توجيه الطفل

Edit-clear.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.تحتاج هذه المقالة كاملةً أو أجزاءً منها إلى تدقيق لغوي أو نحوي. فضلًا ساهم في تحسينها من خلال الصيانة اللغوية والنحوية المناسبة. (يونيو 2018)

تعتبر مرحلة الطفولة الأساس لتوجيه الطفل، فهي بمثابة روتين يومي للمعلمة ، فمعظم الأطفال يحتاجون إلى توجيه مستمر لأن خبرتهم قليلة، ويجب على المعلمة فهم سلوك الطفل لكي يتسنى لها معرفة قدرات كل طفل، و أن تحرص المعلمة على أن تكون أكثر إيجابية.

Foreldreansvar.jpg

التوجيهعدل

عبارة عن قيام المعلمة بإرشاد الأطفال إلى السلوكيات الإيجابية وإعادة توجيه السلوك السلبي إلى سلوك إيجابي، ومن خلاله يستطيع الطفل التكيف مع الحياة ، فالتوجيه يعتبر أساس العملية التربوية ، فهو حاجة أساسية للأطفال لأن خبرتهم قليلة في الحياة وبحاجة إلى من يرشدهم إلى السلوك السليم .

أهداف توجيه الطفلعدل

• إنماء تقدير الذات

• يساعد الطفل على "تحقيق التكيف الاجتماعي" ، فمن خلال التوجيه يستطيع الطفل أن يفهم الآخرين ويستطيع إحداث تفاعل اجتماعي سليم .

• ينظر الطفل إلى المشكلات التي تواجهه بنظرة إيجابية ويستطيع حل المشكلات التي تواجهه، وخصوصاً إذا تم توجيه الطفل بأسلوب التشجيع.

• ينمي مفهوم الذكاء العاطفي، فيستطيع الطفل فهم مشاعر الآخرين

انظر أيضاًعدل

توجيه الطفل في المراحل العمرية الأولى.

توجيه الطفل في خمس سنوات.

توجيه الطفل في مرحلة رياض الأطفال.

المراجععدل

1.[1]


 
هذه بذرة مقالة عن التعليم بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.
  1. ^ العمل مع الأطفال الصغار \تأليف د.جودي هير\ترجمة وتكييف: مركز إيمان للتعليم المبكر\الفصل الثالث عشر :تطوير مهارات التوجيه \ص231- ص 233-234ص232