جائحة فيروس كورونا في شمال الراين-وستفاليا 2020

تفاصيلَ الجائحة الفيروسيَّة لمرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد-19) في ولاية شمال الراين-وستفاليا الفيديرالية في ألمانيا.

تروي هذه المقالة تفاصيلَ الجائحة الفيروسيَّة لمرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد-19) في ولاية شمال الراين-وستفاليا الفيديرالية في ألمانيا. وبحلول 15 مارس 2020، بلغ عدد الإصابات في الولاية 1,154 إصابةً مؤكدة، ومن ضمنها خمس حالات وفاة.

جائحة فيروس كورونا في شمال الراين-وستفاليا 2020
المرض مرض فيروس كورونا 2019
السلالة فيروس كورونا المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة النوع 2
أول حالة إركلنتس، هاينسبرغ
التواريخ 25 فبراير 2020
(11 شهور، و4 أسابيع، و 1 يوم)
المنشأ مدينة ووهان الصين
المكان شمال الراين-وستفاليا  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الوفيات 5 (16 مارس 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 1,541 (16 مارس 2020)[2]  تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات


التسلسل الزمني للأحداثعدل

في 25 فبراير 2020، سُجِّلَت أول إصابة في المرض في ولاية شمال الراين-وستفاليا، وكان المصاب رجلًا ذي 47 عامًا يعيش في بلدة إركلنتس الواقعة في هاينسبرغ.[3] وقد تلقى هذا الرجل في وقت سابق علاجًا لمَرَض آخر في مشفى كولونيا الجامعيّ في 13 و19 فبراير، وخالط الرجل أثناء علاجه 41 شخصًا من الكوادر الطبية والمرضى الآخرين في المشفى، وظهر على أحد أعضاء الكادر الطبي أعراض مرض فيروس كرورنا وخضع لفحص الإصابة.[4][5]

في 26 فبراير، خضعت زوجة الرجل لفحص وتبينت إصابتها بالمرض، وهي تعمل معلمة في حضانة للأطفال، وعُزِلَت مع زوجها في مستشفى دوسلدورف الجامعي.[6] كما تبينت إصابة اثنين من زملائهما بالعمل.[7]

في 27 فبراير، سجَّلَت مقاطعة هاينسبرغ -غرب الولاية- 14 حالة إصابة جديدة، 9 منها من بلدية غانغلت، واثنتان من سيلفكانت، وواحدة من دوسلدورف، وواحدة من مدينة هاينسبرغ(مركز مقاطعة هاينسبرغ)، وواحدة أتت من بلدية هرتسوغنرات الواقعة في مقاطعة آخن. وهناك عدة حالات منها ارتبطت بالمهرجان الذي أقيم في غانغليت بتاريخ 15 فبراير. وخضعت جميع الإصابات للعزل المنزلي. وأوصل ذلك مجموع المصابين في مقاطعة هاينزبرغ إلى 20 حالة.[8][9][10] وتبينت إصابة طبيب من مدينة مونشغلادباخ بالمرض وعُزِل في منزله أيضًا. وكان هذا الطبيب أحد الحاضرين أيضًا في المهرجان الذي أقام في غانغليت.[11]

في 28 فبراير، سَجَّلَت آخن أولى حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19، وكانت المصابة امرأة من بلدية هرتسوغنرات(من مقاطعة آخن)، كما أنها كانت ممّن حضروا المهرجان المقام في غانغليت في 15 فبراير، ووضعت المصابة في العزل المنزلي.[12] وبنهاية 28 فبراير، سجلت مقاطعة هاينسبرغ 17 إصابة جديدة، مما رفع العدد الإجمالي في المقاطعة إلى 37 حالة مؤكدة.[13]

في 29 فبراير، ارتفع عدد الحالات في مقاطعة هاينسبرغ إلى 60. بالإضافة إلى تسجيل حالة جديدة في مدينة بون، و3 حالات أخرى في مقاطعة آخن(اثنتان في مدينة فورسلن وواحدة في مدينة آخن)، وحالة جديدة في لودنشايد.[14] وسجَّلَت كلٌّ من دويسبورغ وكولونيا حالتين جديدتين لكل منهما.[15] كما سجِّلَت أولى الحالات في مدينة مونستر.[16]

في 1 مارس، ارتفع عدد الحالات في مقاطعة هاينسبرغ إلى 68،[17] وسٌجِّلَت إصابة جديدة في مقاطعة راينيش-بيرجيشر(Rheinisch-Bergischer)، وكانت المصابة سيدة من بلدة أوفرات.[18]

في 2 مارس، ازداد عدد الحالات المؤكدة في هاينسبرغ ليصبح 79 حالة.[19] وسجَّلت مقاطعة أونا (Unna) حالتها الأولى، وهي سيدة ذات 61 عامًا.[20]

