افتح القائمة الرئيسية

تقنيات التلقيح بالمساعدة

تقنيات التلقيح بالمساعدة هو مصطلح عام يشير إلى الأساليب المستخدمة لتحقيق الحمل بوسائط اصطناعية أو اصطناعية بشكل جزئي، وهي تستخدم بشكل رئيسي في علاج العقم، كما تستخدم هذه التقنية للأزواج المصابين ببعض الأمراض المعدية، مثل الإيدز، للحد من خطر انتقال العدوى إلى المولود.[1][2][3] الأمثلة لتقنيات التلقيح بالمساعدة تشمل الإخصاب في المختبر(التخصيب في الأنبوب)، حقن الحيوانات المنوية بالبويضة (الحقن المجهري)، حفظ بالبرودة، والتلقيح داخل الرحم. لا يوجد أي تعريف دقيق للكلمة لهذا المجال. استعمال تقنيات التلقيح بالمساعدة ينتمي إلى مجال الغدد الصماء والإنجاب والعقم.

التعريفعدل

الإجراءاتعدل

الدواءعدل

التخصيب في المختبرعدل

من التوسععدل

أخرىعدل

المخاطرعدل

غالبية المواليد لم يكن لديهم عيوب خلقية.فقد ربطة بعض الدراسات بأن يرتبط التقنيات المساعدة على الإنجاب يزيد خطر لأصابة المواليد يالعيوب الخلقية.

المخالطر الرأيسيةعدل

التكاليفعدل

الولايات المتحدة الأمريكيةعدل

المملكة المتحدةعدل

السويدعدل

كنداعدل

إسرائيلعدل

نيوزيلنداعدل

الأخلاقياتعدل

التمثيل خياليةعدل

مصادرعدل

  1. ^ "معلومات عن تقنيات التلقيح بالمساعدة على موقع catalogue.bnf.fr". catalogue.bnf.fr. مؤرشف من الأصل في 1 مايو 2019. 
  2. ^ "معلومات عن تقنيات التلقيح بالمساعدة على موقع universalis.fr". universalis.fr. مؤرشف من الأصل في 16 يونيو 2019. 
  3. ^ "معلومات عن تقنيات التلقيح بالمساعدة على موقع datos.bne.es". datos.bne.es. 
 
هذه بذرة مقالة عن العلوم الطبية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.