"
نادريان سي. سيمان جامعة نيويورك  
2012 ميلدرد إس. درسلهاوس معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا   "من أجل إسهاماتهم الرائدة في علم دراسة الفوتونات، والتفاعلات بين الفوتونات والإلكترونات، وانتقال الحرارة في الهياكل النانوية"
2014 توماس إيبسن جامعة ستراسبورج   "لإسهاماتهم الثورية في مجال البصريات النانوية، والتي حطمت الحواجز النظرية التي كان يعتقد بوجودها سابقًا أمام القدرة التحليلية الخاصة بالمجاهر وآليات التصوير النانوية"
ستيفان هيل معهد ماكس بلانك للبكيمياء البيوفيزيائية  
جون بي. بندري كلية لندن الإمبراطورية  
2016 جيرد بينيج معمل أبحاث IBM في زيوريخ   "من أجل إختراع وتنفيذ تقنية مجهر القوة الذرية، والتي تعد عملًا مبتكرًا في مجال علم القياسات، وهندسة المواد النانوية، والتي لا تزال مصدر استحداث وتطوير في مجال تكنولوجيا النانو"[4]
كريستوف جيربر جامعة بازل  
كالفن كويت جامعة ستانفورد  
2018 إيمانويل شاربونتير معهج ماكس بلانك لعلم العدوى الحيوية   لاختراعهم تكنولوجيا كريسبر (CRISPR-Cas9)، وهي عبارة عن أداة دقيقة لتعديل الحمض النووي (DNA)، مما يعني ثورة جديدة في علوم الأحياء والزراعة والطب"[5][3]
جينيفر داودنا جامعة كاليفورنيا، بيركلي  
فيرجينيوس سيكسنس جامعة فيلنيوس  


علم الأعصابعدل

العام الفائز المعهد التابع له البلد سبب الفوز
2008 ستن جريلنر معهد كارولنسا   "من أجل اكتشافاتهم المتعلقة بآلية تطور وعمل الشبكة العصبونية"
توماس جيسيل جامعة كولومبيا  
باسكو راكيش جامعة ييل، مدرية الطب  
2010 ريتشارد إتش. شيلير Genentech، جنوب سان فرانسيسكو، كاليفورنيا   "لاكتشاف الأساس الجزيئي في عملية الإخراج الخلوي الخاصة بالنواقل العصبية"
توماس سي. زودهوف جامعة ستانفورد، مدرسة الطب  
جيمس إي. روثمان جامعة ييل  
2012 كورنيليا إيزابيلا بارجمان جامعة روكفيلر   "لاستيضاحهم الآليات العصبية الأساسية وراء عمليات الإدراك وإتخاذ القرارات"
ڨينفريد دينك معهد ماكس بلانك للأبحاث الطبية  
آنا جريبيل معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا  
2014 بريندا ميلنر معهد مونتريال لعلم الأعصاب، جامعة مكجيل   "لاكتشافهم الشبكات المخية المتخخصة المسؤولة عن القدرات الذهنية والذاكرة"
جون أوكييف كلية لندن الجامعية  
ماركوس رايشله جامعة واشنطن، سانت لويس  
2016 إيڨ ماردر جامعة برانديز   "لاكتشافهم الآليات التي تسمح للتجارب المُعاشة والأنشطة العصبية بتعديل طريقة توصيل المخ"[6]
مايكل ميرتسينيش جامعة كاليفورنيا، سان فرنسيسكو  
كارلا شاتس جامعة ستانفورد  
2018 إيه. جيمس هدسبيث جامعة روكفلر   "لاكتشافهم الآليات الجزيئية والعصبية المسؤولة عن السمع"[7][3]
روبرت فيتيبلاس جامعة وسكونسن-ماديسون  
كريستين بيتيت Collège de France  

مراجععدل

  1. ^ "2016 Kavli Prize in Astrophysics | www.kavliprize.org". www.kavliprize.org. مؤرشف من الأصل في 3 مايو 2019. اطلع عليه بتاريخ 02 يونيو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "2018 Kavli Prize in Astrophysics | www.kavliprize.org". Kavil Prize (باللغة الإنجليزية). 2018-05-31. مؤرشف من الأصل في 1 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. أ ب ت "Jennifer Doudna shares 2018 Kavli Prize in Nanoscience". Berkeley News (باللغة الإنجليزية). 2018-05-31. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "2016 Kavli Prize in Nanoscience". www.kavliprize.org (باللغة الإنجليزية). 2016-06-02. مؤرشف من الأصل في 13 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Jennifer Doudna shares 2018 Kavli Prize in Nanoscience". Berkeley News (باللغة الإنجليزية). 2018-05-31. مؤرشف من الأصل في 17 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 31 مايو 2018. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "2016 Kavli Prize in Neuroscience". www.kavliprize.org (باللغة الإنجليزية). 2016-06-02. مؤرشف من الأصل في 29 ديسمبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 15 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "2018 Kavli Prize in Neuroscience". www.kavliprize.org (باللغة الإنجليزية). 2018-05-22. مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2019. اطلع عليه بتاريخ 15 يوليو 2019. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
 
هذه بذرة مقالة عن الفيزياء الفلكية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.