توجيه الطفل في الأربع سنوات

Crystal Clear app kedit.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج هذه المقالة كاملةً أو أجزاءً منها لإعادة الكتابة حسبَ أسلوب ويكيبيديا. فضلًا، ساهم بإعادة كتابتها لتتوافق معه. (يونيو 2018)

الطفل : هو مصطلح يُطلق على الإنسان منذ ولادته وحتى ما قبل مرحلة البلوغ اي قبل بلوغه الثامنة عشر من العمر حيث يمر الانسان بعده مراحل طوال فتره حياته ومنها الطفولة وتقسم الطفولة إلى عدة اقسام منه.

أقسام الطفولةعدل

تقسم الطفولة للاطفال بعده اقسام وهي ثلاث اقسام منها : [1]مرحلة الطفولة المبكرة حيث تبدا قبل دخول الطفل المدرسة منذ الوالاه وحتى السنة الخامسة من العمر

[2]الطفولة المتوسطة حيث تبدأ هذه المرحلة من السبع السنوات وحتى نهاية السنة التاسعة من العمر

[3]مرحلة الطفولة المتأخرة وهي ايضا مرحلة ما قبل المراهقة وتبدا من التسع سنوات وحتى الثاني عشر من العمر

بعض المشاكل التي تظهر في سلوكيات الطفل في سنه الرابعة من العمرعدل

يحتاج تربية الأطفال في سن 3 سنوات إلى التركيز على الكثير من الأمور، فتربية الطفل خلال هذه المرحلة تمنح الطفل خبرة واسعة، لذا لابد من إتباع مجموعة من النصائح في تربية الأطفال في هذا العمر لكي يجتازوا هذه المرحلة بسلام ومن هذه المشاكل تشتكي العديد من الأمهات من هذه المشاكل الخجل

التبول اللاإرادي

التمرد أو العدوان

التأتأة [4]

مشكلة التبول اللاإراديعدل

تحدث ما بين الثالثة إلى الرابعة من العمر يقصد بالتبول اللاإرادي بشكل عام (بانه حالة عدم السيطرة على التبول على أن تكون ثابتة وتظهر عندما يزيد عمر الطفل عن الثالثة ونص وهوحاله من التفريغ الا ارادي للمثانة ليلا عند الطفل بمعدل لا يقل عن مرتين في الاسبوع من غير ان تظهر عنده اسباب عضوية واضحة ومن الملاحظ ان حوالي 25% ممن يبولون في الليل تظهر عندهم هذه المشكلة ايضاً في النهار وان نسبة تقل وتتنتقص تدريجيا مع تقدمهم بالعمر. [5]

أسباب التبول اللاإراديعدل

يكون التبول اما (اوليا) بمعنى ان الطفل قد استمر في التبول ولم يتعلم ضبط مثانته أو (ثانويا) نكوصيا اي العاملين التاليين عامة اولا اسباب جسمية :اي اصابة الجسم باحد الامراض التالية :سري، التهابات المستقيم، الديدان المعوية، الإمساك ,سوء الهضم,تضخم اللوز، الزوائ لانفية ثانيا الاسباب النفسية الانفعالية التربوية

من اسبابها فيما يأتي:

1) انخفاض مستوى الذكاء : اي متوقع ان تكون عملية ضبط التبول أكثر بطئاً عن المتخلفين عقليا منها عند الاطفال ذوي مستويات سوة في الذكاء

2)الظروف الاجتماعية المعيشية:ويكون السبب نقص في الترديب أو الرعاية اللازمة بسبب تعدد الافراد بالاسرة

3) التدريب الزائد :زيادة الاهتمام في تدريب الطفل على ضبط والتفيغ يزيد من حساسيتها للاتساع وذلك لمحاولة ضبط عملية التبول دون مراعاة الحاجة لتبول عند الطفل تخلق عنده القلق

4)النكوص :ان الطفل يعود على انماط سلوكية طفولية سابقة وعندما يتعرض لضغط عاطفي من نوع ما أو خلال فترة المرض الجسمي الذي تعرض له الطفل. [6]

ظروف ومصاحبات التبولعدل

- اتساع الفراش وتعرضه لتلف وتلويث هواء غرفة النوم

-الاعراض السيكولوجية التي تنتج من الشعور بالنقص أو فقدان الشعور بالامن كالفشل الدراسي أو الشعور بالذلة والخجل والميل للانزواء والتهتهة والنوبات العصبيى والاستنماء

