افتح القائمة الرئيسية

تمرد الدول السبعة


تمرد الدول السبعة 154-153 قبل الميلاد هو تمرد كان يهدف لإسقاط سلطة هان المركزية والإطاحة بالإمبراطور جينغ من هان بعد محاولته عزل الملوك الإقطاعيين الذين نصبهم الإمبراطور غاوزو في سنة 197ق.م.[1][2]

تمرد الدول السبعة
جزء من أوائل عهد أسرة هان الغربية
Rebellion of the Seven States.png
تقسيمات تبين الدول التي تمردت ضد سلطة هان.
معلومات عامة
التاريخ 154 ق.م
البلد سلالة هان الحاكمة  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
الموقع الصين القديمة
الحالة التمرد ضد سلطة هان المركزية
المتحاربون
الإمبراطور جينغ الدول السبعة بقيادة ليو بي وليو وو
القوة
جيش سلالة هان الحاكمة وتعداده 360.000 جندي. جيش وو تعداده 200 ألف جندي و300ألف جندي من باقي الولايات.

البدايةعدل

بعد "نزاع تشو وهان، وتأسيس "سلالة هان الحاكمة" توفي "الإمبراطور غاوزو" في سنة 195 ق.م وقام بإعطاء ألقاب أميرية لإفراد عائلته في الكثير، من المناطق الصينية والتي كانت تمثل نصف أو ثلث الإمبراطورية، وكان يهدف بهذا لتوطيد حكم "سلالة هان الحاكمة"،على أجزاء من البلاد لم تكن تحكم مباشرة من العاصمة. خلال عهد حفيد "الإمبراطور غاوزو" الإمبراطور وين من هان، كان هؤلاء الأمراء يضعون قوانينهم الخاصة، وقاموا بسك عملاتهم الخاصة (وإن كان هذا بموافقة الإمبراطور)، ومن بين جميع الولايات المتمردة كانت دولة وو هي الأكثر قوة بسبب توافر عدد كبير من إمدادات النحاس وإزدياد عدد الشعب.

إستراتيجيات المتمردينعدل

كان مستشار الإمبراطور جينغ المستشار تشاو قد نصحه بتخفيض رتبة الأمراء الذين نصبهم "الإمبراطور غاوزو" بنفسه كإجراء مشدد لعدم إستجابتهم لقرارات الحكومة في "تشانغآن"، وإستقلالهم شبه الكامل بها، وفكر تشاو بالسماح بإندلاع التمرد الآن وهم ضعفاء كي لا يتمردوا وهم أقوياء. على صعيد أخر كان سيد دولة وو ليو بي يكره الإمبراطور جينغ كرها شديدا، لإنه عندما كان الإمبراطور وليا للعهد زار ليو شيان شقيق ليو بي العاصمة تشانغأن ولعب لعبة ليوبو معه، وبسبب خسارة ولي العهد قام بقذفه باللوحة مما أدى إلى وفاة ليو شيان وإزدياد كره ليو بي أمير وو للإمبراطور جينغ. وعندما نفذ الإمبراطور فكرة مستشاره تشاو، غضب أكثر من سبعة أمراء على هذا القرار، وأعلنوا التمرد ضد حكومة هان. وإدعوا أن هذه ليست وصية "الإمبراطور غاوزو" التي نصت أنه من نصب نفسه سيدا وليس من سلالة ليو فيجب على جميع الناس أن يقتلوه. وكان التمرد بقيادة

1-ليو بي .....أمير وو.
2-ليو وو.....أمير تشو.
3-ليو أنغ....أمير جياوكسي.
4-ليو زيونغ.....أمير جياودونغ.
5-ليو شيان....أمير سيتشوان.
6-ليو خوانغ.....أمير هينان.
7-ليو سوي......أمير زاو.