في 3 مارس، ازداد عدد الإصابات في هاينسبرغ مجددًا ليصبح 84.[21] وسُجِّلَت حالتان جديدتان في مدينة مونستر.[16] كما سَجَّلَت مدينة نويس أولى حالاتها.[22]

في 4 مارس، سجَّلَت مدينة بوخوم أولى حالاتها لرجل في الـ68 من عمره عائد من إجازة في إيطاليا.[23]

في 5 مارس، وصل عدد الحالات المكتشفة من خلال الفحوص المخبرية في هاينسبرغ إلى 195 حالة. وأعلنت السلطات المحلية إغلاق جميع المدارس، ورياض الأطفال، ومنشآت الرعاية النهارية، ومراكز الرعاية المبكرة لذوي الاحتياجات الخاصة. وسيستمر الإغلاق حتى 15 مارس على الأقل. [21] وسجلت 6 إصابات جديدة في مدينة مونستر: أربعة منها كانوا تلاميذًا في مدرسة مارين (Marienschule)، والإصابة الخامسة كانت لطفل في حضانة غير مسجلة قانونيًا في منطقة هيلتروب (Hiltrup)، أما الحالة السادسة فكانت لشخص يقطن في بلدة كوسفلد ويعمل في الاتحاد البلدي في مدينة مونستر. ومن باب الاحتياط، أغلِقَت المدرسة والحضانة اللتان اكتشفت فيهما حالات الإصابة.[16]

في 6 مارس، ارتفع عدد الحالات في مقاطعة هاينسبرغ إلى 220 حالة مؤكدة. وخصصت وِحْدَة طبية متنقلة لمساعدة الناس في منطقتَيْ غانغليت وبريدجين.[24] وسجلت بوخوم ثاني حالات الإصابة المؤكدة، والمصابة هي زوجة الرجل الذي كان هو الحالة الأولى.[25]

في 7 مارس، سٌجِّلَت ثلاث حالات إصابة جديدة في رمشايد، وواحدة أخرى في فرملزكيرشن.[26] كما سجلت بوخوم ثالث حالاتها، وكان المصاب رجلًا ذي 58 عامًا من منطقة فايتمار (Weitmar)، وهذا الرجل عاد مؤخرًا من إجازة قضاها في إيطاليا.[27]

في 8 مارس، ارتفع عدد الحالات الإجمالي في ولاية شمال الراين-وستفاليا إلى 484 حالة مؤكدة: منها 277 حالة في مقاطعة هاينسبرغ. وسجلت بوخوم رابع حالات الإصابة فيها، وكانت المصابة امرأة عائدة من إجازة قضتها في مقاطعة بولسانو الإيطالية، ووُضعَت السيدة في الحَجْر المنزلي.[28] وسجلت إصابة جديدة لرجل ذي 44 عامًا يسكن في مدينة مونستر، ووضع في الحجر الصحي هو وعائلته.[16] كما سجلت دوسلدورف رابع حالاتها، والمصاب رجل كان يتعامل مع أفراد من مقاطعة هاينسبرغ. ولكن جميع الحالات المسجلة في مدينة دوسلدورف كانت لا تظهر عليها الأعراض، أو تظهر عليها أعراض خفيفة.[29] وهناك 6 حالات مصابة في بلدة إركرات في مقاطعة ميتمان (Mettmann).[30] وأُصِيب ثلاثة أشخاص آخرون بالفيروس في بلدة برغكامن في مقاطعة أونا (Unna)، ويٌعتَقَد أن هؤلاء المصابين الثلاثة تعاملوا مع أحد المصابين عند زيارتهم لهامبرغ.[31]

في 9 مارس، سُجِّلَت أول حالتيْ وفاة بفيروس كوفيد-19 في ألمانيا، وكانت أولى الوفيات سيدة ذات 89 عامًا من مدينة إسن، أما الوفاة الثانية فكانت لرجل ذي 78 عامًا من مدينة هاينسبرغ(مركز مقاطعة هاينسبرغ).[32]

وبنهاية 10 مارس، وصلت الحالات المؤكدة في ولاية شمال الراين-وستفاليا إلى 648 حالة.[33] وأُلغِيَت جميع الفعاليات التي يزيد المشاركون فيها عن 1000 في الولاية.[34]

في 11 مارس، وصل عدد الإصابات في شمال الراين-وستفاليا إلى 801 إصابة مؤكدة، بينها 3 حالات وفاة.[35]

في 12 مارس، وصل عدد الحالات التي سجلتها معهد روبرت كوخ للتحكم والوقاية بالأمراض إلى 688 حالة.[36]

في 13 مارس، وصل عدد الحالات التي سجلتها مؤسسة روبرت كوخ إلى 936 حالة.[36]

وفي 13 مارس، قررت حكومة الولاية إغلاق جميع المدارس ورياض الأطفال ابتداءًا من 16 مارس(كانت المدارسة مغلقة حتى 15 مارس حسب قرار سابق).[37] وستبقى حالة الإغلاق حتى 19 أبريل.

