مقراب جيمس كليرك ماكسويل

مقراب راديوي في الولايات المتحدة الأمريكية
نموذج مصغر من مقراب جيمس كليرك ماكسويل

مقراب جيمس كليرك ماكسويل هو تليسكوب (مقراب) ذو طول موجي مليمتري جزئي يوجد في مرصد مونا كيا في هاواي. يبلغ قياس مرآته 15 متراً (16.4 ياردة). وهو أكبر تليسكوب فلكي يعمل بأطوال موجية ملمترية جزئية من الطيف الكهرومغناطيسي.[1] يستخدم العلماء هذا التليسكوب لدراسة الغبار الكوني والمجموعة الشمسية والأوساط بين نجمية والمجرات البعيدة. سيتم إغلاق المقراب في نهاية عام 2014 إذا لم يتم العثور على مشغل جديد.[2]

يتم تمويل المقراب من خلال شراكة بين كندا والمملكة المتحدة. ويتم تشغيله من قبل مركز علم الفلك المشترك، وقد سمي بهذا الاسم تكريماً لعالم الفيزياء الرياضية جيمس ماكسويل. يقع المقراب بالقرب من قمة مونا كيا على ارتفاع 13425 قدم (4092 متر). وهو جزء من مرصد مونا كيا. وفيه ثاني أكبر مرآة تلسكوبية بين تلسكوبات مونا كيا.

طالع أيضاًعدل

المراجععدل

  1. ^ W.S. Holland et al., SCUBA: a common-user submillimetre camera operating on the James Clerk Maxwell Telescope, Monthly Notices of the Royal Astronomical Society: Letters Volume 303 Issue 4, Pages 659 - 672, 2002 doi:10.1046/j.1365-8711.1999.02111.x
  2. ^ Farewell UKIRT نسخة محفوظة 31 أغسطس 2017 على موقع واي باك مشين.

إحداثيات: 19°49′22″N 155°28′38″W / 19.822842°N 155.477346°W / 19.822842; -155.477346

 
هذه بذرة مقالة عن علم الفلك بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.