ردود فعل الإمبراطور جينغعدل

عندما عرف الإمبراطور جينغ بإندلاع التمرد، أدرك أن قوات التمرد تريد التوجه إلى ليانغ أولا.وكان شقيقه ليو سيو أمير ليانغ قد جهز جيشه لمواجهة أفراد التمرد. أرسلت القوات المشتركة للتمرد عدة رسائل لقومية شيونغنو للتحالف معهم فوافق زعيم القبيلة لكنه لم يرسل قواته أبدا ولم يشارك، كما أرسلوا رسائل إلى مملكة نانياو لطلب المساعدة ، وحاولوا إقناع ليو أن ملك هواينان، وليو سي سيد لو جيانغ، وليو بو ملك هنغشان لكنهم رفضوا بشدة. كانت قوات التمرد تنتمي أغلبها لدولة وو وتشي وتشو لكن تشو كانت تتلاعب بهم لهذا سميت القوات بإسم قوات وو-تشي. قام ليو بي أمير وو قد قسم قواته لقسمين قسم يقوده بنفسه لإحتلال ليانغ، وقسم يقوده الجنرال هوان لإحتلال العاصمة، بعد إحتلال لويانغ زادت قوات وو-تشي من مستوى هجومها على ليانغ.

الحملة الرئيسيةعدل

قام الإمبراطور جينغ بتنصيب الجنرال تشو يافو قائدا عاما على الجيش، وأمره بسحق قوات التمرد بأي طريقة بعد أن أصبحوا يهددون العاصمة تشانغأن مباشرة، فقام الجنرال بالتمركز مع قوات الإمبراطور في ينغ يانغ وحاولت قوات التمرد إغتياله في ضواحي العاصمة لكن جندي حذره فغير طريقه. وبعد تولي قيادة القوات توجه نحو شانغ لي ، للتحضير لقطع إمدادات وو-تشو في لويانغ ،من جهة أخرى أدت فكرة الإمبراطور إلى تركيز الضغظ على ليانغ. إلى إنهيارها وعندما إنتصر الجنرال تشو يافو على وو أرسل ليو بي رسولا إلى تشو لطلب المساعدة وهو ماتجاهله تشو، وعندما عرف الإمبراطور جينغ بإنقلاب تشو على التمرد أمرها بسرعة التوجه نحو ليانغ لإنقاذ شقيقه هناك لكن تشو رفضت وأرسلت فقط سلاح الفرسان لقطع إمدادات وو-تشي. إنهارت قوات وو-تشي بعد عدم تمكنهم من إحتلال ليانغ وبسبب خيانة تشو وقطع الإمدادات تضورت قواتهم جوعا قبل أن يدمر الجنرال تشو يافو باقي قواتهم. فر ليو بي إلى دونغهاي، لكن دونغهاي قتلته وأرسلت رأسه إلى العاصمة، لطلب السلام. وإنتحر أمير تشي ليو وو بعد ذلك مباشرة، فتم قمع التمرد.

أعقابعدل

بعد قمع التمرد تقلصت سلطة الأمراء الإمبرياليين كثيرا ،ومهد هذا الأمر "لوو إمبراطور هان" لاحقا ليوسع سيطرة البلاد، ولإن هذا التمرد كان قريبا جدا من فترة "نهاية عصر سلالة تشين" وفترة "نزاع تشو وهان" إذ أن هذا التمرد حصل بعد 49 سنة فقط من سقوط "أسرة تشين" فقد إتجهت معظم أفكار أمراء البلاد إلى أن تبقى البلاد موحدة تحت سلطة مركزية في ظل سلام لم تشهده البلاد منذ حادثة "هروب البلاط الملكي لأسرة تزو إلى لويانغ وتأسيس تزو الشرقية". كما لم يغفر "وو إمبراطور هان" ابن الإمبراطور جينغ لدولة "نانياو" فقد قام الإمبراطور وو بإرسال الجيش وراء الجيش حتى تم إحتلال جميع الأراضي التي ساهمت بدعم التمرد.

انظر أيضاعدل

مراجععدل

  1. ^ Rafe de Crespigny (1967). "An Outline of the Local Administrations of the Later Han Empire" (PDF). Chung-chi Journal: 57–71. 
  2. ^ Paludan, Ann. (1998). Chronicle of the Chinese Emperors: the Reign-by-Reign Record of the Rulers of Imperial China. London: Thames & Hudson Ltd., pp 34-36, (ردمك 0-500-05090-2).