افتح القائمة الرئيسية

تيمور جنبلاط

سياسي لبناني، ابن وليد جنبلاط وحفيد كمال جنبلاط
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (ديسمبر 2018)
تيمور جنبلاط
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1982 (العمر 36–37 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Lebanon.svg
لبنان  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الأب وليد جنبلاط  تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
عائلة آل جنبلاط  تعديل قيمة خاصية عائلة نبيلة (P53) في ويكي بيانات
مناصب
عضو مجلس النواب اللبناني   تعديل قيمة خاصية المنصب (P39) في ويكي بيانات
عضو منذ
6 مايو 2018 
الدائرة الإنتخابية  دائرة جبل لبنان الرابعة  [لغات أخرى] 
فترة برلمانية الانتخابات التشريعية اللبنانية 2018 
الحياة العملية
المدرسة الأم الجامعة الأميركية في بيروت
جامعة باريس  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
تخصص أكاديمي علوم سياسية  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات 
المهنة سياسي،  وناشط اجتماعي  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب التقدمي الاشتراكي  تعديل قيمة خاصية عضو في حزب سياسي (P102) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة العربية،  والفرنسية،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات

تيمور جنبلاط سياسي لبناني ينتمي للطائفة الدرزية، متخرج من جامعة السوربون الفرنسية، أصبح وريثا لزعامة الطائفة المذكور منذ شهر آذار (مارس) 2017، وهو حفيد الزعيم السياسي اللبناني المغتال كمال جنبلاط ونجل وليد جنبلاط.

المولد والنشأةعدل

ولد تيمور جنبلاط عام 1982، وهو النجل البكر لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، من زوجته الأولى جيرفيت. تخرج تيمور من الجامعة الأميركية في بيروت مُتخصصًا بالعلوم السياسية، وأكمل دراساته العليا بجامعة السوربون في العاصمة الفرنسية باريس. اشتغل في بداياته بالعمل الاجتماعي.

التجربة السياسيةعدل

أعلن في بضعة مناسبات أنه يكره السياسة، وصرح بذلك لصحيفة الشرق الأوسط في شهر آذار (مارس) 2017، لكنه واكب رحلة والده السياسية، وكان يظهر في الأنشطة السياسية والحزبية، ويستقبل الوفود الشعبية التي تزور قصر العائلة التاريخي، ليجد نفسه لاحقا وريثًا للزعامة الدرزية. ففي الذكرى الأربعين لاغتيال كمال جنبلاط، قلّد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط يوم 19 آذار (مارس) 2017 نجله تيمور الزعامة الدرزية، في احتفال شعبي حاشد شهدته بلدة المختارة مركز الدروز في جبل الشوف اللبناني، في صورة مماثلة للطريقة التي قلّد بها أهل الجبل الزعيم وليد جنبلاط القيادة عندما خلعوا عليه عباءة والده كمال بعد أيام على اغتياله.

وخاطب جنبلاط نجله بعدما وضع كوفية الزعامة على كتفيه: «يا تيمور، سر رافع الرأس، واحمل تراث جدك الكبير كمال جنبلاط، وأشهر عاليا كوفية فلسطين العربية المحتلة، كوفية لبنان التقدمية، كوفية الأحرار والثوار، كوفية المقاومين لإسرائيل أيا كانوا، كوفية المصالحة والحوار، كوفية التواضع والكرم، كوفية دار المختارة».

صفاتهعدل

يوصف تيمور جنبلاط بأنه أقل حدة من والده في طباعه، لكنه مع ذلك يرغب في اتباع نفس سياسته، وقال إن تركيزه سيصب على قضايا الشباب من أجل تمكينهم من التقدم ومساعدتهم على تحقيق طموحاتهم وآمالهم فيما يتعلق ببناء الدولة، وما يتعلق بتأمين معيشتهم وراحتهم. كما قال أنه يطمح بعد توليه الزعامة الدرزية في الترشح للانتخابات البرلمانية على رأس لائحة من رفاق والده المخضرمين، بالإضافة إلى وجوه شابة.

 
هذه بذرة مقالة عن شخصية لبنانية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.