-الاعراض السيكولوجي التوعويضية كالعنادوالتخريب لنوم المضطرب والأحلام المزعجة وتدهور الحالة العصبية

- التبول اثناء اليقظة : هذه المشكلة عرضية وقليلة الوقوع وتحدث غالبا في المواقف التي ينشغل فيها ذهن الطفل وانشغالا كبيرة باللعب أو المشاجرة

أنواع التبول اللاإراديعدل

- التبول الانتقامي

-التبول العدواني

-التبول الذي يعود لاسباب اسرية اما وراثية أو تربتط بطريقى التدريب على التبول واتجاهات الوالدين على طريقة التدريب على التبول

كيفية توجية الطفلعدل

اولا العلاج السلوكي : يعتبر من الاساليب الحديثة في علاج التبول الارادي وتقوم على اساس ان الطفل قد اكتسب هذه المشكلة نتيجة عدم تدريبة الصحيح على عمليات الاخراج وبهدف هذه النوع من العلاج اعادة تربية الطفل صاحب المشكلة وتدريبة بطريقة من انواع العلاج السلوكي ما يلي :

1التعلم الإجرائي :وهي تسمى ايضا هذه الطريقة التعزيز الإيجابي وتقوم على اساس تدريب اطفل على ضبط المثانة بتعزيز السلوك المقبول وعدم التعزيز السلوك الغير مرغوب فيه حتى يتعلم الاستجابة الصحيحة وتختفي المشكلة

2_لوحة النجوم:ويكون الطلب إلى الطفل الاحتفاظ بسجل الايام المبللة والليالي الجافة

3-الاحتفاظ بالبول : ادلت الدراسات على ان عدداً من المتبولين لا اراديا غير قادرين على لاحتفاظ بكمية طبيعية من البول في المثانة لذا فإن تدريب الطفل على الاحتمال كميات أكبر من البول في المثانة ان يؤدي إلى زياده القدرة على الاحتمال كميات أكبر من البول مما يودي إلى قدرة لمثانة على الاستيعاب

ثانيا التعلم الشرطي:

1- طريقة الجرس والوسادة :هذه الطريقة لمدة شهرين أو ثلاثة ينجح حوالي 70 %من الحالات يتكون الجهاز وسادة رقيقة خاصة لتدريب توضع فوق سرير الطفل وتحت الطفل مباشرة بحيث عندما تبلل ليلا يغلق الدائرة الكهربائية مما يؤدي إلى رن الجرس واضاءة مصباح مما من شانه ايقاذ الطفل واخده إلى الحمام

2-طريقة ايقاذ الطفل ليلا : يتم اولا تحديد وقت الذي يبلل الطفل فيه عادة في فراشة كل ليلة ثم ضبط الساعة منبه بحيث ترن في غرفة الطفل قبل وقت تبول الطفل بقليل مما يؤدي إلى ايقاظ الطفل وذهابه إلى الحمام

ثالثا خفض القلق : قد يظهر التبول الايرادي فجأة من جديد بعد ان يكون الطفل قد امضى فترة من الوقت دون التبول في فراشه وهنا لا بد من البحث الحادث الذي اثار القلق قبل استئناف الحالة مثل : ولادة مولود جديد أو انتقال إلى منظقة جديدة أو حدوث شجار عائلي وهنا لا بد من العمل على خفض القلق بتوجيه مزيد من العناية والرعاية والدعم وتفهم الطفل

رابعاً فرض عقاب على الطفل يقوم بعض الاباء بالطلب من الطفل في سن المدرسة والذي لم يتخلص من التبول اللاإرادي ان يقوم بتغيير الشراشف المبللة وضعها في الغسالة دون توبيخ أو تانيبه واشعاره بالذنب. [7]

مراجععدل

  1. ^ 1المرجع في الطفولة المبكرة \دار العالمية لنشر والتوزيع
  2. ^ 2المرجع في الطفولة المبكرة \دار العالمية لنشر والتوزيع
  3. ^ 3المرجع في الطفولة المبكرة \دار العالمية لنشر والتوزيع
  4. ^ 1 التنشئة الاجتماعية لطفل ما قبل المدرسة \ دار الوراق للنشر
  5. ^ 1كتاب التنشئة الاجتماعية لطفل الروضة
  6. ^ 1كتاب التنشئة الاجتماعية لطفل ما قبل المردسة \ دار الوراق لنشر
  7. ^ 3 كتاب تنشئة الاجتماعية لطفل قبل المدرسة