في 14 مارس، واستنادًا إلى معهد روبرت كوخ، فقد وصلت حالات الإصابة الإجمالية في الولاية إلى 1,154 حالة مؤكدة.[36]

انظر أيضًاعدل

المصادرعدل

  1. ^ Coronavirus Disease 2019(COVID-19)Daily Situation Report of the Robert Koch Institute — المؤلف: معهد_روبرت_كوخ — الصفحة: 4 — تاريخ النشر: 16 مارس 2020
  2. ^ Coronavirus Disease 2019(COVID-19)Daily Situation Report of the Robert Koch Institute — المؤلف: معهد_روبرت_كوخ — الصفحة: 2 — تاريخ النشر: 16 مارس 2020
  3. ^ "Zwei neue Coronavirus-Fälle in Deutschland" (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 25 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "Kontakt mit Coronavirus-Patient: Mitarbeiterin mit Symptomen" (باللغة الألمانية). 26 February 2020. مؤرشف من الأصل في 6 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ NACHRICHTEN, n-tv. "Heinsberger Corona-Patient wird beatmet". n-tv.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Zwei Patienten mit dem neuartigen Coronavirus werden in Uniklinik Düsseldorf behandelt" (باللغة الألمانية). 26 February 2020. مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ NACHRICHTEN, n-tv. "Neue Corona-Fälle in drei Bundesländern". n-tv.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "14 weitere Infektionen mit Coronavirus in Nordrhein-Westfalen - Überregionales". Ludwigsburger Kreiszeitung (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 27 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Zahl der bestätigten COVID19-Fälle im Kreis Heinsberg erhöht | Das Landesportal Wir in NRW". www.land.nrw (باللغة الألمانية). 27 February 2020. مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 28 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Kreis Heinsberg". Kreis Heinsberg. مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ Richters, Andreas Gruhn, Sabine Janssen, Denisa. "Kliniken Maria Hilf in Mönchengladbach: Klinik-Arzt mit Coronavirus infiziert". RP ONLINE (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 27 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 27 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Liveblog: Coronavirus in NRW: Die aktuellen Entwicklungen". مؤرشف من الأصل في 28 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "Kreis Heinsberg". Kreis Heinsberg. مؤرشف من الأصل في 29 فبراير 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 فبراير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Coronavirus in NRW: Mehr als 60 Infizierte, auch Kinder". welt.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Coronavirus in NRW - Live-Ticker vom Samstag zum Nachlesen". wdr.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. أ ب ت ث "Informationen zum Coronavirus". muenster.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Aktuelles aus dem Kreishaus: Coronavirus - Stand 1. März". Kreis-Heinsberg.de. مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "Erster bestätigter Corona-Fall im Rheinisch-Bergischen Kreis". rbk-direkt.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 13 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Aktuelles aus dem Kreishaus: Coronavirus - 2. März". Kreis-Heinsberg.de. مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "Coronavirus erreicht Kreis Unna: 61-jährige infiziert – Klinik klagt über Diebstähle von Masken". rbk-direkt.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 02 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. أ ب "Aktuelles aus dem Kreishaus: Coronavirus - Stand 6. März". Kreis-Heinsberg.de. مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "Informationen zum Corona-Virus". neuss.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Ein Bochumer mit Coronavirus infiziert". bochum.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Coronavirus - Stand 6. März". kreis-heinsberg.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Zentrale Corona-Diagnostikstelle eingerichtet - Zweiter positiver Fall bestätigt". bochum.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 20 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "Vier bestätigte Corona-Fälle in Remscheid". radiorsg.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 08 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "Bochum: Der dritte Corona-Infizierte ist bestaetigt". waz.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Coronavirus in NRW: BVB gegen Schalke 04 wohl ohne Zuschauer". wr.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "Coronavirus: Vierter Düsseldorfer ist positiv getestet". nrz.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ "Heiligenhaus: Neue Verdachtsfälle von Corona-Virus". waz.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ "Coronavirus im Kreis Unna: Familie aus Bergkamen erkrankt - es gibt etwa 100 Kontaktpersonen". rbk-direkt.de (باللغة الألمانية). مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ Hamburg, Hamburger Abendblatt- (9 March 2020). "Coronavirus: Zwei Tote in Deutschland - Italien sperrt das ganze Land". www.abendblatt.de. مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Coronavirus-Monitor". Berliner Morgenpost. 10 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ "Landesregierung: Großveranstaltungen in NRW wegen Corona-Virus grundsätzlich absagen". Mindener Tageblatt. 10 March 2020. مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  35. ^ "Coronavirus-Monitor". Berliner Morgenpost. 11 March 2020. مؤرشف من الأصل في 11 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. أ ب ت "Coronavirus SARS-CoV-2: Case numbers in Germany, China and Worldwide". www.rki.de. Robert Koch Institute. مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. ^ "Coronavirus: Unterricht in allen Schulen wird bis zu den Osterferien ausgesetzt". NRW Schulministerium. 13 March 2020. مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)