افتح القائمة الرئيسية
طائرة هارير - أول طائرة مقاتلة نفاثة عاملة بتوجيه الدفع في العالم، بإمكانية إقلاع وهبوط عمودي

توجيه الدفع هو قدرة الطائرة أو أي مركبة أخرى على توجيه الدفع الناتج عن محركها أو محركاتها الرئيسية في اتجاه غير الاتجاه الموازي لمحور المركبة الطولي.[1][2][3] تم تطوير هذه التقنية لتمكين الطائرات من تنفيذ إقلاع وهبوط عمودي وإقلاع وهبوط قصير، لكن سرعان ما اكتشف أن استخدام توجيه الدفع في المواقف القتالية أعطى الطائرات إمكانية تنفيذ مناورات قتالية متعددة غير متاحة للمقاتلات ذات المحركات التقليدية. للقيام بالدوران، يجب أن تعتمد الطائرات العادية على أسطح توجيه الأيروديناميكية، مثل الجنيح والقلاب، أما طائرات توجيه الدفع تظل معتمدة على سطوح التوجيه السابقة، لكن إلى حد أقل.

تعمل معظم الطائرات موجهة الدفع حاليًا باستخدام المحرك التربيني المروحي مع دورات ريح فوهة ثانية لتحويل تيار العادم، ومع ذلك، يجب أن يكون المحرك مجهز للرفع الرأسي، خلافًا للرحلة العادية، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة الوزن.

قائمة بطائرات موجهة بالدفععدل

انظر أيضًاعدل

مراجععدل

  1. ^ diomedia.com نسخة محفوظة 04 مارس 2016 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ P. J. Yagle؛ D. N. Miller؛ K. B. Ginn؛ J. W. Hamstra (2001). "Demonstration of Fluidic Throat Skewing for Thrust Vectoring in Structurally Fixed Nozzles". Journal of Engineering for Gas Turbines and Power. 123 (3): 502–508. doi:10.1115/1.1361109. 
  3. ^ Mowthorpe، Ces (1998). Battlebags: British Airships of the First World War. Wrens Park. صفحة 11. ISBN 0-905778-13-8. 
 
هذه بذرة مقالة عن الطيران أو الطائرات بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.